19 تموز 2019

فن

تدشين فيلم "رحلة السلام"

المصدر: سكاي نيوز عربية

جرى، مؤخرا، تدشين العرض الأول للفيلم الوثائقي "رحلة السلام" الذي يتناول الزيارة التاريخية لبابا الكنيسة الكاثوليكية، البابا فرنسيس، إلى أبوظبي في شهر فبراير بحضور ممثلين من مختلف الطوائف الدينية.



جاء ذلك على هامش الاجتماع الثاني لقادة المعتقدات والطوائف الدينية الذي تنظمه وزارة الخارجية الأميركية بغرض تعزيز الحرية الدينية في مختلف أرجاء العالم، وفقا لوكالة الأنباء الإماراتية "وام".



وأعقب عرض الفيلم يوم الاثنين الماضي بمقر "ناشونال جيوغرافيك" بواشنطن حلقة نقاشية بشان محتوى الفيلم وتفاصيل الزيارة التاريخية إلى دولة الإمارات.



وأوضح رئيس "ناشيونال جيوغرافيك بارتنرز" تحدث غاري نيل ، منوهاً بزيارة البابا فرنسيس إلى دولة الإمارات ووصفها بأنها الأولى من نوعها، وأنها كانت بمثابة لقاء تاريخي في أبوظبي بين مختلف الأديان والمعتقدات.



وقال : "لقد لفتت تلك الزيارة المتميزة أنظار العالم بأسره بكل ما صاحبها من عظمة وحفاوة في أول رحلة للبابا إلى شبه الجزيرة العربية، مشيرا إلى أن الزيارة جاءت لتحقيق هدف واضح هو تعزيز قيمة التسامح ليس في منطقة الشرق الأوسط فحسب، بل في كل العالم".



 ندوة نقاش



وعقب انتهاء عرض الفيلم  جرى نقاش حول مضمونه والأثر الشامل لزيارة البابا، وأدار النقاش رئيس المعهد العربي الأميركي جيمس زغبي، وشارك فيه كل من مخرج الفيلم سكوت هيليار، والكاهن آندي ثومبسون، والكاهن جوني مور مفوض اللجنة الأميركية للحرية الدينية في العالم، وجميعهم ممن حضروا اللقاء الحاشد مع البابا فرانسيس في أبوظبي.



 


يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

19 تموز 2019