كورونا في لبنان ساعة بساعة

511398

إصابة مؤكدة

6959

وفيات

429616

شفاء تام

28 شباط 2021 | 11:05

أخبار لبنان

بهية الحريري: التلقيح يحصن مناعة المجتمع صحياً



بدعوة من النائب بهية الحريري انعقد في دارة مجدليون "الاجتماع التنسيقي الدوري حول مستجدات كورونا في صيدا وجوارها " حيث جرى تقييم للوضع الوبائي من مختلف جوانبه ولسير عملية التلقيح بحث في التحضيرات التي ستواكب التخفيف التدريجي لقيود التعبة مع عودة فتح المزيد من القطاعات في المدينة ومنطقتها .

شارك في الاجتماع "رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي ، طبيبة قضاء صيدا الدكتورة ريما عبود ، رئيس مجلس ادارة مستشفى صيدا الحكومي الدكتور احمد الصمدي، رئيس مجلس ادارة مدير عام المستشفى التركي التخصصي للحروق والصدمات في صيدا السيدة منى ترياقي ، مدير عام مستشفى جزين الحكومي الدكتور شربل مسعد ، المشرف على صندوق دعم مستشفى صيدا الحكومي رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها الأستاذ علي الشريف ، المدير الاقليمي للأمن العام في الجنوب المقدم علي قطيش، رئيس مكتب شعبة المعلومات في صيدا الرائد فؤاد رمضان ، ممثل المدير الاقليمي لأمن الدولة في الجنوب العقيد فادي قرانوح الملازم اول محمد عبد الغني ، مدير خلية إدارة مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيذا-الزهراني المهندس مصطفى حجازي، منسق وحدة الحد من مخاطرالكوارث في الصليب الأحمر اللبناني في صيدا والزهراني الأستاذ شوقي عنتر، الآنسة ريم حنيني عن محافظة لبنان الجنوبي، ممثل الأنروا مسؤول قسم الصحة في منطقة صيدا الدكتور وائل ميعاري وممثل مستشفى الهمشري الدكتور فادي سلامة ومستشار النائب الحريري للشؤون الصحية الدكتور ناصر حمود ومستشارها لشؤون صيدا والجوار الاستاذ امين الحريري ".

الحريري

وفي كلمة لها في مستهل الاجتماع رحبت النائب الحريري بـ"انضمام مدير مستشفى جزين الحكومي الدكتور شربل مسعد الى هذا الاطار المشترك بين كافة المكونات التي تعنى بمواجهة جائحة كورونا " ، منوهة بـ"الدور الأساسي والفاعل الذي تقوم به المستشفيات الحكومية وتحملها العبء الأكبر في هذا المجال رغم ضآلة امكانياتها "، ومشددة على " اهمية ايلائها الاهتمام الكافي لتتمكن من الاستمرار بالقيام بواجباتها تجاه المجتمع المحيط في موضوع رعاية مرضى كورونا وفي غيرها من الخدمات الاستشفائية " . وقالت " من حق الناس ان تحصل على الخدمة الطبية الكافية من من الدولة عبر دعم المؤسسات الاستشفائية الحكومية ".

واعتبرت الحريري انه " على الرغم من الظروف البالغة الصعوبة، الا انه بالتعاون فيما بيننا وبالتنسيق مع كافة الجهات المعنية الرسمية والبلدية والصحية والأهلية يمكن ان نخفف من هذا العبء عن المستشفيات الحكومية ونجتاز هذه الأزمة الصحية وصولاً الى احتواء الوباء سيما واننا قطعنا مرحلة بموضوع اللقاحات وان كان الاقبال على التلقيح حتى الآن لا يزال دون المطلوب لنصل الى تحصين مناعي للمجتمع من هذه الجائحة " . وقالت " نأمل انه مع بدء عمل مركز التلقيح الثاني الذي سيفتتح الجمعة المقبل في المستشفى التركي للحروق ان ترتفع وتيرة الاقبال على تلقي اللقاح بناء لما يرد من اسماء عبر المنصة الرسمية ووفق اولوليات برنامج التلقيح الوطني بالنسبة للفئات المشمولة بالتلقيح في مرحلته الأولى" .

وأعلنت الحريري في هذا السياق ان " صندوق دعم مستشفى صيدا الحكومي الذي انبثق عن اجتماع مجدليون سيشمل بتقديماته ايضا المستشفى التركي للحروق لدعم انطلاقة عمله بموضوع التلقيح ، مجددة الشكر والتحية لكل المتبرعين للصندوق" .

أبرز النقاط التي تم بحثها

قيّم المجتمعون الوضع الوبائي في المدينة وجوارها فلاحظوا ارتفاعاً مستجداً في أعداد الاصابات بالفيروس ضمن نطاق اتحاد بلديات صيدا الزهراني وتدارسوا سبل مواجهة هذا التزايد والحد منه خاصة مع بدء عودة مزاولة بعض القطاعات لعملها ضمن المرحلة الثانية من التخفيف التدريجي لقيود التعبئة والاجراءات المقررة لمواكبة الفتح بتطبيق التدابير الصحية الوقائية في كافة القطاعات التي ستفتح ابوابها بدءاً من الاثنين.

وتوقف المجتمعون عند حصيلة الأسبوعين الأولين من بدء عملية التلقيح على صعيد نسبة الاقبال عليه في مركز التلقيح الوحيد المعتمد حتى الآن في مستشفى صيدا الحكومي فاعتبر ان النسبة لا تزال قليلة مقارنة بالكتلة البشرية المتواجدة ضمن نطاق الاتحاد وحث المواطنين والمقيمين على التسجيل في منصة التلقيح الرسمية وعدم التردد به .

وبحث المجتمعون في استكمال التحضيرات لإعتماد مركز التلقيح الثاني في المدينة والذي سيفتتح في المستشفى التركي التخصصي للحروق يوم الجمعة المقبل بالتزامن مع بدء اعطاء الجرعة الثانية من اللقاحات.

جهوزية المستشفيات الحكومية

واستعرض كل من الدكتور الصمدي ( مستشفى صيدا الحكومي ) والدكتور شربل مسعد ( مستشفى جزين الحكومي ) والدكتور فادي سلامة ( مستشفى الهمشري ) لمسار تطور الجهوزية الاستشفائية في هذه المستشفيات لجهة زيادة غرف العناية والغرف العادية لمرضى كورونا . كما عرضت السيدة منى ترياقي للتحضيرات للبدء بعملية التلقيح في مركز المستشفى التركي للحروق الأسبوع المقبل .

د. عبود

واشارت الدكتورة ريما عبود الى ان الأسبوع الأخير سجل تزايدا بأعداد الاصابات بكورونا ضمن قضاء صيدا لا سيما في "صيدا المدينة، الصرفند ، الغازية ، البيسارية ، حارة صيدا بالاضافة الى مخيم عين الحلوة" . وقالت" صحيح بدأنا مرحلة التلقيح التي ستصل بنا الى بر الأمان لكن حالياً خطر تفشي الوباء لا يزال داهماً ، ونحن مقبلون على المزيد من التخفيف من قيود التعبئة على فتح المؤسسات ، لذلك نعتبر ان الأساس يجب ان يكون هو الالتزام بالإجراءات الوقائية ".

وضع مخفر صيدا القديمة

وتوقف المجتمعون ايضا عند ما شهده مخفر صيدا القديمة من تسجيل 11 حالة كورونا فيه ، وكان بحث في واقع هذا المخفر وامكانية نقله الى المبنى الجديد لقوى الأمن الداخلي في وسط المدينة، حيث اشارت الحريري الى انها ستتابع هذا الأمر مع قائد درك الجنوب الاقليمي .

العرض الأسبوعي

وتخلل الاجتماع العرض الأسبوعي من فريقي عمل خلية إدارة مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيذا-الزهراني ومؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة حول مستجدات كورونا ضمن نطاق الإتحاد لجهة عدد فحوصات الـ" PCR" التي اجريت والتي بلغت في الأسبوع الأخير5512 ، تبين ان نتائج 25% منها ايجابية ، وبلغت نسبة الوفيات منها 3% . وعدد الاصابات الجديدة والنشطة وحالات الشفاء وتوزع الحالات على صعيد صيدا الادارية وبلدات الاتحاد وبحسب الفئات العمرية ، ونسبة الاشغال في المستشفيات والتي تراوحت بين 90 و100 % .

كما كان عرض لمسار وصول اللقاحات وعملية التلقيح في مركز مستشفى صيدا الحكومي وحصيلة الأسبوعين الأولين من تلقي اللقاح وفق معايير الخطة الوطنية ، حيث سجل وصول 1950 جرعة حتى الآن وتلقيح 1920 شخصاً ، فيما بلغت نسبة التلقيح من اجمالي سكان نطاق اتحاد صيدا الزهراني 0.64% . وتم البحث ايضا في موضوع التحضير لبدء اعطاء الجرعة الثانية من اللقاح ولإفتتاح مركز التلقيح الثاني في المستشفى التركي للحروق .

وتضمن العرض ايضاً تقريرا بسير عملية توزيع حقن "الرامديسيفير" لمرضى كورونا ضمن الهبة التي قدمتها وزيرة الصحة المصرية للنائب الحريري حيث بلغ عدد الحقن التي تم توزيعها حتى تاريخ 26 شباط 6470 إبرة ، أعطيت لـ 1506 مستفيداً من جميع المحافظات .

رأفت نعيم






يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

28 شباط 2021 11:05