هذا موقف الراعي من طلب عون بشأن المادة 95

برزت زيارة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي لرئيس الجمهورية العماد ميشال عون في القصر الرئاسي الصيفي في بيت الدين.
واوضح الراعي انّ الزيارة كانت "لتهنئة الرئيس عون بـ"النقلة" التي خلقت جواً جميلاً بعد التشنجات التي مرّت على لبنان. فمجيء الرئيس الى بيت الدين هو لتكريس المصالحة التاريخية". واذ اشار الى ان البحث تناول الوضع الإقتصادي، حذّر من "أننا امام كارثة اجتماعية واقتصادية، ولا يجب ان نخفي الامر "لأن من يخبّي علتو بيموت فيا".
كذلك اشار الراعي، الى انه بحث مع عون في مسألة تفسير المادة 95 من الدستور، وقال: "الدستور يتم الأخذ به كاملاً لا انتقاء، وهناك أمور أخرى منه لم تُطبّق، والمادة 95 لا تخيف إنما تعطي الضمانة لكل الناس".