13 أيلول 2019

تكنولوجيا

"فيسبوك" يوسع خدماته

يحاول موقع "فيسبوك" عبر التوسع في نطاق إحدى خدماته، السماح لمستخدميه بالتعرض لمزيد من الأخبار والمعلومات المحلية.



وذكرت الشبكة أمس الخميس، أنها تعمل على توسيع نطاق خدمة "في اليوم" لتشمل 6000 مدينة وبلدة في جميع أنحاء الولايات المتحدة، بزيادة على 400 منذ بداية تشغيل الخدمة.



ويختص هذا القسم بالأخبار المحلية والمعلومات المجتمعية لتسهيل عثور الأشخاص على الأخبار والمعلومات من البلدات والمدن المحلية المحيطة بهم.



وتتيح الخدمة التي تم إطلاقها في أوائل عام 2018 لمستخدمي "فيسبوك" متابعة المعلومات المحلية، شاملة المقالات الإخبارية وتنبيهات الأشخاص المفقودين، ونتائج الانتخابات المحلية، وإغلاق الطرق وتقارير الجريمة، فضلاً عن قيامه بتجميع منشورات من الصفحات الرسمية للمؤسسات الإخبارية والهيئات الحكومية والمدارس، وإعادة تقديمه للمستخدم.



وساهمت مثل هذه التطبيقات الموجودة على الإنترنت، بما فيها شبكة «فيسبوك» في الحد من استخدام الوسائل التقليدية للتعرف على الأخبار كالصحف، حيث تُظهر نتائج دراسة أجرتها جامعة نورث كارولينا، أن نحو 1800 صحيفة في الولايات المتحدة قد جرى إقفالها على مدار الخمسة عشر عاماً الماضية، كما انخفض معدل التوظيف في غرفة الأخبار بنسبة 45 في المائة، وسط ظروف صعبة تعيشها صناعة الأخبار.



من جانبه، قال كامبل براون، رئيس الشراكات الإخبارية في «فيسبوك»، إن لديهم فرصة ومسؤولية لمساعدة الصحافة ومؤسسات الأخبار المحلية على النمو والازدهار، ومساعدة الناشرين كذلك على مواجهة التحديات في الأسواق المحلية.

وكان براون قد تحدث في وقت سابق بأن الصحف المطبوعة كانت في وضع خطر قبل «فيسبوك»، لكن الكثير من الصحافيين يعتقدون أن «فيسبوك» و«غوغل» ساعدا بشكل كبير في تراجع النشاط التجاري لصحفهم.


يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

13 أيلول 2019