قصيدة رثاء مؤثرة من مروان خوري لوالدته الراحلة

 

يعيش الفنان مروان خوري حزناً عميقاً لرحيل والدته، التي توفيت فجر الخميس الماضي بعد معاناة مع المرض استمرّت أربع سنوات.
وكان مروان حريصاً خلال السنوات الماضية على مرافقة والدته في رحلة علاجها، فقلّت نشاطاته الفنيّة، وكرّس وقته للعناية بها، إلا أنّ مرضها اشتدّ في المرحلة الأخيرة فرحلت قبل يومين.
مروان كان متماسكاً خلال مراسم الدفن التي أقيمت أمس الجمعة، ونشر صورة لوالدته عبر حسابه على "تويتر" كتب تعليقاً عليها
ودّعتك اليوم يا امي يا حبيبتي...إلى الملتقى يا ملاكي
ثم نشر قصيدة رثاء مؤثرة جاء فيها:
امي احكيلك شي كلمة
قولي انو اللي صار خبار
شفتك انا بحلمي
صحيت الحلم طار
وإنك ما رحتي بعيد
بشي مطرح بهالحي
زرتي حدا بمشوار...
امي وشغلة وحدة بغيبتك
بتخفف عني الوجع
انو ما طل نهار
تحزن عينيك ع حدا
من حبابك بهالدار
ولا يحترق قلبك ع قلوب بتحبك
وكتار هنّ كتار
يذكر أن مروان كان سيحيي يوم أمس حفلة ضمن مهرجان القلعة في سوريا، وقد بيعت بطاقات حفله بالكامل، إلا أن اللجنة المنظّمة أعلنت عن إلغاء الحفل بسبب ظروف مروان، دون أن تحدد موعداً لحفل جديد.