كشافة "المستقبل" - عكار تختتم مخيمها السنوي بسهرة نار

بناء على برنامجها السنوي، نظمت مفوضية عكار في كشافة "لبنان المستقبل" مخيمها الكشفي التاسع بالتعاون مع الجمعية الحميدية الخيرية الاسلامية، على ضفاف نهر الاسطوان في الهد العتيق. 

٥

وتضمن المخيم انشطة كشفية متعددة، واختتم بسهرة النار حضرها مستشار الرئيس الحريري ورئيس الجمعية الحميدية المحامي خالد محمد الزعبي، ومنسق عام تيار المستقبل في عكار المحامي خالد طه ممثلا بالاستاذ مازن الكيلاني، والنقيب حسام الزعبي، ورئيس بلدية مشحا السابق رئيس جمعية صدى الشباب خالد عبد القادر الزعبي، ومفوض عكار في جمعية كشافة المقاصد القائد عبد القادر عبد الفتاح، والدكتور زياد الضناوي، والاستاذ محمد طالب، والحاج سليمان الزعبي، والاستاذ ادم حمزة، واهالي الكشفيين والجوار. 

٥

بدأت السهرة بكلمة ترحيبيه من القائد بلال الزعبي، ثم برقصة النار واشعالها من قبل الكشفيين، تخلل السهرة اسكتشات هادفة بيئية وتربوية وكشفية وفكاهية. 

واختتمت السهرة بكلمة لمفوض عكار القائد عبد الرحمن عبد القادر الزعبي رحب فيها بالحضور شاكرا لهم دعمهم ووقوفهم الى جانب كشافة لبنان المستقبل في عكار، كما شكر الاهل على ثقتهم التي تترجم عاما عن عام في ازدياد عدد الكشفيين، معتبرا ان هذه الثقة هي مسؤولية، سنحافظ عليها ونعززها عمليا من خلال ما سترونه من تطور وتقدم لدى ابنائكم. 

٥

كما نقل المفوض تحيات القائد العام للجمعية معالي النائب بهية الحريري ومفوض عام الجمعية القائد جلال كبريت للكشفيين والاهل، شاكرا لهما دعمهما الدائم ووقوفهما الى جانب مفوضية عكار ،، التي تعتبرها ثقة كبيرة ومسؤولية اكبر تلقى على عاتقنا لخدمة الكشفيين ومجتمعنا .

أضاف:" ادعو جميع من باتوا يعرفوننا واولادهم يشاركوننا مخيماتنا على مدى سنوات، ان يبادروا الى تعزيز الثقافة الكشفية في المجتمع ونشرها، كي ينخرط اكبر عدد ممكن من ابناء عكار في المخيمات التي ستعود الفائدة عليهم وعلى شخصيتهم ومستقبله في تنمية مهاراته العقليه والجسدية". 

وختم الزعبي :" كل عام وانتم بخير، نتمنى لكشفيينا عاما دراسيا ناجحا، وكل الشكر للقادة والاهل والداعمين لمسيرتنا الكشفية، وكل عام وانتم والحركة الكشفية بكل خير".

تحرير: مايز عبيد

تصوير: عامر عثمان