كورونا في لبنان ساعة بساعة

543698

إصابة مؤكدة

7829

وفيات

530689

شفاء تام

22 نيسان 2020 | 07:10

أخبار لبنان

"البيروقراطية الحكومية" تُضيّع فرصة انهيار النفط التاريخية

تحت عنوان " البيروقراطية الحكومية تُضيّع فرصة انهيار النفط التاريخية" كتب خالد أبو شقرا في صحيفة "نداء الوطن":

يشكّل انهيار أسعار النفط فرصة ذهبية لتعزيز موارد الخزينة، سواء من خلال زيادة الإيرادات أو انخفاض النفقات. فتثبيت سعر صفيحة البنزين على سعر 25 الف ليرة سيؤمن للخزينة مورداً مالياً كبيراً عن كل صفيحة، يضاف الى الضرائب المقتطعة والمقدرة بحدود 12 الف ليرة. في حين ستتراجع فاتورة النفط المخصصة لشركة كهرباء لبنان موقتاً. وفي العموم فان فاتورة استيراد المشتقات النفطية التي قدرت بنحو 6 مليارات دولار في العام 2019 ستتراجع بما لا يقل عن 50 في المئة، مما يعني خروج دولارات أقل والمحافظة على ما تبقى من رصيد العملات الأجنبية. الافادة الموقتة لشركة الكهرباء، المستنزف الأكبر لخزينة الدولة، "كان من الممكن ان تمتد الى ما لا يقل عن ثلاث سنوات لو كانت هذه المؤسسة في عهدة القطاع الخاص"، يقول رئيس "المعهد اللبناني لدراسات السوق" باتريك مارديني. "حيث كانت ستعمد ادارتها الى فتح مصفاة طرابلس وتخزين أكبر كمية ممكنة من النفط المجاني الذي يدفع المنتجون لبيعه بسبب نفاد المخازن. وهذه الكمية كانت لتكفي ما لا يقل عن 3 سنوات لسد حاجات الكهرباء".التبدل والفروقات الكبيرة في اسعار النفط عالمياً يجب ان تدفع بحسب مارديني الدولة الى "اعتماد سياسة الفاتورة المتحركة التي تتحدد بناء على اسعار النفط. وهو حل إصلاحي حقيقي يغطّي الكلفة الحقيقية ويؤمّن التوازن في الكهرباء ويغنينا عن الحلول الموقتة المتمثلة بالبواخر وغيرها".

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

22 نيسان 2020 07:10