كورونا في لبنان ساعة بساعة

632271

إصابة مؤكدة

8406

وفيات

606282

شفاء تام

9 آب 2021 | 12:58

عرب وعالم

إيران: رئيسي لن يترك مفاوضات فيينا ولن يدّخر جهداً لرفع العقوبات

أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، أن طهران لن تترك أبدا ‏المفاوضات في فيينا، والرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي لن يتردد في ‏السعي لرفع الحظر عن طهران، بحسب ما نقلت عنه وسائل الإعلام ‏الإيرانية.‏

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، أضاف أن طهران ‏لن ترضى بأقل من بنود الاتفاق النووي.‏

وكان موظف كبير في الاتحاد الأوروبي أفاد، السبت، أن إيران مستعدة ‏لمواصلة المفاوضات حول الاتفاق النووي، لافتاً إلى أن المحادثات يمكن ‏أن تستأنف في فيينا بداية أيلول/سبتمبر.‏

وحضر مفاوض الاتحاد الأوروبي المكلف بالملف النووي الإيراني، ‏الإسباني انريكي مورا الخميس، حفل تنصيب الرئيس الإيراني الجديد ‏إبراهيم رئيسي في طهران.‏

كما تطرق المتحدث باسم الخارجية الإيرانية لتصريحات وزير الخارجية ‏البريطاني بشأن إيران، وقال إنها تصريحات "غير مسؤولة".‏

وكان وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب قال، الخميس، إن إيران ‏ستدفع ثمنا لو اختار رئيسها الجديد إبراهيم رئيسي العدائية، مؤكدا أن ‏طريقة تعامل المملكة المتحدة مع إيران أصبحت في مفترق طرق.‏

وكشف أن بريطانيا ستنفذ ردا منسقا على هجوم إيران على السفينة ‏المرتبطة بإسرائيل في بحر عمان.‏

إلى هذا، تعهد الوزير البريطاني بمحاسبة إيران لتهديدها الملاحة ‏وزعزعة استقرار المنطقة، مشيرا إلى أن الهجوم على السفينة "ميرسر ‏ستريت" لن يمر دون محاسبة طهران.‏

وعن تطور الأحداث في أفغانستان، قال المتحدث باسم الخارجية ‏الإيرانية، إن طهران قلقة من التطورات في أفغانستان وتعتبر أن أمن ‏أفغانستان من أمنها.‏

وأشار إلى أن طهران أجرت مفاوضات بين الطرفين في أفغانستان، ودعا ‏كافة الأطراف لسد الطريق أمام ما وصفها بالتدخلات الأجنبية في ‏بلادهم.‏

وباتت طالبان، صباح الاثنين، تسيطر على 5 من عواصم الولايات ‏الأفغانية البالغ عددها 34 بعد أن استولت على ثلاث منها في اليوم ‏السابق بما في ذلك مدينة قندوز، في هجوم كبير يبدو أن الجيش عاجز ‏عن إيقافه.‏

وعن اليمن، قال المسؤول الإيراني إن طهران ستتعاون مع المبعوث ‏الأممي لليمن، وتأمل أن يتمكن من إنهاء الحرب في هذا البلد.‏

وكانت ميليشيا الحوثي أعلنت، الأحد، رفضها إجراء أي حوار مع ‏المبعوث الأممي الجديد إلى اليمن الذي تم الإعلان عن تعيينه مؤخراً ولم ‏يبدأ مهامه إلا بتنفيذ اشتراطات مسبقة، فيما قالت الرئاسة اليمنية إن ‏الرئيس عبد ربه منصور هادي أكد على ضرورة تعاون الحكومة مع ‏المبعوث الأممي الجديد هانس غروندبيرغ، وتسهيل مهامه لتعزيز فرص ‏السلام.‏



العربية.نت

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

9 آب 2021 12:58