"الوطني الحر" يطلق إنذاراً.. وباسيل يضع حدوداً فاصلة!

نقلت صحيفة "الجمهورية" عن مصادر في "التيار الوطني الحر" قولها إنّ "الوزير جبران باسيل رفع الصوت في سبيل إحداث صدمة ايجابية والتنبيه من المخاطر في حال عدم مكافحة الفساد وإعادة النازحين وتحقيق النهوض الاقتصادي".
واشارت الى انّ باسيل "وجّه لشركائه في الحكومة دعوة الى الالتزام بما ألزم نفسه به من قبل"، لفتت الى انّه "وضع حدوداً فاصلة بين النجاح والفشل تحت عنوان: امّا عودة نازحين او لا حكومة، واما طرد الفساد عن طاولة مجلس الوزراء او لا حكومة واما صفر عجز كهرباء او الحكومة صفر ولا حكومة".
واكّدت المصادر انّ "التيار لن يساوم ولن يكون شاهد زور على فشل الحكومة لا سمح الله، ولذلك اطلق صفّارة انذار وتحذير".
وأوضحت انّ كلام باسيل "ليس تصعيدياً في وجه أحد، ولا استفزازياً لأحد، بل هو إعلان مبكر برفض الألاعيب القديمة في التعطيل الداخلي، او انتظار إشارة الخارج». وقالت: "كلام رئيس التيار عالي النبرة، ولكنه ايجابي، الهدف من اجل خلاص لبنان، وتحقيق الرؤية الوطنية لرئيس الجمهورية ونجاح الحكومة".

الجمهورية