كورونا في لبنان ساعة بساعة

670656

إصابة مؤكدة

8725

وفيات

633299

شفاء تام

16 تشرين الأول 2021 | 12:45

أخبار لبنان

المفتي سوسان في رسالة ذكرى المولد يدين "فتنة" الطيونة

وجه مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان رسالة ذكرى المولد النبوي الشريف لعام 1443هـ. وجاء فيها : تهل علينا ذكرى ميلاد النورالهادي محمد صلى الله عليه وسلم لتضئ لنا طريق الأمل من جديد، كما أضاءته للعالم من قبل.انها ذكرى مولد فخر الكائنات وخاتم الأنبياء والمرسلين، النبيّ الأميّ الأمين، الذي سطعت أنواره من مكة المكرمة فأضاءت الأنام وبددت جحافل الظلام، ومحت الوثنية ومحقت الأصنام وثبتت بفضل جهوده دعائم الوحدانية وأسس الإيمان وانتشرت الفضائل بالاقتداء بسيرته والاهتداء بتعاليمه. إنه رسول الله خير الخلق فى طفولته، وأطهر المطهرين فى شبابه، وأنجب البرية فى كهولته، وأزهد الناس فى حياته، وأعدل القضاة فى قضائه، وأشجع قائد فى دفاعه عن الحق، وخير قدوة للمصلحين، وخير أسوة للمربين.اختصه الله بكل خلق نبيل، وحرسه بعنايته، وحفظه برعايته، وأيده بجوامع الكلم، مع الفصاحة وقوة الحجة، وأمر العالمين بطاعته، وجعل طاعته صلّى الله عليه وسلم مقرونة بطاعته تعالى: مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطاعَ اللَّهَ (النساء: 80) لأن الرسول جاء مبلغاً عن الله؛.إنها ذكرى مولد رسول الله المثل الكامل للإنسان الكامل ذا شخصية قوية جذابة، لا يدانيه أحد فى كماله وعظمته، وصدقه وأمانته، وزهده وعفته. اعترف كل من عرفه بعلو نفسه، وصفاء طبعه، وطهارة قلبه، ونبل خلقه، ورجاحة عقله، وتفوق ذكائه، وحضور بديهته، وقوة إرادته، وثبات عزيمته، ولين جانبه، وتمسكه بالحق، وإقامة العدل. فكان خير قدوة للناس جميعا.يُعدُّ ميلاد النّبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- أجمل يوم جاء على البشرية جمعاء، وعلينا جميعاً شكر هذه النعمة، كما علينا طاعته -صلَّى الله عليه وسلَّم-، فهو أسوة لِكُلّ المسلمين، وبكرامتهِ وعلوِّ منزلتهِ عند الله -سبحانهُ وتعالى- كنَّا خير أمَّة أُخرجت للناس، وبرسالته خُتِمت الأديان، كان جُلّ همه أن يدعو الناس إلى الهداية، وكان رحمة مهداة للعالمين، صلوات ربي وسلامه عليه.

وقال المفتي سوسان " في ذكرى المولد النبوي الشريف تؤكد مدينة صيدا مدينة المقاومة التي منها انطلقت شرارة المقاومة و الجهاد بوجه العدو الصهيوني و قدمت الشهداء على مذبح التحرير أنها لن تتخلى عن قضية الأمة المركزية تجاه فلسطين وتحرير مقدساتها من رجس الاحتلال حتى تحقيق وعد الله بنصر الأمة على الصهاينة أعداء الدين والإنسانية .لذلك صيدا بكل أطيافها الدينية والسياسية والاجتماعية :تستنكرو تدين بكل حزم قرار المحمكة الصهيونية النازية السماح للصهاينة الصلاة في باحات المسجد الأقصى بصمت هذا اعتداء على الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس و المسجد الأقصى هذا القرارباطل ومستنكر لان الإحتلال يحاول فرض تهويد القدس والمسجد الأقصى الذي هو وقف اسلاميى مؤبد الى ان يرث الله الأرض و من عليها لذلك نطالب مع الأخوة الفلسطينين بموقف دولي حازم و شجاع لوقف هذه الإعتداءات الصارخة من قطعان المستوطنين على المسجد الأقصى والمصلين لأن مايقومون به يعتبرارهابا وعدوانا يمس كل العرب و المسلمين. تحية لروح الجهاد و المقاومة التي يجسدها الشعب الفلسطيني المجاهد بكل أطيافه الإسلامية والوطنية وبكل أطفاله ونسائه وشيوخه المجاهدين والمرابطين حول القدس الشريف وباحات الأقصى وحول كنيسة القيامة وكل فلسطين".

وأضاف" تعود ذكرى مولد الوفاء والصدق والاستقامة والنور والهداية ، ولبنان والشعب اللبناني يعيش في ايام صعبة لم يشهدها من قبل ان كان على المستوى السياسي او الاقتصادي او الاجتماعي المواطن في لبنان لم يعد يستطع ان ينفق على عائلته او يعالج ابناءه او يعلم أولاده ماذا حصل لهذا البلد..المواطن خائف من يومه وقلق على مستقبله.. ثم الفتنة التي تطل برأسها من الطيونة، من بيروت .. والشهداء والجرحى في الشوارع.. والحرية والعدالة والكرامة الانسانية تتلاشى وتغيب.. اننا ندين ونشجب ما حصل ونطالب بمحاسبة الفاعلين.. لبنان يسير نحو فقدان مقومات وجوده وحضوره في هذا الشرق العربي.. اين لبنان الرسالة.. اين لبنان الدولة.. اين لبنان الوطن .. اين لبنان !.".

رأفت نعيم

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

16 تشرين الأول 2021 12:45