كورونا في لبنان ساعة بساعة

558369

إصابة مؤكدة

7897

وفيات

536623

شفاء تام

8 كانون الأول 2020 | 08:28

منوعات

آثار سلبية لعدم النوم ساعاتٍ كافية... ونصيحة!‏

كشف طبيب عن مقدار النوم الذي يجب أن نحصل عليه كل ليلة، والآثار السلبية ‏التي قد نتعرّض إليها إذا لم نفعل ذلك.‏

وأوضح الدكتور زاك تورنر، خبير النوم من أستراليا، أن الحصول على القدر ‏المناسب من النوم يمكن أن "يغير حياتنا" بعد رده على سؤال أحد متابعي موقع ‏News.com.au‏.‏

وقال المتابع إنه يحصل حاليا على نحو خمس ساعات من النوم كل ليلة، وعادة ما ‏يذهب إلى الفراش في منتصف الليل بسبب العمل أو مشاهدة البرامج أو المسلسلات ‏المفضلة لديه، ويستيقظ مبكرا لممارسة الرياضة.‏

وبعد أن أشار إلى كونه تكيّف مع عدد ساعات النوم القليلة هذه، إلا أنه تساءل عما ‏إذا كان من الضروري الحصول على المزيد من ساعات النوم.‏

وقال الدكتور تورنر إننا يجب أن نحصل على سبع ساعات بدلا من ذلك، وقدم ‏درسا مهما عن أسباب ذلك. وأوضح أن ساعتين إضافيتين من النوم في الليلة هي ‏‏730 ساعة يتم اكتسابها كل عام، ما يحدث فرقا كبيرا في الصحة والرفاهية، ‏مدعيا أن الأشخاص المحرومين من النوم يمكن أن يظهروا "نفس الاستجابات ‏والعلامات".‏

وتشمل أعراض الحرمان من النوم، قلة التركيز، والتهيج، والنسيان، والقلق، فضلا ‏عن التحوّل إلى مجرد "شخص عابس"، حيث يقول الدكتور تورنر: "يعمل دماغك ‏بمعدل أقل بكثير وستشعر بالعواقب. وهذا يمكن أن يؤدي إلى فشل في العلاقات، أو ‏فقدان وظيفتك، وقد ارتبط بالاكتئاب والقلق".‏

ويمكن للحرمان من النوم أيضا أن يحدث تأثيرات ملحوظة على صحتنا الجسدية، ‏حيث أن بعض الدراسات أظهرت أن البالغين الذين لا يحصلون على قسط كاف ‏من النوم أكثر عرضة بنسبة 89% للإصابة بالسمنة، ويرجع ذلك جزئيا إلى أن ‏الحرمان من النوم يتسبب في ارتفاع الهرمونات التي تنشط الشهية، ويقلل من ‏مستويات الهرمونات التي تثبطها.‏

وأضاف الدكتور تورنر: "نصيحتي الأخيرة، لا تتصفحوا الإنترنت على الهاتف في ‏السرير قبل النوم. سيكون لذلك تأثير عميق على نوعية نومكم".‏

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

8 كانون الأول 2020 08:28