كورونا في لبنان ساعة بساعة

639332

إصابة مؤكدة

8472

وفيات

613968

شفاء تام

27 أيلول 2021 | 09:12

منوعات

‏ توقّع العودة إلى الحياة الطبيعية.. في هذا التوقيت‎!‎

يعتقد الرئيس التنفيذي لشركة فايزر، ألبرت بورلا، أن الحياة ستعود إلى طبيعتها خلال العام ‏المقبل على الرغم من احتمال استمرار ظهور أنواع جديدة من "كوفيد-19" في جميع أنحاء ‏العالم‎.‎

وقال بورلا لشبكة‎ ABC: "‎في غضون عام أعتقد أننا سنكون قادرين على العودة إلى الحياة ‏الطبيعية.. لا أعتقد أن هذا يعني أن المتغيرات لن تستمر في الظهور، ولا أعتقد أن هذا يعني أننا ‏يجب أن نكون قادرين على عيش حياتنا دون تلقي التطعيمات"، وفقاً لما اطلعت عليه ‏‏"العربية.نت"‏‎.‎

وتعكس تعليقات بورلا الملاحظات التي أدلى بها الأسبوع الماضي الرئيس التنفيذي لشركة ‏مودرنا، ستيفان بانسل، الذي توقع أن الوباء سينتهي "في غضون عام‎".‎

وقال بانسل لصحيفة‎ Neue Zürcher Zeitung ‎السويسرية: "إذا نظرت إلى التوسع في طاقات ‏الإنتاج على مستوى الصناعة خلال الأشهر الستة الماضية، فمن المفترض أن تتوفر الجرعات ‏الكافية بحلول منتصف العام المقبل حتى يمكن تلقيح كل شخص على وجه الأرض‎".‎

أضاف بانسل، أن الأشخاص الذين لم يتم تطعيمهم سوف "يقومون بتحصين أنفسهم بشكل ‏طبيعي"، لأن متغير دلتا قابل للانتقال بشكل كبير‎.‎

وتابع أنه لن يكون هناك بدائل أمام الأفراد، فإما أن تحصل على التطعيم وتحظى بشتاء جيد، أو ‏لا تفعل ذلك وتخاطر بحياتك‎.‎

كما أشار بورلا إلى أنه يعتقد أن كوفيد-19 سيتطلب على الأرجح تطعيماً سنوياً للتصدي ‏للمتغيرات التي تظهر في جميع أنحاء العالم‎.‎

ويرى أن السيناريو الأكثر احتمالا - خاصة أن الفيروس ينتشر في جميع أنحاء العالم - هو أننا ‏سنستمر في رؤية المتغيرات الجديدة التي تظهر، وكذلك سيكون لدينا لقاحات ستستمر فعاليتها ‏لمدة عام على الأقل‎.‎

ومضى الرئيس التنفيذي لشركة فايزر قائلا: "أعتقد أن السيناريو الأكثر احتمالا هو التطعيمات ‏السنوية.. لكننا لا نعرف حقاً. نحن بحاجة إلى الانتظار ورؤية البيانات‎".‎

بدورها، سمحت إدارة الغذاء والدواء الأميركية الأسبوع الماضي باستخدام الجرعات المعززة من ‏فايزر للأشخاص الذين يبلغون من العمر 65 عاماً أو أكبر، وغيرهم من الأشخاص المعرضين ‏لخطر الإصابة بفيروس كوفيد-19 الشديد، بما في ذلك الأشخاص الذين هم أكثر عرضة ‏للإصابة بالمرض بسبب حالتهم الصحية، وغيرهم من المعرضين للخطر‎.‎



العربية.نت

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

27 أيلول 2021 09:12