كورونا في لبنان ساعة بساعة

64336

إصابة مؤكدة

531

وفيات

29625

شفاء تام

2 تشرين الأول 2020 | 18:35

فن

فنانون عالميون يتضامنون مع لبنان من باريس ويطلقون حملة تبرّعات

قبل شهر، وبعد أيّام على وقوع انفجار المرفأ، قامت جمعية خيرية بمبادرة لجمع فنّاني لبنان في حفلة خيريّة، تسجّل وتبثّ عبر اليوتيوب، ويعود ريعها إلى المتضرّرين من الانفجار، إلا أنّ بعض الفنانين رفضوا المشاركة، البعض بسبب خلافات مع زملائه، والبعض طلب المال لفرقته الموسيقيّة فرفضت الجمعيّة لأنّ الحفل مجاني، كما أنّ البعض اشترط أن يوضع اسمه أوّلاً، وبين تعنّت الفنانين وفرضهم شروطاً خياليّة طارت الحفلة، لتأتي المبادرة من فناني فرنسا ومباشرة على مسرح الأولمبيا في باريس.

فتحت عنوان "متّحدون لأجل لبنان"، أقيم مساء أمس الخميس تحت تعبيراً عن دعم فرنسا الشعبية والرسميّة للشعب اللبناني، بعد انفجار مرفأ بيروت.

الحفل من تنظيم الموسيقار الفرنسيّ اللبناني الأصل إبراهيم معلوف زوج الفنانة اللبنانية هبة طوجي التي شاركت فيه مع كل من الفنان أسامة الرحباني والفنان العالمي ميكا، ونخبة من الفنانين الفرنسيين من بينهم ستينج وباسكال أوبيسبو وباتريك فيوري، فضلاً عن عازفة الشيللو اللبنانية الأرمنية أستريج سيرانوسيان وعازف البيانو الكبير عبد الرحمن باشا، والمؤلف الموسيقى خالد مزنر.

ودعا المنظّمون من يرغب بالتبرّع من الفرنسيين، إلى إرسال كلمة Liban إلى الرّقم 92 200 ليتبرّع بمبلغ خمسة يورو للمتضررين من الانفجار.

وقد تمّ بث الحفل عبر قناة France 2 ونقلته عنها الشاشات اللبنانية، التي توحّدت على مدى ساعتين لنقل الحدث، الذي أثار عواطف اللبنانيين، فشكروا عبر "تويتر" فرنسا، التي تقف إلى جانب لبنان.

كما شكروا كل الفنانين المشاركين، وأعرب بعض اللبنانيين عن حزنهم لأنّ بلدهم تحوّل إلى مصدر شفقة، وشعبهم بات يحتاج إلى حفلات خيرية وحملة تبرّعات بعد أن نهبه حكّامه وجعلوه شعباً مفلساً.

كما عاتب كثيرون فنانينا الذين أثبتوا أنّهم لم يكونوا على مستوى المسؤولية بعد انفجار المرفأ.







يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

2 تشرين الأول 2020 18:35