سقط على متن الطائرة.. وهذا ما حصل!

تتناقل مواقع تواصل اجتماعي الواقعة التاليه: 
في منتصف الرحلة رقم ME211 لطيران الشرق الاوسط "ميدل ايست" التي كانت متوجهة  من بيروت الى باريس سقط شاب ارضا اثناء سيره وارتطم رأسه بكرسي مجاور، فتنبه له شاب وركض محاولا مساعدته.

يوسف الشاب المضيف على الطائرة كان اسرع ورفعه  فورا واداره نحوه وبدأ بإجراء اسعافات اولية، وفورا انضمت زميلات يوسف اليه للمساعدة عبر احضار المياه والاوكسيجين وعدة الاسعافات.

و كان  من حسن حظه ان هناك طبيبا اسمه زاريه على متن الطائرة ف تدخل فورا وتم نقل الشاب بعد ان افاق الى مقدمة الطائرة حيث بدت عليه علامات التحسن 

وذكر انه قد عانى من انخفاض في الضغط ادى الى ارتفاع دقات قلبه ما تسبب بحالة الإغماء.

خبرة  طاقم طيران الشرق الاوسط  واحترافه وتدخله بلحظات من دون اثارة الذعر وسحب الشاب الى مكان فارغ ومعالجته نقاط تسجل للشركة وطاقمها والمفارقة انه  وطمأن الجميع بضحكة عريضة ان الأمور بخير والشابات تبين بعد ذلك ان الشاب الذي سقط وعولج هو ايضا طبيب.