كورونا في لبنان ساعة بساعة

548

إصابة مؤكدة

19

وفيات

60

شفاء تام

21 آذار 2020 | 11:50

خاص

"مستقبل ويب" يطلق هاشتاغ "#محلك_بيتك.. العب قد ما بدك"!

المصدر: خاص مستقبل ويب

خاص ـ "مستقبل ويب"

يعيث وحش "الكورونا" تفشياً في لبنان وينفث سمومه سريعاً في وجه الجميع، مستغلاً التراخي في إجراءات العزل المنزلي. ولعل أخطر إستهدافات الفيروس هذا الأيام هي شريحة الشباب والفتية الصغار التي لم تنقطع عن محال الألعاب الإلكترونية والكمبيوتر في المناطق، كما تُظهر الفيديوهات المنتشرة لصبية وأطفال يلعبون على أجهزة الكمبيوتر في طرابلس وبرج البراجنة.

المشكلة متعددة الأطراف وتستلزم وعياً جماعياً يبدأ بالأهل الذين عليهم ان يدركوا مخاطر السماح لأبنائهم بمغادرة المنزل وإرتياد هذه المحال والإختلاط عن قْرب بآخرين، معرضين أنفسهم لأعلى مخاطر إلتقاط العدوى وإصابتهم بها ونقلها إليهم عبر وجودهم في أماكن مغلقة ولمسهم لأدوات غير معقمة.

وكذلك على أصحاب المحال التحلي بروح المسؤولية والأخلاقية والوطنية، ومبادرتهم إلى إقفال محالهم للمساهمة في الحد من انتشار الفيروس، حتى ولو كانت محالهم بعيدة عن مراى القوى الأمنية.

ويبقى الرهان على هذه الفئة العمرية الفتية الواعدة، التي عليها أيضاً ان تعرف محاذير "الخرق المنزلي"، و إرتياد هذه الأماكن الخطرة، خصوصاً وان أجهزة الكمبيوتر متوافرة في كل البيوت.

"مستقبل ويب" ومساهمة منه في التوعية ضد مخاطر هذه الظاهرة الخطيرة، يطلق هاشتاغ "محلك بيتك.. إلعب قد ما بدك"!.

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

21 آذار 2020 11:50