الجيش اليمني ينتزع مواقع جديدة من قبضة الحوثيين

انتزعت قوات الجيش اليمني، بإسناد من تحالف دعم الشرعية، الأحد، مواقع جديدة من قبضة ميليشيات الحوثي، في معقلها الرئيس بمحافظة صعدة، أقصى شمال البلاد.

وحررت قوات الجيش اليمني عدداً من المناطق والمواقع الجديدة في مديرية باقم شمال محافظة صعدة.

ونقل الموقع الرسمي للجيش اليمني عن أركان حرب اللواء الخامس حرس حدود، العميد محمد الباهلي، قوله "إن قوات الجيش حررت قرى "قماحل"، و"القحلة"، و"زماحل"، "آل معيض"، والجبل الأسود، في مديرية باقم".

ولفت إلى أن مدفعية الجيش الوطني دمّرت تعزيزات تابعة لميليشيات الحوثي، كانت في طريقها إلى مناطق المواجهات.

وأكد العميد الباهلي أن المعارك أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات الحوثية المتمردة، وتدمير آليات تابعة لها.

وانتزعت الفرق الهندسية لقوات الجيش الوطني، كميات كبيرة من الألغام والعبوات الناسفة، التي زرعتها ميليشيات الحوثي، في محاولة فاشلة منها لإعاقة تقدم أبطال الجيش الوطني.

وجاء ذلك بعد ساعات من تقدم مماثل حققته قوات الجيش اليمني في ذات الجبهة، حيث حررت قرية "خشبان"، بالإضافة إلى عدد من التباب المحيطة بجبل النار الاستراتيجي، والمطلة على قرية آل حسن، وقطعت خطوط إمداد ميليشيات الحوثي المتمردة، إلى أغلب مواقعها في جبل النار.

ويخوض الجيش اليمني، مدعوماً من قوات التحالف، عمليات عسكرية واسعة في أكثر من 8 محاور قتالية في معقل الحوثيين بمديريات محافظة صعدة.