تضامناً مع جنبلاط.. نواب "الإشتراكي" يشعلون "تويتر"!

تحت هاشتاغ #معك_سنرفع_التحدي، بدأ نواب ومناصرو الحزب التقدمي الإشتراكي بالتغريد على موقع "تويتر" تضامناً مع رئيس الحزب النائب السابق وليد جنبلاط، خصوصاً بعد أحداث الجبل.

 وغرّد النائب هادي أبو الحسن قائلاً: "نحن أبناء الكمال نحن من صان الجبال نحن رفاق الوليد نسلك دربه لن نحيد نملك إرادة كالفولاذ نحمل عزما كالحديد، فاصبر وأبشر لن ينالوا نحن للنصر نسير حاصر حصارك لا مفر لقن درسا يا كبير بالشجاعة تعطي مثلا يا من تحملت الكثير بالترفع تمشي ملكا وغيرك بالغيظ أسير".

 بدوره، غرّد النائب بلال عبدالله قائلاً: "من تشرب فكر المعلم كمال جنبلاط، وعاصر رجولة وعنفوان وليد جنبلاط، لن تقدر عليه كل مؤامرات العالم".

 من جهته، قال النائب فيصل الصايغ: "أفيقوا من أوهامكم يا نابشي القبور، واعلموا أننا أبناء الحياة "الأقوياء في نفوسهم لا الضعفاء"، وأننا طلاب وجود وسلم وانفتاح وحوار وتطوير، لكننا أيضا أبناء كرامة وصبر وصمود وتحد.. لا نهاب صعابا ولا نخشى حصاراً، فنحن من مدرسة الكمال، ونحن رفاق القائد الوليد، أما أنتم فواهمو أمجاد وجوقة باحثين عن كراهية وأحقاد".

إلى ذلك، غرد المفوض الاعلامي لـ"الحزب التقدمي الاشتراكي" رامي الريس عبر حسابه على "تويتر"، وقال: "الباطل لا يصير حقا بمرور الزمن".