كورونا في لبنان ساعة بساعة

639332

إصابة مؤكدة

8472

وفيات

613968

شفاء تام

19 تشرين الأول 2020 | 20:15

أمن وقضاء

تسليم متهمَين بإشكال "عين الحلوة" ينزع فتيل توتر من المخيم!


تسلمت مخابرات الجيش اللبناني في صيدا اليوم فلسطينيين متهمين بالتسبب بالاشكال المسلح الذي شهده مخيم عين الحلوة مؤخراً بين عناصر فتحاوية، وتخلله اطلاق نار اسفر عن مقتل الفلسطيني عبد الرحمن بسيسو .

وجرى تسليم الفلسطيني احد المتهمين حسن احمد الحاج المعروف بإسم حسن وليم بمساع من نائب قائد الأمن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء منير المقدح ، فيما قام مسؤول الأمن الوطني الفلسطيني في المخيم ابو اشرف العرموشي بتسليم المتهم الآخر عمر خلف الباشا الى قيادة القوة الفلسطينية المشتركة في المخيم التي سلمته بدورها الى مخابرات الجيش ليرتفع بذلك عدد الموقوفين على خلفية اشكال عين الحلوة الأخير الى ثلاثة أشخاص .

وكان موضوع تسليم المتهمين بالتسبب بهذا الاشكال المسلح تفاعل خلال الأسبوع الماضي اثر رفضهم تسليم انفسهم ورمي كل من طرفي الاشكال بكرة المسؤولية في ملعب الآخر ، رغم ان خلفيات الاشكال فردية ورغم ان كلا الطرفين يتبعان لحركة فتح ( طرف من مرافقي وعناصر العرموشي وطرف آخر من عناصر مقربة من المقدح ) .

وعلم ان اتصالات على اكثر من مستوى وصعيد فلسطيني عموماً ، وبضغط من السلطالت اللبنانية على المعنيين بهذه القضية، افضت الى التوصل الى تسليم المتهمين وليم والباشا وساهمت في نزع فتيل التوتر من المخيم .

وكان وفد من القيادة السياسية الفلسطينية في المخيم جال قبل يومين على كل من قائد الأمن الوطني الفلسطيني صبحي ابو عرب ونائبه منير المقدح ومسؤول الأمن الوطني في المخيم ابو اشرف العرموشي متمنين عليهم تطويق وانهاء ذيول هذه القضية لنزع فتيل التوتر من المخيم لأن الناس فيه لم تعد تحمل المزيد من الأزمات ويكفيها ما تعيشه من اوضاع متفاقمة صحيا واجتماعيا ومعيشيا حتى يضاف اليها الهم الأمني !.

رأفت نعيم

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

19 تشرين الأول 2020 20:15