كورونا في لبنان ساعة بساعة

840514

إصابة مؤكدة

9429

وفيات

692320

شفاء تام

15 كانون الأول 2021 | 09:15

تكنولوجيا

مركبة فضائية تابعة لـ "ناسا" تلامس الشمس

مركبة فضائية تابعة لـ

تمكنت مركبة فضائية تابعة لوكالة الفضاء الأميركية "ناسا" من "لمس الشمس" بالمنطقة التي لا ‏تزال غامضة بالنسبة للعلماء، والتي يطلق عليها اسم "الهالة".‏

وأعلن العلماء عن هذا الإنجاز يوم الثلاثاء، خلال اجتماع للاتحاد الجيوفيزيائي الأميركي.‏

وتعليقا على الإنجاز قال عالم الفضاء نور رؤوفي من جامعة "جونز هوبكنز": "إن الإنجاز الذي ‏حققه المسبار باركر مذهل للغاية".‏

ومن جانبه قال العالم جاستن كاسبر من جامعة ميشيغان: "كانت المرة الأولى التي كنا فيها على ‏مسافة تستغرق أقل من خمس ساعات من الهالة".‏

وأضاف كاسبر: "خمس ساعات لا يعد زمنا كبيرا في الفضاء. كان كاسبر يتحرك بسرعة كبيرة ‏جدا بلغت 100 كيلومتر في الثانية".‏

ووفق العلماء فإن "الهالة" الشمسية بدت ذات طبيعة غبارية أكثر من المتوقع، حسبما ذكرت ‏‏"أسوشيتد برس".‏

وستساعد المعلومات التي جمعها "كاسبر" العلماء على معرفة أصل الرياح الشمسية بشكل ‏أفضل، وكيف يتم تسخينها ودفعها إلى الفضاء.‏

كذلك سيساعد استكشاف هذه المنطقة ذات الكثافة المغناطيسية، العلماء على فهم الانفجارات ‏الشمسية التي يمكن أن تؤثر على الحياة على الأرض.‏

وسيواصل "باركر" الاقتراب أكثر من الشمس، ويغوص أعمق في "الهالة"، حتى مداره النهائي ‏الكبير في عام 2025.‏

جدير بالذكر أنه تم إطلاق "باركر" في عام 2018، على بعد 8 ملايين ميل (13 مليون ‏كيلومتر) من مركز الشمس.‏

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

15 كانون الأول 2021 09:15