الأربعاء الأسود والدول الـ10.. هل اقتربت الأزمة الاقتصادية؟

تلقت أسواق الأسهم في العالم يوم الأربعاء ضربة كبيرة بعد أنباء سيئة خرجت من اثنين من أكبر ‏الاقتصادات، حيث سجلت الصين أسوأ إنتاج صناعي في 17 عامًا، بينما قالت ألمانيا إن ‏اقتصادها قد تقلص بالفعل في الربيع‎.‎
وفي حين لا يمكن اعتبار هذه المشكلة معزولة، فبالإضافة إلى التباطؤ الصيني، هناك تسعة ‏اقتصادات رئيسية في حالة ركود أو أوشكت على الدخول في دائرته، بحسب الكاتب في صحيفة ‏واشنطن بوست الأميركية، هيثر لونغ‎.‎
ورسم الأكاديمي الاقتصادي سونغ وون سون صورة ملتهبة لوضع الاقتصاد العالمي بقوله : ‏‏"أرى حرائق في كل مكان، لكن لا يوجد الكثير من رجال الإطفاء‎".‎
وتساءل لونغ عن قدرة الاقتصاد الأميركي على تجنب أمواج الركود التي تشق طريقها إلى ‏الشواطئ الأميركية، في وقت تستعر فيه الحرب التجارية مع الصين‎.‎
واعتبر الكاتب أن المستهلكين الأميركيين هم النقطة المضيئة التي تحتفظ بالكثير في الاقتصاد ‏العالمي، لكن مع فرض مزيد من التعريفات عل السلع الشعبية التي يرغب الأميركيون في شرائها ‏من الصين، مثل الهواتف والملابس والأجهزة الكهربائية، فإن الأمور لا تسير في طريق إيجابي‎.‎