كورونا في لبنان ساعة بساعة

64336

إصابة مؤكدة

531

وفيات

29625

شفاء تام

13 تشرين الأول 2020 | 13:41

المنسقيات و القطاعات

سوبرة: لتنظيم صرف الدواء كي لا يكون المواطن ضحية الجشع والطمع

سوبرة: لتنظيم صرف الدواء كي لا يكون المواطن ضحية الجشع والطمع

صدر عن منسق عام بيروت في "تيار المستقبل" سامر سوبرة البيان الآتي:

تتوالى تداعيات الازمة الاقتصادية الحادة على اللبنانيين مخلفة آثارها المدمرة على القطاعات الحيوية في البلاد كافة، لاسيما القطاع الصحي المتردي الذي دق ناقوس الخطر بعد تفاقم الازمة الدوائية جراء الشح المتزايد في توفر الدواء في الصيدليات وتحديدا تلك المخصصة لعلاج الامراض المزمنة والسرطانية والادوية الوقائية للحماية من فايروس كورونا إضافة الى لقاحات الانفلونزا لاسباب عدة ياتي في مقدمها التهافت غير المسبوق من المواطنين على شراء و تخزين الادوية خوفا من انقطاعها او من ارتفاع اسعارها فيما تعجز الصيدليات العاملة على الاراضي اللبنانية كافة عن توفير حاجة المواطن نتيجة امتناع وكلاء الادوية عن تسليم الكميات الكافية بعد تسريبات عن امكانية رفع الدعم عن الادوية ما سيؤدي حتما الى تضخم اسعارها والى تزايد عمليات تهريبه الى الخارج بقصد الربح المادي .

انطلاقا من ايماننا بأن صحة المواطن وتأمين حاجته من الدواء هي اولوية نؤكد التضامن الكامل مع الاضراب التحذيري الذي تنفذه الصيدليات اليوم الثلثاء احتجاجا على تقاعس الجهات المسؤولة عن اتخاذ خطوات جدية وحازمة لمنع احتكار توزيع الادوية والمتاجرة بأمن المواطن الصحي.

ونشدد على ضرورة الزام الجهات المعنية بتوزيع الاودية وتزويد الصيدليات بحسب حاجتها وتنظيم عملية صرف الدواء كي لا يكون المواطن ضحية الجشع والطمع.

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

13 تشرين الأول 2020 13:41