‏"ستاندرد آند بورز" تتوقع تحسّن النمو في لبنان ‏تدريجيا

توقعت "ستاندرد آند بورز" أن "تواصل احتياطيات النقد الأجنبي لدى مصرف لبنان المركزي ‏التراجع، لكنها ستبقى كافية لتمويل حاجات الحكومة للاقتراض والعجز الخارجي للبلاد على ‏مدار العام القادم"، وأن "يبقى النمو في لبنان ضعيفاً، لكنه سيتحسن تدريجياً ليصل إلى 2.2% ‏بحلول 2022 مدعوماً ببرنامج استثماري حكومي وانحسار التوترات في سوريا‎".‎
وأشارت إلى أنه "بالنظر إلى ضعف تدفقات العملة الأجنبية، من المتوقع أن تحقق حكومة لبنان ‏بعض التقدم بشأن الإصلاحات في الأجل القصير لتحسين ثقة المستثمرين‎".‎