كورونا في لبنان ساعة بساعة

621735

إصابة مؤكدة

8277

وفيات

588577

شفاء تام

13 تموز 2021 | 14:29

أخبار لبنان

‏"روسيا اليوم" تُكذّب "الديار"‏..والسفارة الروسية أيضا تكذّب "الديار" و"ليبانون ديبايت"‏

‏

زعمت صحيفة الديار أن الخناق الدولي والاقليمي يزداد على الرئيس المكلف سعد ‏الحريري الرئيس المكلف سعد الحريري، حيث تتساقط ‏‏"أوراقه" الخارجية الواحدة ‏تلو الاخرى، بعدما انضمت موسكو الى "ركب" الدول غير المتمسكة ‏بقيادته ‏للحكومة الجديدة. ‏

‏وتحت عنوان "تكذيب" الخبر المفبرك!‏، نشرت الديار خبرا كاذبا نسبته الى ‏مصادر دبلوماسية في بيروت وجاء فيه أن " الحريري لم يعد خيارا روسيا مفضلا ‏لدى موسكو، خصوصا بعدما ‏‏"فبرك" خبر اتصاله مع نائب وزير الخارجية ‏ميخائيل بوغدانوف حين ادعى بان الاخير ابلغه برغبة بلاده ‏بان تكون الحكومة ‏الاصلاحية الجديدة برئاسته، فيما لم يتطرق الاتصال الى اي من المواضيع ‏السياسية ‏وكان مجرد تواصل من الحريري عبر هاتف ممثله في موسكو جورج ‏شعبان الذي كان يزور بوغدانوف ‏للاطمئنان عليه بعد تعافيه من "كورونا" حيث ‏يمضي اجازة مرضية مفتوحة". ‏

كما ادعت "الديار" أن الموقف الروسي الرسمي بات على الشكل التالي" لا تمسك ‏باي شخصية لتشكيل ‏الحكومة، واذا اراد الحريري الاعتذار فهذا "شانه" المهم ان ‏يسرع المسؤولون اللبنانيون بتشكيل حكومة ‏ذات مصداقية ويسهل التعامل معها ‏لاعادة انقاذ الاقتصاد اللبناني".‏

وتكذيبا لمزاعم الديار نشر موقع "روسيا اليوم" خبرا تحت عنوان "مبعوث بوتين ‏يؤكد للحريري دعم روسيا لمساعي تشكيل حكومة لبنان لمنع استمرار تدهور ‏الأوضاع". ‏

وجاء فيه: "أبدى ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي لرئيس ‏الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري، دعم موسكو للجهود الرامية إلى تشكيل ‏حكومة جديدة في لبنان.‏

وأكدت الخارجية الروسية أن بوغدانوف (الذي يتولى أيضا منصب المبعوث ‏الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط ودول إفريقيا) والحريري تبادلا خلال ‏مكالمة هاتفية جرت بينهما اليوم الجمعة الآراء والأفكار إزاء تطورات الأوضاع ‏السياسية والاقتصادية المرشحة للتفاقم في لبنان.‏

وذكر البيان أن الجانب الروسي "أكد دعمه الثابت للمساعي الرامية إلى تشكيل ‏حكومة تكنوقراط فعالة برئاسة الحريري سيكون بوسعها تغيير المسار السلبي الذي ‏تتطور به الأمور في البلاد".‏

وأشارت الخارجية الروسية إلى أن بوغدانوف شدد في هذا الصدد على أهمية ‏التوصل إلى توافق وطني شامل بهذا الخصوص بناء على مبادئ التزام كافة القوى ‏السياسية والطائفية في لبنان بوحدة الجمهورية وسيادتها.‏

وأكد مبعوث الرئيس الروسي في هذا السياق على تصميم موسكو على مواصلة ‏اتصالات نشطة مع الممثلين عن الأوساط السياسية والاجتماعية المؤثرة في لبنان، ‏اعتمادا على التجربة الملموسة لعلاقات الصداقة التقليدية والتعاون متعدد المجالات ‏ومتبادل المنفعة بين الدولتين".‏





كما نشر موقع السفارة الروسية في تغريدة عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "أجرى نائب وزير ‏الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف اتصالاً هاتفياً مع رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد ‏الحريري‎.‎

أعاد الجانب الروسي تأكيد دعمه الثابت للجهود المبذولة من أجل تشكيل حكومة تكنوقراط ذات ‏كفاءة في لبنان برئاسة سعد الحريري في أسرع وقت ممكن"‏‎.‎

وكان موقع "ليبانون ديبايت" قد نشر أيضا معلومات مغلوطة وكاذبة بأن الحريري يبحث بين ‏موسكو والقاهرة عن غطاء دولي. ‏

وجاء فيه: "في (موسكو)، تم تحويل اتصال جرى بينه ونائب وزير الخارجية الروسي لشؤون ‏الشرق الأوسط وأفريقيا، ميخائيل بوغدانوف من "إتصال اطمئنان" إلى قضية حماية سياسية ‏يوفّرها "الكرملين" لرئيس الحكومة المكلف! رواية المكتب الإعلامي للحريري، تحدثت عن ‏‏"حصول إتصال بناء على اتفاق مسبق بين الرجلين. وقد عرض الحريري لوجهة نظره حول ‏الأحداث. في المقابل، أكد الجانب الروسي على ضرورة دعم كل الجهود في سبيل الإسراع في ‏تشكيل لبنان حكومة مهمة قادرة، من التكنوقراط، برئاسة الرئيس سعد الحريري، من دون ‏الإشارة إلى ظروف الإتصال. وقد بدا البيان بمثابة "تسويق لموقف روسي على أنه دعم للرئيس ‏الحريري وعلى نيته صرفه داخلياً"، وهو ما خالفه "مصدر دبلوماسي لبناني في روسيا"، إذ ‏كشف لـ"ليبانون ديبايت"، أن بوغدانوف في إجازة مرضية ووظيفية تمتد حتى شهر أيلول ‏المقبل، وإن التواصل بينه وبين الحريري تمّ على هامش زيارة "شخصية" قام بها مستشار ‏الحريري للشؤون الروسية جورج شعبان إلى منزل المسؤول الروسي، بناء على موعد مسبق ‏بعنوان "الإطمئنان إلى صحته".‏


‏ ‏

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

13 تموز 2021 14:29