21 كانون الثاني 2020

أمن وقضاء

وقفة تضامنية مع القاضي صدقي في "عدلية بيروت"..وسرحان:"سوء تفاهم يحصل"

وقفة تضامنية مع القاضي صدقي في

نفّذ عدد من القضاة وقفة ظهر اليوم في القاعة الكبرى لقصر العدل في بيروت تضامنا مع زميلهم القاضي سامي صدقي حول خلفية الاشكال الذي وقع في قاعة محكمة الجنايات امس حين طلب من احد المحامين الخروج من القاعة كونه كان يتحدث بصوت مرتفع وما استتبع ذلك من تعميم لنقيب المحامين في بيروت بمقاطعة الجلسات امام القاضي صدقي.

من جهته اكد وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال القاضي ألبرت سرحان،  أن "ما حدث بالأمس في محكمة جنايات بيروت بين القاضي سامي صدقي من جهة ونقيب المحامين ملحم خلف وعدد من المحامين هو سوء تفاهم يحدث داخل العائلة الواحدة والحل يكون ضمن هذه العائلة".

وقال سرحان: "ان التوجه لمعالجة هذا الأمر يكون بالتفاهم ويأتي في إطار خير المصلحة العامة".

وأضاف: "نقيب المحامين هو في صدد معالجة الموضوع مع الرئيس الأول لمحكمة التمييز القاضي سهيل عبود"، مشيرا الى أنها "ليست المرة الأولى التي يحدث فيها مثل هذا الإمر بين جناحي العدالة، أي القضاة والمحامين".

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

21 كانون الثاني 2020