فادي البردان 

16 آب 2019

أخبار لبنان

"جمعة خامسة" من الحراك الفلسطيني ضد اجراءات "العمل"

المصدر: رصد مستقبل ويب

واصلت مخيَّمات اللاجئين الفلسطينيين في منطقة صور وللجمعة الخامسة حراكها الغاضب استنكارا لقرار وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان الجائر بحقها، والذي يقضي بمعاملة أرباب العمل والعُمّال الفلسطينيين في لبنان كأجانب دون مراعاة خصوصية وضع اللجوء.

وانطلقت مسيراتُ الغضبٍ اليوم بعد صلاة الجمعة مُطالِبةً الحكومة اللبنانية بالتراجع عن هذا القرار الظالم بحقِّ العمال الفلسطبنيين .


"



وشاركت في المسيرات قيادات فصائل العمل الوطني الفلسطيني ، وحشودٌ جماهيريةٌ.

وأُلقِيَت عدّة كلمات خلال المسيرات طالبت الحكومة اللبنانية بمنح ألفلسطينيبن الحقوق المدنية والاجتماعية والإنسانية التي كفلها لهم القانون الدولي باعتبارهم لاجئين وليسوا أجانب أو مغتربين ويتم الإعلان بشكل واضح ان تطبيق قانون العمال لا يشمل الفلسطنين .

وأكَّد المتحدّثون رفضَ الفلسطينيبن  التوطين والتهجير، وطالبوا دول العالم بتنفيذ قرارات الأمم المتحدة الخاصّة بعودة اللاجئين إلى ديارهم التي هُجِّروا منها تحت إرهاب ومجازر عصابات (الهاغانا) الصهيونية.


"



كما وجَّهوا التحيَّة إلى أبناء الشعب اللبناني الشقيق الذين تضامنوا مع شعبنا الفلسطيني، وإلى القيادات السياسية والدينية التي تقف بقوة مع مطالب اللاجئين الفلسطينيين المحقّة.

وأكدوا أن التحركات في المخيمات  سوف تبقى مستمرة حتى إلغاء هذا القرار الظالم بحق شعبنا.


يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

فادي البردان 

16 آب 2019