كورونا في لبنان ساعة بساعة

543698

إصابة مؤكدة

7829

وفيات

530689

شفاء تام

7 كانون الثاني 2020 | 17:25

عرب وعالم

الجيش الليبي يتقدّم إلى ما بعد سرت.. ويُطوّق مصراتة

الجيش الليبي يتقدّم إلى ما بعد سرت.. ويُطوّق مصراتة
المصدر: العربية.نت

أعلن الجيش الليبي، الثلاثاء، أن قواته تقدمت إلى ما بعد مدينة سرت، للسيطرة على مواقع ‏جديدة. وأكدت شعبة الإعلام الحربي التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية على فيسبوك، ‏أن الوحدات العسكرية تتقدم إلى ما بعد مدينة سرت وتبسط سيطرتها على مواقع جديدة غرب ‏المدينة.‏

إلى ذلك، أفادت مصادر العربية/الحدث أن الجيش شن 4 غارات جوية على منطقتي الوشكة ‏وأبو قرين غرب سرت.‏

نحو مصراتة

من جهته، أعلن رئيس أركان القوات البحرية الليبية، فرج المهدوي، بدء تقدم قوات الجيش الليبي ‏نحو مدينة مصراتة التي تسيطر عليها أقوى الميليشيات المسلّحة التابعة للوفاق وأكثرها عددا، ‏وذلك بعد سيطرته، أمس الاثنين، بالكامل على مدينة سرت الاستراتيجية.‏

والاثنين، أحكمت قوات الجيش الليبي السيطرة على مدينة سرت الساحلية (450 كلم شرق ‏طرابلس و250 كلم على مصراتة)، التي كانت تحت نفوذ "قوة حماية وتأمين سرت" التابعة ‏لقوات الوفاق، بعد عملية عسكرية خاطفة ومفاجئة، وضعت الجيش وجهاً لوجه مع مدينة ‏مصراتة ذات الثقل العسكري والسياسي وحتى الاقتصادي في الغرب الليبي.‏

تطويق للمدينة

وحصلت "العربية.نت" على خريطة جديدة لانتشار الجيش الليبي بعد سيطرته على مدينة سرت ‏وتوسّعه ميدانيا على حساب قوات الوفاق، أظهرت تطويقا كاملا لمدينة مصراتة من كل ‏الاتجاهات، بعد بسط قواته نفوذها على كل المداخل والمخارج المحيطة بالمدينة، وإحكام قبضته ‏على جميع المواقع الاستراتيجية التي كانت تستخدمها قوات مصراتة إما لمهاجمة الجيش أو لتلقي ‏الدعم العسكري التركي، ويتعلق الأمر خاصة بقاعدة القرضابية الجوية بمدينة سرت.‏



وقال اللواء فرج المهدوي لـ"العربية.نت"، إن السيطرة على مدينة سرت سيضيق الخناق على ‏الميليشيات المسلّحة خاصة المتواجدة بمدينة مصراتة، حيث سيقطع الجيش الإمدادات العسكرية ‏على الميليشيات التي كانت تصلها من تركيا عبر قاعدة القرضابية الجوية، مضيفا "لقد حرمتنا ‏الميليشيات من مدينة سرت وأصبحت الآن مصراتة هدفا لنيران الجيش الليبي من أقرب نقطة".‏

يذكر أن سلاح الجو التابع للجيش الليبي شن اليوم الثلاثاء، غارات جوية استهدفت، تجمّعا ‏لميليشيات مصراتة في منطقة تاورغاء وغرفة عليات كتيبة حطين في مصراتة، وفق ما أفادت ‏غرفة الكتيبة 134 حماية قاعدة الوطية الجوية.‏

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

7 كانون الثاني 2020 17:25