مرض يسرق منكم النوم ولا تعرفونه!

تُعد متلازمة تململ الساقين (RLS Restless Leg Syndrome) حالة تسبّب رغبة لا يمكن السيطرة عليها لتحريك قدميك، وعادةً ما يرجع هذا إلى الشعور بإحساس غير مريح. وعادةً ما تحدث في المساء أو في ساعات الليل عندما تكون جالساً أو مستلقياً. ويمكن أن تبدأ الإصابة بمتلازمة تململ الساقين في أيّ مرحلة عمرية وتتفاقم بشكل عام مع تقدمك في السن. ويمكن أن تُسبّب اضطراباً في النوم الأمر الذي يؤثر على أداء الأنشطة اليومية.
مرض تململ الساقين من أمراض الحركات اللاإرادية، تصيب في الغالب الرجلين، أي ما بين الركبة والكاحل. هو مرض يمنع الإنسان من الدخول إلى حالة النوم، وقد يقاطع أحياناً دورة النوم لحدٍّ يمنع المريض من النوم بشكل طبيعي. في مقابلة مع «الجمهورية»، قال الدكتور رودي شعيا النوار، اختصاصي في الأمراض العصبية وأمراض الدماغ، وأستاذ محاضر في جامعة الـLAU، وطبيب مختص في مستشفى LAUMCRH: «غالباً ما تبدأ هذه المتلازمة في عمر صغير، أي في فترة المراهقة، ولكن في معظم الحالات، لا يتم تشخيصها إلّا في عمر الستين أو السبعين. إذ قلة المعرفة حول المرض تحول دون تشخيصه. متلازمة تململ الساقين مرض غير معروف، وقد يغض المريض النظر عنه باعتباره آثار قلق مثلاً، ما يؤخر التشخيص، أو حتى يمنعه".
الأسباب
يلعب العامل الوراثي دوراً في خطر الإصابة بهذا المرض. فبحسب د. رودي، «يرتفع احتمال إصابة الطفل بمتلازمة تململ الساقين في حال إصابة أحد الوالدين. وتجدر الإشارة إلى أنه في حالات التوائم، وعند إصابة أحدهما، نسبة إصابة الآخر مرتفعة جداً. ولكن العامل البيئي له وزنه أيضاً في هذا المجال. فنسبة الإصابة في البلدان الآسيوية مثلاً أدنى منها في البلدان الأخرى".
ولكن يبقى السبب المباشر وراء الإصابة بهذا المرض غير معروف حتى الآن. فيقول نوار: «لدينا فقط تكهنات: نقص في الدوبامين و/أو الحديد، نظراً لعمل هذين الهرمونين معاً".
التشخيص