رولا عبدالله

19 أيلول 2019

غذوا أطفالكم.. وخذوا ما يدهش العالم!

غذوا أطفالكم.. وخذوا ما يدهش العالم!
المصدر: خاص - "مستقبل ويب"‏

إذا كانت التفاحة تغني عن طبيب، فإن اعتماد نظام غذائي صحي للتلامذة على أبواب الموسم الدراسي من شأنه أن يغذي الدماغ ويمده بالفيتامينات اللازمة لانعاشه بما يشبه فعل الكافيين في الجسم.

  تنصح اختصاصية التغذية ماريا شكر بضرورة شرب قدر كافٍ من الماء، في حدود لتر ونصف يوميا، إذ تؤدي قلته إلى ضعف في التركيز. إضافة الى الإكثار من تناول الأغذية الصحية الغنية بالفيتامينات والمعادن كالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة.

وتلفت شكر الى أهمية وجبة الإفطار وتقسيم الوجبات إلى صغيرة،والابتعاد عن الوجبات السريعة المليئة بالدهون المهدرجة، لأنها تصيب الجسم بالخمول والكسل وقلة التركيز، مع اعتماد وجبة السمك بشكل دوري ، إضافة الى تناول المكسرات (اللوز، والفستق، والجوز) التي تحتوي على مستويات عالية من الأحماض الدهنية الأساسية، والأخيرة تساعد الدماغ والمخ على القيام بأداء مثالي.


"



ويمكن تناول الفاكهة مثل التمر والموز والتفاح للحصول على السكر، الذي يساعد على التركيز، كما أنها تحتوي على الألياف ما يحمي الطلاب من الإصابة بالإمساك، الذي قد يعاني منه البعض نتيجة الجلوس لمدة طويلة أثناء المذاكرة.

كما توصي بتناول الجوافة والبرتقال باعتبارهما يزيدان من النشاط، لاحتوائهما على كمية كبيرة من فيتامين C الذي يعمل على تنشيط الجسم، من دون التغاضي عن أهمية الرياضة بصورة منتظمة. فالرياضة تساعد في تخفيف التوتر وزيادة الإحساس بالراحة مما يساعد في رفع القدرة على التركيز.


"



أما الحلويات عالية السكر، فيمكن استبدالها بعسل النحل أو المربى الدايت.ولجهة المشروبات المهدئة للأعصاب؛ يسهم كل من اليانسون والبابونج بالحد من القلق والتوتر.


يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

رولا عبدالله

19 أيلول 2019