كورونا في لبنان ساعة بساعة

7711

إصابة مؤكدة

92

وفيات

2496

شفاء تام

1 تموز 2020 | 08:44

صحافة بيروت

إقرأ كل الصحف .. عبر "مستقبل ويب"

النهار

الموساد "يقتحم" مداولات مجلس الوزراء المالية

الجمهورية

الحكومة تضطرب بين "تدقيقَين"... والأوروبيون للعمل مع حكومة إصلاحات

اللواء

سلطة العجز الوطني: تجويع الشعب والجيش بالقرارات والمراسيم‎!‎

استقالة بيفاني تهدّد بتفجير مجلس الوزراء.. والكهرباء تعلن عدم القدرة على الاستمرار

نداء الوطن

دياب يوبّخ اللبنانيين: شعوب أخرى باعت الدولارات لتحمي عملتها‎!!!‎

السلطة تنهش "لحم" الجيش... والمجلس للحكومة: "إنزلي عن الشجرة‎"‎

الأخبار

ايران مستعدة: خذوا النفط بالليرة!‏

الشرق الأوسط

مخاوف من تدخل أنقرة سياسياً في لبنان من باب الأزمة المعيشية والاقتصادية ‏

وكالة تركية تشرف على توزيع مساعدات في مختلف المناطق

الشرق

‎ ‎ألان بيفاني… مقاوم أم شهيد؟

‎ ‎الديار

تقارب أميركي ــ فرنسي للضغط على لبنان... وباريس لحكومة جديدة

إستقالة بيفاني تكشف انعدام الاصلاح : "كلن يعني كلن"‏

هل تتعثر المفاوضات بين لبنان وصندوق النقد لعدم تنفيذ الإصلاحات؟

‏-----------------‏

كتلة "المستقبل": لقاء بعبدا سقط في امتحان التوافق الوطني

توقفت الصحف عند إجتماع "كتلة المستقبل" التي لاحظت خلاله ان لقاء "بعبدا" الأخير لا يرقى الى مستوى التحديات النقدية والمعيشية ‏والاقتصادية، وهو بدل ان يتصدى لهذه التحديات ويصارح اللبنانيين بالاسباب العميقة لفشل الحكم والحكومة، مارس سياسة الهروب الى ‏عناوين سياسية وأمنية، وقالت الكتلة في بيان: ‏

• ان لقاء بعبدا سقط في امتحان التوافق الوطني وعكس حالة الانقسام بين المكونات السياسية الرئيسية وزاد منها بسبب عدم الاعداد ‏اللازم له، كما قال غبطة البطريرك الراعي في عظته الاخيرة، بدل ان يشكل مناسبة للتلاقي ومصالحة الدولة مع الرأي العام وتجديد ‏آليات الحوار التي انتهى اليها اعلان بعبدا في عهد الرئيس السابق ميشال سليمان. ‏

• اذا كان تغييب اتفاق الطائف عن اللقاء والبيان والكلمات التي القيت، نقطة تضاف الى عناصر السقوط، فان الكتلة تنبه من التمادي ‏في تغييب المشكلات الحقيقية واولويات التصدي للشأن الاجتماعي ومواجهة الانهيار النقدي، بالهروب الى جدول أعمال سياسي لا ‏يقف عند حدود المغامرة في تعديل الدستور والعودة بعقارب الساعة الى الوراء‎».‎

• رغم قساوة الاوضاع المعيشية والاهانات التي تلحق بالمواطنين جراء الوقوف في طوابير البحث عن ربطة خبز او قارورة غاز او ‏صفيحة مازوت نناشد التوقف عن قطع الطرقات الرئيسية (…).‏

• وحذرت الكتلة العهد والحكومة من مغبة التغاضي عن أزمة انفلات سعر صرف الدولار الاميركي وتعتبر في هذا الإطار ان البلاد و ‏الأوضاع، في حال لم تعالج هذه الأزمة، متجهة نحو انفجار شعبي اجتماعي لا تحمد عقباه‎ (…).‎

• واعتبرت الكتلة الإشكال الذي تسبب به احد القضاة حول تصريحات السفيرة الاميركية، محاولة غير موفقة لزج القضاء مجددا في ‏ملفات ليست من اختصاصه، وتدبيراً شعبوياً يفتقر الى ابسط شروط التعامل مع السلك الديبلوماسي الاجنبي‎ (…)..‎

وتوقفت عند الكلام المنقول عن رئيس الجمهورية، وفيه تحذير مباشر من دخول عناصر غريبة على التظاهرات "ترتدي طابع الفرق ‏المتخصصة بالارهاب"، اضافة لما اعلنه وزير الداخلية عن ان الاحداث في ادلب ستؤدي لقدوم داعش الى لبنان. ومن المستغرب ان تكون ‏هذه المقاربة للحراك الشعبي، شبيهة بالمقاربات التي اعتمدها النظام السوري مع الثورة السورية واشتغلت على شيطنتها وحرفها عن واقعها ‏السلمي والمدني واغراقها في رمال التطرف والارهاب والصراعات الاهلية‎ (…).‎

الموساد "يقتحم" مداولات مجلس الوزراء المالية

كشفت "النهار" أن مجلس الوزراء شهد أمس مشادة كلامية بين الوزراء أنفسهم، بعدما اكتشف وزير المال غازي وزني، بوحي من مرجعيته ‏السياسية، ان الشركة المكلفة التدقيق المركز في مصرف لبنان "كرول"، تتعامل مع اسرائيل وقد تسرب معلومات الى الموساد. وقد استغرق ‏هذا النقاش معظم الوقت، بعدما اعترض على وزني، عدد من الوزراء بينهم وزيرة العدل ماري كلود نجم وووزيرة شؤون المهجرين غادة ‏شريم على أساس ان مجلس الوزراء ناقش مطولاً هذا الموضوع واتخذ قراراً به في جلسة 26 اذار، فما كان من وزير المال إلا أن قال إن ‏الجهة التي يمثلها لا توافق على إجراء التدقيق المركز عبر الشركة المشار إليها، وايده وزير الزراعة عباس مرتضى الذي اشار الى ان ‏الشركة اسرائيلية، ليتدخل وزير الصناعة عماد حب الله طارحاً تأجيل الموضوع الى الجلسة المقبلة‎.‎

عون والتدقيق!‏

أشارت الصحف إلى أن الرئيس ميشال عون قال في مستهل جلسة مجلس الوزراء إنّ القرار الذي اتخذه مجلس الوزراء قبل ثلاثة أشهر ‏بالتدقيق المركز في حسابات مصرف لبنان، لا يزال من دون تنفيذ، وسأل عن أسباب التأخير في توقيع العقود مع الشركات التي ستتولاه. ‏وأضاف ان التدقيق المركّز في الحسابات يختلف عن التدقيق المحاسبي، لذلك يجب السير بالتدقيقين معاً تنفيذاً لقرار مجلس الوزراء. واعتبر ‏عون ان التدقيق المركز من شأنه تبيان الاسباب الفعلية التي أدت بالوضعين المالي والنقدي الى الحالة الراهنة، اضافة الى تبيان الارقام ‏الدقيقة لميزانية المصرف المركزي وحساب الربح والخسارة ومستوى الاحتياط المتوافر بالعملات الاجنبية‎.‎‏ ‏

وعلمت "الأخبار" أن عون يصر على تكليف شركة "كرول" بعمليات التحقيق الجنائي، لأنه يريد تحقيقاً جنائياً لا تدقيقاً مالياً وحسب، معتبراً ‏أن رفض التحقيق الجنائي هدفه حماية حاكم مصرف لبنان رياض سلامة من الإدانة. ‏

الثنائي الشيعي

وأفادت "الأخبار" بأن "حزب الله" وحركة أمل أبلغا وزراءهما بضرورة الاعتراض على دور "كرول" في مجلس الوزراء، وعدم القبول ‏بتكليفها، وهذا ما حصل داخل الجلسة، ما دفع دياب إلى تأجيل النقاش حول الشركة إلى الأسبوع المقبل‎.‎

وعلمت "الجمهورية" انه بعد كلمتي رئيسي الجمهورية والحكومة في مستهل الجلسة، أجاب وزير المال غازي وزني عن سؤال رئيس ‏الجمهورية عمّا آلت اليه العقود مع الشركات التي ستتولى التدقيق في حسابات مصرف لبنان، فقال: "سأوقّع عقدين مع شركة ‏kpmg‏ والـ ‏‏"اوليفر وايمان"، امّا شركة "كرول" التي تعنى بالتدقيق المالي الجنائي او التدقيق المركز فلن اوقّع العقد معها لأن لدي معلومات انّ هذه ‏الشركة تتواصل مع اسرائيل ونفضّل استبعادها". واضاف: "رأينا الشخصي انّ شركة "كرول" هذه تهدّد السلم الداخلي لأنها تتواصل مع ‏اسرائيل، وأرسلنا لها رسالة بهذا الموضوع.‏

أما ‏kpmg‏ والـ "اوليفر وايمان" فعقودهما جاهزة للتوقيع، وقريباً سأوقعهما، وهي شركات مصنّفة عالمياً وانا اعتقد انّ هذا التدقيق يكفي ‏ولا داعي للتدقيق الثالث".‏

دياب يوبخ اللبنانيين!‏

وأشارت "نداء الوطن" إلى أنّ حالة الانفصام عن الواقع والتهرّب من المسؤولية لا تزال تتسيّد أداء الحكومة إلى درجة لم يتوان معها رئيس ‏الحكومة حسان دياب أمس عن تحميل اللبنانيين أنفسهم مسؤولية الأزمة وتوبيخهم بعبارة قالها في مجلس الوزراء واعتبر فيها أنّ "الشعوب ‏في دول أخرى تعرضت عملتها الوطنية لضغوط أمام الدولار باعت الدولارات لتحمي عملتها الوطنية ولتؤكّد التزامها الوطني بينما ما يحصل ‏في لبنان هو العكس‎"‎‏.‏

عكر: لتنفيذ الإصلاحات ‏

ولفتت الصحف إلى أن مداخلة نائبة رئيس الوزراء وزيرة الدفاع زينة عكر اختصرت الوضع المربك اذ قالت: "بعد خمسة أشهر لا بد ان ‏نسأل أنفسنا ماذا انتجنا وما هي خطتنا اذا لم يتم تنفيذ الخطة الاقتصادية والمالية .الدولار الى ارتفاع وأسعار السلع غير المدعومة ترتفع ‏بسرعة ...والحلول يجب ان تكون تقنية وسياسية على رغم اننا محاصرون بالسياسة وعلينا ان نعمل لتنفيذ الاصلاحات وليس للحصول على ‏المساعدات جاءت أم لم تأت لأنه هكذا تبنى الدولة ولا نستطيع شراء الوقت فهناك قرارات علينا اتخاذها فوراً‎".‎

وخاطبت وزني قائلة: "ليس من الطبيعي ان نتخذ قراراً ثم نتراجع عنه !! ثمة قرارات عدة اتخذت ثم تراجعنا عنها ما يجعل ثقة الناس بنا ‏مهتزّة. يجب ان تصدر قرارات ونؤكد التمسّك بالخطة المالية وان نتعاون في ما بيننا. ولا يجوز ان نخالف قراراً في مجلس الوزراء كنا قد ‏اتخذناه". واضافت: "نحن أتينا لاتخاذ قرارات وإلا ماذا نفعل؟ فلنستقِل". فأجابها رئيس الحكومة: "ما بدّي اسمع هالكلمة مرة تانية".‏

وزني: أنا أو بيفاني!‏

كما أشارت الصحف إلى أن مجلس الوزراء قرر تعليق البت باستقالة مدير عام وزارة المالية عقب التوتر الذي ساد بين وزني والفريق ‏الوزاري العوني بعدما لمس وزير المالية محاولات لرفض طلب استقالة بيفاني بذريعة أنها ستؤثر سلباً على عملية التفاوض مع صندوق ‏النقد، فأعرب الوزير في المقابل عن إصراره على وجوب قبول استقالة بيفاني في مجلس الوزراء على قاعدة "إما هو أو أنا" في الوزارة.‏

‏"الشرق": ألان بيفاني… مقاوم أم شهيد؟

كتب عوني الكعكي في"الشرق": ألان بيفاني… مقاوم أم شهيد؟

فجأة تحوّل مدير عام وزارة المال بيفاني شهيداً، إذ أنه قدّم استقالته لأنّ حاكم مصرف لبنان انتصر عليه‎.‎

ولأوّل مرة في حياتي، أسمع أنّ مدير عام وزارة المالية عندما يقدّم استقالته يتحوّل الى شهيد… ولأوّل مرة أسمع كلاماً مفاده أنّ استقالته ‏حصلت لأنّ الأرقام التي قدّمها الى صندوق النقد الدولي كانت غير دقيقة‎.‎‏ وهنا نسأل مدير عام المالية هذه الأسئلة‎:‎‏ أولاً: انه موجود كممثل ‏لوزارة المال في المجلس المركزي لمصرف لبنان، أي أنه كان مطلعاً على كل ما يجري في مصرف لبنان، ويستطيع أيضاً أن يطرح أي سؤال ‏يريده، والحاكم عليه أن يلبي طلبه ويجيب على أسئلته: فلماذا ظلّ صامتاً؟ ثانياً: ٢١ سنة كانت كافية ليعرف كل ما يجري على الصعيد المالي، ‏كمدير عام وزارة المالية بالإضافة الى موقعه في مصرف لبنان‎.‎‏ ثالثاً: يتحدث عن الأموال المنهوبة وأنّ عنده الكثير من الأسرار والمعلومات، ‏ونحن نتمنى أن يعطي معلومة واحدة لها دليل يثبت ما يقوله‎.‎‏ رابعاً: سلسلة الرتب والرواتب التي كانت آخر مسمار في نعش الاقتصاد ‏اللبناني، فقد بنى وزير المالية حساباته على الأرقام التي حصل عليها من المدير العام نفسه، لقد قدّر المدير العام هذه الأرقام بمليار ومائتي ‏مليون دولار، وعند التنفيذ وصلت الى الألفين ومائتي مليار دولار‎.‎خامساً: كان صامتاً في كل الجلسات في مصرف لبنان، وفي هذا الصدد ‏يقول أحد نواب الحاكم إنّ المدير العام كان دائماً موافقاً على كل القرارات التي تتخذ في المجلس المذكور، ويبصم على العمياني كما يقولون‎.‎‏ ‏سادساً: عندما تدخّل الرئيس نبيه بري، وكلّف لجنة المال في المجلس النيابي برئاسة النائب إبراهيم كنعان، وإلى جانبه الوزير السابق النائب ‏ياسين جابر، الذي يعتبر من أهم رجالات الاقتصاد والمال في لبنان، لم يعد بيفاني يستطيع أن يتلاعب بالأرقام، حيث -كما يقولون- حشروه في ‏الزاوية ولم يستطع أن يتلاعب بالأرقام كما يريد، وهنا استحقها فقرر الهروب والإستقالة‎.‎

سابعا : نعود الى الإجتماعات مع صندوق النقد الدولي الذي يعرف الأرقام، خصوصاً أنّ المسؤول عن منطقة الشرق الأوسط في الصندوق هو ‏وزير المال السابق جهاد أزعور، الذي يعرف بيفاني بشكل جيّد، هنا انكشفت أرقام بيفاني، ولم يعد يستطيع الدفاع عن نفسه‎.‎‏ تاسعاً: يكفي ‏سعادة المدير العام بيفاني شهادة اللواء السابق جميل السيّد واعترافه أنه من اكتشافه هو‎…‎

‏"النهار": الحكومة باقية رغم عزلتها... والبديل غير متوافر الآن

كتب رضوان عقيل في "النهار": الحكومة باقية رغم عزلتها... والبديل غير متوافر الآن

تعيش السرايا في شبه عزلة ديبلوماسية، ولا سيما من طرف العواصم الكبرى والمؤثرة.. ويبدو ان الديبلوماسيين الاوروبيين وكأنهم انهوا ‏فترة السماح التي منحوها للحكومة ولم يعودوا يثقون بها كما يجب ظناً منهم انها لم تعد قادرة على تحمل المسؤوليات لملقاة على عاتقها.. ‏واذا كانت الحكومة تغرق في وسط كل هذه الامواج، فلا يعني ان عمرها بات قصيراً مع معرفة القائمين عليها ان البديل منها غير متوافر ليس ‏بسبب قوة مكوناتها او تماسكهم، بل بسبب عدم قدرة الافرقاء المعارضين على تطييرها او اجبارها على الاستقالة من خلال مشاريعهم البديلة ‏غير الموجودة او قواهم الذاتية في الشارع، ولا سيما ان الغاضبين في الساحات لا يميزون بين حزب موجود في السلطة او خارجها. واذا ظن ‏البعض ان الحكومة أصبحت في "موت سريري" الا ان ثمة عوامل ما زالت تمدها بالاوكسيجين لتبقى قادرة على الاستمرار‎.‎ومن ابرز الاسباب ‏التي تمكنها من الحياة‎:‎‏ 1‏‎- ‎تمسك "حزب الله" ببقاء الحكومة وعدم التخلي عنها، ولا سيما مع سريان تطبيق مندرجات قانون "قيصر" ضد ‏سوريا وترقب انعكاسات انشطاراته على لبنان وخصوصا على الحزب الذي يعرف ان اي حكومة مقبلة لن تكون على هذا المستوى الذي ‏يوفره له دياب ولدمشق ايضاً‎.‎‏ 2‏‎- ‎بغض النظر عن مصير المفاوضات مع صندوق النقد، يبقى الحزب مطمئنا اكثر الى الفريق الحالي ‏المفاوض، وهو يخشى بالطبع ان تكون هذه المهمة في ايدي اشخاص آخرين يكونون على صلة بأحزاب وشخصيات مناوئة للحزب، ولا يبدي ‏في الأصل ارتياحه الى مقاربات التعاطي مع الصندوق وخشيته من فرض الاميركيين شروطاً سياسية غير مباشرة. ويرى كثيرون ان الحزب ‏سيستمر في احتضان الحكومة أقله الى موعد حصول الانتخابات الرئاسية الاميركية في تشرين الثاني المقبل. ‏‎... ‎وبعد كل الاخطار التي تهدد ‏البلد، تستمر أجنحته الموالية والمعارضة في مواجهات مفتوحة من دون رحمة وحسّ بالمسؤولية. ويتحدث سفير أوروبي هنا حيث لم يعد ‏يثق بالطرفين وهو مصدوم جراء ما يفعله هؤلاء في حق شعب مسكين يعج بالطاقات في اكثر من حقل. وقبله يردد مسؤول في البنك الدولي: ‏ليسارع المسؤولون ايا كانت هويتهم السياسية في بيروت الى اجراء مفاوضات مع صندوق النقد وهم "محترمون"، قبل ان يقرعوا باب هذه ‏المؤسسة وهم "زاحفون‎".‎

‏"الديار": الحكومة باقية... ورئىسها يفكر بالعمل لا بالاستقالة

كتب كمال ذبيان في "الديار": الحكومة باقية... ورئىسها يفكر بالعمل لا بالاستقالة

الحكومة لن تستقيل ولن تسقط، وفق مصادر رئيسها، الذي يؤكد لزواره، وآخرهم وفد من لقاء الاحزاب الوطنية، بأنه لا يفــكر الا بانــقاذ ‏لبنان، وهو اختار بنفسه هذا الخيار، واتخذ قراره، بعد ان رأى ما يجري في الشارع من تحرك شعبي يطالب بالتغيير، وهو استجاب للمطالب ‏الشعبية، يقول الرئيس دياب الذي يلفت ان الاسهل له، هي الاستقالة، ولكنه لن يفعلها، ولن يهرب من مسؤولياته. ولا ينفي رئىس الحكومة ‏وجود تباينات بين الوزراء، وظهور خلافات حول آليات معينة، او مواضيع مطروحة، انما ليس لديه توجه للانسحاب من معركة تعافي لبنان ‏من ازمته المالية والاقتصادية والمعيشية التي هي نتيجة تراكم من السنوات التي كانت ادارة البلاد تقوم على المكاسب والمغانم، التي لا ينكر ‏الرئيس دياب انما ما زالت موجودة، وهو يحاول التخفيف منها، كما ينقل زواره عنه، بان تصحيح الوضع ليس سهلا، على كل المستويات، ‏فلبنان مريض بامراض عدة، ولا بدّ من معالجة كل مرض للشفاء منه، والانتقال الى آخر لمداواته، واول الامراض هو الشأن المالي ‏والاقتصادي، بعد ان ارتفع عدد الفقراء ووصل الرقم الى نحو مليون ونصف مليون مواطن، مع اقفال مؤسسات، وزيادة العاطلين عن العمل. ‏فرحيل الحكومة ليس مطروحاً، وان رئيسها ليس في اجوائها، كما ان الكتل النيابية التي سمت دياب، ثم شاركت فيها بممثلين غير حزبيين، ‏ومنحتها الثقة، هي التي يمكنها ان تعلن خروجها منها، باستقالة وزراء منها، انما هذا الموضوع غير مطروح، لان البدائل غير متوفرة، وان ‏سقوط الحكومة سيؤدي الى فوضى سياسية وامنية، في ظل اوضاع مالية ومعيشية صعبة. فالحكومة باقية، ورئيسها يؤكد انه لن يستقيل، الا ‏اذا قرر مجلس النواب سحب الثقة منها.‏

‏"الاخبار": كي لا يُرمى الانهيار كله في حضن حزب الله

كتبت هيام القصيفي في "الاخبار": كي لا يُرمى الانهيار كله في حضن حزب الله

حفلت العلاقة الثنائية بين واشنطن وطهران بأمثلة ترتيبات ومواجهات في آن واحد، من بيروت الى طهران. لكن التصعيد الكلامي وكل ‏إشاراته الحادة، ومنها ما هو مستحدث وغير تقليدي، لا يلغي أن هناك توقعات ورهاناً على متغيرات نوعية قد تسهم في تخفيف الاحتقان ‏المحلي. ولكل طرف غايته المختلفة؛ أحد أشكال هذا المتغير هو تأليف حكومة جديدة. لكن هذه الحكومة لا تنتجها باريس أو السعودية، لكن ‏تتحول العاصمتان عنصراً مساعداً لها حين ينضج الترتيب الثنائي، وتكون إيران مستفيدة منه على قاعدة سحب الحزب من دائرة الضوء ‏ورمي كل الانهيار في حضنه، ولا سيما في ظل النزعة الى تحميله كل أوزار المشكلة المالية والاقتصادية، فيما ينسحب جميع المتورطين ‏الآخرين من المشهد المالي، حتى من أقرب حلفائه، سواء العهد أم الشريك في الثنائية الشيعية، الذين يضاعفون من عوامل تطويقه الداخلي، ‏إضافة الى أن المشهد الدولي بات غير مؤات لاحتضان لبنان ومفاوضات صندوق النقد الدولي أقرب الى الحائط المسدود. وأي ترتيب من هذا ‏النوع يؤدي الى سحب الحزب من الواجهة وإعادة تقديم مشهد جديد، من دون المس بالأسس التي تبقي العوامل المحلية العامة على ما هي ‏عليه، مع ضخ جرعة تغيير بسيطة في انتظار التسوية الأكبر. فلا واشنطن ستخفف من عقوباتها التي لا تزال تستخدمها كسلاح أشد فتكاً من ‏أي حرب، ولا إيران تذهب الى تسوية نهائية ما دامت ملفاتها الخاصة الداخلية والاقليمية معلقة مع واشنطن. وما يساعد في تطوير هذا الاتجاه ‏هو فشل الحكومة الحالية والتعثر الذي تشهده يومياً، فتصبح عاجزة عن تقديم أي خيار بديل كما كان متوقعاً من حكومة اللون الواحد. ورغم ‏أن حزب الله لم يقطع خطوط الاتصال بالرئيس سعد الحريري، لا قبل تأليف الحكومة الحالية ولا بعدها، إلا أن أي استقالة لحكومة الرئيس ‏حسان دياب غير واردة مهما بلغت عثراتها الكثيرة والمتخبّطة، إن لم ينضج في شكل كامل شكل الحكومة الجديدة. يبقى أن الطرفين لن ‏يستعجلا أو يغامرا بخطوات كبيرة في توقيت خاطئ لكليهما، أي قبل الانتخابات الاميركية الرئاسية، ما يترك لبنان في قلب مرحلة صعبة ‏ستتضاعف حدتها في شكل غير مسبوق‎.‎

‏"نداء الوطن": تجميد الانهيار وهْم... والرهان على سقوط ترامب وهْم أكبر

كتب ألان سركيس في "نداء الوطن": تجميد الانهيار وهْم... والرهان على سقوط ترامب وهْم أكبر

وفق المعلومات، فإن قرار القوى السياسية المكوِّنة للحكومة وعلى رأسها "حزب الله"، يتمحور حول طرحين أساسيّين، الأول إجراء تغيير ‏حكومي ضمن تسوية جديدة مع القوى المعارضة وعلى رأسها الرئيس سعد الحريري بما يؤمّن عودة الحريري إلى السراي، وتبريد الأجواء ‏الداخلية الملبّدة وتأمين مظلّة حماية داخلية تخفّف حدّة الهجوم الاميركي، لا سيّما وأن الحريري يملك شبكة علاقات خارجية ويستطيع الحديث ‏مع الولايات المتحدة ودول الغرب‎.‎‏ أما الطرح الثاني والأهم، فهو محاولة الصمود من الآن حتى تشرين المقبل لمعرفة إتجاهات السياسة ‏الأميركية بعد أن يكون الشعب الأميركي قد قرّر من سيكون رئيسه، وسط مراهنة محور الممانعة على عدم التجديد للرئيس دونالد ترامب‎.‎‏ ‏ويبدو أن هذا السيناريو هو ما تعتمده القوى الحاكمة التي تدعم الحكومة، حيث تبذل كل الجهد من أجل تهدئة الأوضاع وتأجيل الإنهيار، وهي ‏ترفض القيام بالإصلاحات المطلوبة من قِبل صندوق النقد الدولي والمجتمع الدولي، وعلى رأسها إقفال المعابر غير الشرعية‎.‎‏ ويبدو أن رهان ‏القوى الداعمة للحكومة سيبوء بالفشل، فلا يستطيع أحد ضمان بقاء الوضع صامداً إلى الخريف، فقد ينهار قبل هذه المدة، كما أن الحصار ‏على محور الممانعة سيشتد إذا ما تمّ التجديد لترامب لأن عدم فوزه ليس مكفولاً، ومن قال إن سياسة واشنطن الخارجية ستتغير إذا ما فاز ‏الديموقراطي جو بايدن؟ قد يتغيّر الأسلوب لكن الأهداف هي نفسها، وبالتالي فإن كل هذا الحديث لا أساس له من الواقعية لأن المشكلة سياسية ‏وإقتصادية ولا مساعدات من دون إصلاحات‎.‎

‏"نداء الوطن": الحكومة انتفضت على ذاتها

كتبت غادة حلاوي في "نداء الوطن": الحكومة انتفضت على ذاتها

في توصيف مصدر اطلع على سير الجلسة الحكومية فقد كانت مفصلية ومتميزة عن غيرها لأن رئيس الجمهورية إستعمل خلالها لغة حاسمة ‏وحادة منذ البداية قائلاً: "الامور مثل ما هي مش ماشي الحال"، مستفسراً عن سبب تأخير التدقيق المحاسبي الذي كانت الحكومة كلفت به ‏وزير المال غازي وزني قبل مدة، ولماذا لم تلتزم شركة "كرول" القيام بعملها، سائلاً وزني هل ان السبب قانوني؟ ليرد وزني قائلاً: "إن ‏الفريق السياسي الذي انتمي اليه يعتبر ان الشركة لديها فرع في اسرائيل، ونتخوف ان صارت الارقام بحوزتها ان تتمكن من تسريبها". ‏استفز حديث وزني عن الفريق السياسي بعض الوزراء فتصدت وزيرة العدل ماري كلود نجم لوزني رداً على كلامه عن الفريق السياسي الذي ‏يمثله لتجيبه: "على اساس أننا وزراء محايدون ولا نمثل اي طرف سياسي‎".‎‏ وأعلنت نجم تحفظها على الأسباب التي تحدث عنها وزني ‏بخصوص شركة التدقيق المحاسبي لاحتمال ان تكون لكل الشركات علاقة مع اسرائيل لكنها عادت وقالت: "ومع ذلك اذا كانت المشكلة مع هذه ‏الشركة فلمَ لا نرى شركة اخرى مشابهة ونستعين بها لهذا الغرض". وأضافت: "إذا ما عملنا الخطة الحكومية والتدقيق المالي فماذا نفعل ‏إذا؟‎".‎‏ ورغم حدة مداخلاتها وجردة الحساب التي قدمتها طمأنت نجم الى انها ليست بوارد الاستقالة وقالت: "ما رح استقيل رح واجه". ‏وساندتها في ملاحظاتها وزيرة المهجرين غادة شريم التي طالبت باتخاذ "خطوات عملية وسريعة وإلّا ما لزومنا؟‎".‎‏ بينما كان وزني الحلقة ‏الأضعف في الحكومة حاول وزير العمل عماد حب الله ان "يكسرها ويجبرها"، بمعنى انه وقف على الحياد، مؤكدا ضرورة الا تفرط الحكومة ‏لان الناس تنتظر أفعالها متمنياً إرجاء البحث بالموضوع‎.‎

‏"الديار": تقارب أميركي ــ فرنسي للضغط على لبنان... وباريس لحكومة جديدة

كتبت نور نعمه في "الديار": تقارب أميركي ــ فرنسي للضغط على لبنان... وباريس لحكومة جديدة

تشير اوساط ديبلوماسية الى وجود تلاق اميركي- فرنسي على ضرورة مواصلة الضغط على الداخل اللبناني لانضاج تسوية وتغيير في ‏موازين القوى، علما ان الجانب الفرنسي يتعاطى مع الدولة اللبنانية ومع حزب الله بأسلوب اقل قساوة وتشددا من الجانب الاميركي. والتصعيد ‏الاميركي ضد حزب الله، والذي ترجم على لسان السفيرة الاميركية دوروتي شيا، يؤكد ان واشنطن تستخدم كل اساليبها في تضييق الخناق ‏على المقاومة سواء بحرب نفسية او اقتصادية ومالية. اما اوروبا وتحديدا فرنسا ، وبحسب هذه الاوساط الديبلوماسية، ترى ان لا مانع من ‏التحاور مع مسؤولين من حزب الله عبر سفيرها في لبنان، ولكن في الوقت ذاته تسعى باريس الى زيادة الضغط على الحكومة التي لم تحقق ‏اي انجاز اصلاحي. وكشفت هذه الاوساط ان فرنسا تميل الى ان يصار، تغيير حكومي وعدم الاستمرار بحكومة دياب حتى لا يكون الشعب ‏اللبناني كبش فداء بسبب الفساد والهدر من قبل طبقة سياسية مترهلة، وايضا في ظل الصراع المحتدم بين واشنطن وطهران. كما اشارت ‏الاوساط الديبلوماسية الى ان لبنان سيشهد مرحلة قاسية هذا الصيف الى حين موعد الانتخابات الاميركية الرئاسية في تشرين الثاني. استقالة ‏بيفاني هزت الحكومة، ولكن لن تؤدي الى اسقاطها، انما تداعياتها السلبية ستظهر في مسار المفاوضات مع صندوق النقد . فخسارة لبنان ‏لورقة صندوق النقد الدولي ستكون له اثار كارثية على الاقتصاد اللبناني وعلى الليرة اللبنانية التي ستسقط سقوطا مدويا، وهذا يؤدي الى ‏تضخم كبير وبطالة بنسبة كبيرة وفقر مدقع ومجاعة. وعليه، هذه المؤشرات ستفجر بحكم الواقع غضب الشارع الذي لم يعد يتحمل ‏الضغوطات المعيشية؟ وعلمت "الديار" ان تحركا سياسيا ينشط في تشكيل معارضة مستقلة من الاحزاب وتتكون من نواب مستقلين غير ‏حزبيين، وهدفها ومشروعها يرتكزان على تحقيق اصلاح حقيقي وايصال مطالب ثوار 17 تشرين الى المجلس النيابي والعمل على تلبية ‏مطالبهم. و على الارجح، ان هذه المعارضة المستقلة ستتضمن النائبة بولا يعقوبيان والنواب نعمة افرام، شامل روكز ، ميشال ضاهر ، ميشال ‏معوض، اضافة الى نائب رئيس الحكومة ايلي الفرزلي‎.‎

‏"النهار": لن يصمد لبنان حتى الخريف

كتبت روزا نا بو منصف في "النهار": لن يصمد لبنان حتى الخريف

من غير المرجح ان يستطيع لبنان الصمود حتى الخريف المقبل اي الموعد المفترض للانتخابات الرئاسية الاميركية على قاعدة ربط ايران ‏حركتها المقبلة بهذا الموعد. فعلى وقع التمزق الذي يصيب الوضع الداخلي والحكومي في شكل خاص بحيث ان تقديم المدير العام لوزارة ‏المال آلان بيفاني استقالته وايا تكن اسبابها قد تكون منعت او اجلت الاستقالة الواردة او المحتملة لوزير المال غازي وزني وهذه نماذج لواقع ‏لا يحتمل التسويف الحكومي الحاصل. وموعد الخريف نظري من حيث المبدأ ما لم تبدأ ايران مسارها نحو بدء المفاوضات مع واشنطن منذ ‏الان لان انتظار احتمال اعادة انتخاب الرئيس دونالد ترامب لولاية جديدة او انتخاب منافسه الديموقراطي جو بايدن قد يعني انتظار نتائج بعد ‏سنة من الان وليس قبل ذلك فيما ان لبنان ينهار بسرعة فائقة. وهذا الانهيار تخشى مصادر حكومية انه بات يندرج في خانة كل من الحكومة ‏التي تشكل مجرد واجهة للقوى الداعمة لها لكن في شكل اكبر في خانة كل من "حزب الله" والتيار العوني على رغم محاولة الاخير التمايز ‏عن الحزب ان في اسلوب التعاطي مع السفيرة الاميركية في لبنان دوروثي شاي او في انقاذ مجلس القضاء الاعلى ماء الوجه ازاء تصرف ‏قاضي العجلة في صور والدفاع عنه من الحزب. فهذا التمايز ينسحب على محاولة عون تعويم عهده وانقاذ ما يمكن انقاذه من فرص صهره ‏عبر الدفع نحو احياء المفاوضات اللبنانية الاسرائيلية بوساطة اميركية حول الحدود البحرية مع اسرائيل وذلك بعد نجاح مبادرته في اطلاق ‏عامر الفاخوري. وورقة الحدود البحرية سبق ان وضعها الاميركيون في ملعب الدولة اللبنانية وانتظار الرد على الاقتراحات التي نقلوها من ‏اسرائيل الى الرئيس نبيه بري الذي يفاوض في هذا الملف. وبالعودة الى المسؤولية عن الانهيار، فان البروباغندا التي اعتمدها العهد ‏والحكومة ازاء تحميل الحكومات السابقة الانهيار الحاصل سقطت مع اداء كارثي بدأ من تراجع لبنان عن التزام دفع ديونه للخارج من دون ‏التفاوض مع الدائنين الى تأكيد المضي في تعطيل تأمين الكهرباء وتاليا استمرار تكبيد الدولة مليارات من الدولارات وصولا الى رفض توقيع ‏التشكيلات القضائية ومن ثم تعيينات المحاصصة المالية التي ضربت اي صدقية للبنان على هذا الصعيد. ‏

‏"الجمهورية": عزلة لبنان.. من يملك مفتاح فكّها؟

كتبت راكيل عتيق في "الجمهورية": عزلة لبنان.. من يملك مفتاح فكّها؟

تقول مصادر نيابية مُطّلعة، إنّ مشكلة لبنان الأساسية الآن هي عدم صدقيته في تنفيذ تعهداته. فالخارج برمّته يقول للبنان نريد أن نساعدك ‏فعلاً لكن عليك أن تساعد نفسك أولاً. وهذا ما لم يحصل بعد. ويوضح، أنّ الأداء الداخلي ينعكس على علاقاتنا الخارجية. فهذه الحكومة لا تملك ‏القرار السياسي، بل تُجبر على تطبيق قرارات أفرقاء سياسيين، على رغم قول رئيسها إنّها «لا تشبهني. وترى أنّه لإخراج لبنان من أزمته ‏الراهنة عليه أن يعمل بالتوازي وفق الطريقة الآتية: النأي بالنفس، إجراء الإصلاحات، إنجاح المفاوضات مع صندوق النقد الدولي وتفعيل ‏العلاقات الخارجية وتعزيزها عبر هذه المفاتيح. وبرزت مواقف خليجية في وسائل إعلامية، تؤكّد أنّ لا دعم قريباً للبنان، في ظلّ سيطرة حزب ‏الله. ولم يسعَ لبنان جدّياً لمعالجة العلاقة مع الدول العربية والخليجية، التي كان موقفها منه ظاهراً، وتبدّى في مقاطعة الغالبية الساحقة ‏للرؤساء والقادة العرب لـ القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية التي عُقدت في بيروت مطلع عام 2019. وفي حين تقتصر علاقات ‏رئيس الحكومة حسان دياب الخارجية على اتصالات بروتوكولية وبرقيات تهنئة من عدد من المسؤولين الخارجيين، تسأل مصادر السرايا: ‏أي دولة في العالم تفتح على نفسها والآخرين في ظلّ كورونا وأين الزيارات الرسمية الدولية؟، مشيرةً الى أنّه بين نيل الحكومة الثقة ‏وإستفحال الفيروس لم يمرّ إلّا 11 يوماً. لكن ماذا عن الإتصالات الهاتفية التي لم تنقطع خلال أزمة كورونا؟ تجيب المصادر نفسها: هناك ‏تواصل دائم بين دياب والفرنسيين، ومنهم وزير الخارجية الفرنسي، كذلك اتصل مسؤولون قطريون وكويتيون ورئيس مجلس الوزراء ‏المصري بدياب، وهي ليست اتصالات ديبلوماسية فقط. لكن على رغم هذا، لا تلوح في الأفق زيارات لدياب لمسؤولين في دول فاعلة قريباً. ‏وتقول جهات سياسية قريبة من الدول الخليجية: «على رئيس الحكومة مخاطبة الوجدان العربي. فهل دياب قادر على ذلك، ومعروف من أتى ‏به الى رئاسة الحكومة؟ وهل أي من فريق العهد حليف حزب الله ومُغطّيه قادر على هذا؟. ويرى سياسي عريق، أنّ جوهر لبنان تغيّر في العهد ‏الحالي، وأنّ السياسة الخارجية ليست مقتصرة على زيارات أو علاقات، إنّما أساسها تحقيق أهداف لبنان ومصالح شعبه، وإستمراره في لعب ‏دور صلة الوصل بين الشرق والغرب، لا أن يُصبح طرفاً أو يسير في اتجاهٍ واحد. إلّا أنّ سياسة المسؤولين الداخلية والخارجية تنطلق من ‏الشخصانية لا من ممارسة الخدمة العامة، وبالتالي لا إنفراج قريب، لا داخلياً ولا خارجياً.‏

طَي ملف شيا

لاحظت "الجمهورية" أن الأزمة التي نشأت بعد قرار قاضي الامور المستعجلة في صور محمد مازح بمنع وسائل الاعلام من استصراح سفيرة ‏الولايات المتحدة الأميركية في لبنان دوروتي شيا، طويت وبقيت تفاعلاتها السياسية قائمة على قاعدة لا تتصل بالاصول والقوانين القضائية ‏والديبلوماسية معاً.‏

فبعد إقفال الملف في اللقاء بين وزير الخارجية ناصيف حتي والسفيرة الاميركية والذي انتهى الى طَي الملف نهائياً، أقفل الجانب القضائي من ‏القضية باستقالة القاضي مازح من السلك القضائي، بعد ان نمي اليه بإحالته الى التفتيش القضائي قبل ساعات قليلة على اجتماع المجلس ‏الاعلى للقضاء الذي كان سيستمع الى إفادته.‏

وعلمت "الجمهورية" انّ الاحالة كانت على اساس تصرفاته الاخيرة، وليس على اساس مضمون قراره الاخير في شأن السفيرة شيا ووسائل ‏الاعلام. وقالت المصادر انّ القرار استند الى خروجه عن مضمون المادة 95 من قانون القضاء العدلي، وذلك بناء على طلب وزيرة العدل ‏ماري كلود نجم التي كشفت قبل ساعات عن طلبها عندما قالت في بيان وزّعه مكتبها الاعلامي انها "واحتراماً منها لاستقلالية القضاء ‏المكرّسة بموجب الدستور، لا تخوض في ‏تقييم القرارات القضائية، وتعتبر أنّ من يتضرر من قرار قضائي يجب أن يسلك الطرق القانونية ‏‏للطعن فيه».‏ اضافت: «وحرصاً على حرية التعبير عن الرأي وحرية النشر المكرّسة دستوراً... وإيماناً منها بالشفافية في العمل العام ‏وضماناً ‏لحسن سير القضاء وحفاظاً على هيبته، طلبت أمس من المرجع المختص قانوناً، النظر ‏في القضية وإجراء المقتضى وفقاً للأصول والقانون ‏لمعالجة الأمر ضمن المؤسسات".‏

وما بين صدور البيان وموعد اجتماع مجلس القضاء الاعلى، كان القاضي مازح قد وصل الى قصر العدل ولم ينتظر موعد الجلسة، فتقدّم ‏باستقالته وسارعَ الى التغريد عبر "تويتر" كاتباً: "ألست على حق، بلى بإذن الله، إذاً لا أبالي إذا ما وقَّعت على العقوبة أم وقعت العقوبة علي، ‏الحمد لله رب العالمين، وبالإذن من سيدي الإمام الحسين وسيدي علي الأكبر".‏

‏"النهار": منطق حرب... ولا حرب؟!‏

كتب عبد الوهاب بدر خان في "النهار": منطق حرب... ولا حرب؟‎!‎

بين العودة الى الأوضاع التي عانى "الأجداد" قسوتها بحسب توقعات وليد جنبلاط، وتخبّط "العهد" والحكومة بتوصيف سعد الحريري، ‏و"الطوارئ المالية" التي يدعو إليها نبيه بري، وحده "الحزب الحاكم" يعرف ما يريده، فمصلحته في أن تذهب الأزمة الى أقصى تفاقمها ‏وتوحّشها لأنها تكرّس "نظامه"، ولأنها أظهرت أن ثمّة صوتين في البلد، حسن نصرالله ودوروثي شيا. الفارق بينهما أن زعيم "الحزب ‏الحاكم" لديه "قضاء" يستطيع أن يمازح السفيرة بمنعها من الكلام. الفارق الأهم أن دولة السفيرة الاميركية تملك مفاتيح تغيير وجهة الأزمة ‏المالية، وأن دولة "الحزب" الايراني باتت عنواناً لإفقار لبنان بعدما أفقرت العراق وسوريا واليمن، فضلاً عن إيران نفسها‎.‎‏ لم يكن "حزب ‏الله" يتخيّل سيناريو الأزمة اللبنانية، كما تتحدّاه الآن باستعادة السؤال "الى أين انت ذاهب بالبلد وبالشيعة؟" الذي طرحه دائماً لبنانيون متعدّدو ‏الطائفة يوالونه أو يعارضونه لكن مصلحتهم في أن يعيشوا في البلد. يحكم "حزب الله" ولا قدرة له على معالجة الأزمة بل على عرقلة ‏معالجاتها، لذا بات هدفه الأول إسكات الاحتجاجات وكسرها، فالولي الفقيه عهد إليه "هزيمة اميركا" والاحتجاجات تزعج مهمّته هذه ولا ‏مشكلة لديه في أن يعاني الشعب... لكن بصمت! لا شك أنه يرى في ما يجري مؤشّرات هزيمة لا ينقذه منها سوى صواريخه، وأن ثمّة منطقاً ‏للحرب يفرض نفسه، سواء للهروب من الأزمة أو لاستدراج تسوية بينه وبين القوى الخارجية. لكن قرار الحرب عند إيران، والتسوية تأتي ‏بها إيران، إن استطاعت، ومع أنها تخطط لحرب ضد اسرائيل (وأميركا) من سوريا ولبنان معاً بدلاً من العراق، إلا أنها لا تضمن الحصول على ‏تسوية‎. ‎

‏"الاخبار": من حسين عبدالله إلى محمد مازح: ذلٌ بلا قاع

كتب حسن عليق في" الاخبار": من حسين عبدالله إلى محمد مازح: ذلٌ بلا قاع

ليس للذل من حدود في هذه الجمهورية البائسة. مجدداً، القضية أكثر خطورة من أن تطلب وزيرة العدل، ماري كلود نجم، إحالة القاضي محمد ‏مازح على التفتيش، لأنه تجرأ على أن يقول لسفيرة الامبراطورية إن بلادنا ذات سيادة. ترغب نجم في وضع عربتها على سكة التنافس على ‏رئاسة الجمهورية، من بوابة عوكر. أن تقول للسفيرة الأميركية إنها شخص يمكن الاعتماد عليه لمواجهة من يجرؤون على رفض الرضوخ ‏لمشيئة واشنطن. ستخرج الوزيرة لتزعم انها طلبت إحالة الملف، لا القاضي، على التفتيش. حيلة تعلّمتها من سلف سلفها سليم جريصاتي، ‏الذي بادر، بإسم رئاسة الجمهورية، إلى الاتصال بالسفيرة الأميركية دوروثي شيا، ليعتذر منها، على تبعات قرار القاضي‎!‎‏ الأزمة ليست عند ‏جريصاتي ونجم وحدهما. ناصيف حتي، وزير الخارجية، لم يجرؤ على استدعاء السفيرة الأميركية استدعاءً رسمياً. دعاها إلى لقاء. قال لها ‏ما يشبه الاعتذار. ليس للذل قاع. سفيرة تهين الكتلة الشعبية الأكبر في البلاد وتصف قوتنا الدفاعية الوحيدة بالإرهاب، وتحمّلها مسؤولية ‏الأزمة الاقتصادية، فلا يقول لها وزير خارجيتنا سوى أن صفحة القرار القضائي قد طويت». هذا الوزير الذي لم يفعل شيئاً منذ تعيينه سوى ‏إصدار بيانات الاستنكار لأي عملية دفاعية يقوم بها اليمنيون المحاصرون منذ نصف عقد من الزمن، كان عليه أن يساوي مقاومتنا وشعبها ‏بالسعودية، لا أكثر، وأن يقول للسفيرة أنه يرفض تدخلها في شؤوننا. لم يطالبه أحد بالبطولة. السفيرة تطالب يوم الجمعة بطرد حتّي وزملائه ‏من الحكومة ليحل اختصاصيون محلّهم. حتى هذا الامر الشخصي لم يهزّه‎.‎‏ ألم يجد رئيس الحكومة، والناطق باسمها، حسان دياب، نفسه معنياً ‏بتصريحات السفيرة؟ هذه التصريحات ليست حبراً على ورق، بل تعبير عن برنامج عمل يهدف إلى الإطاحة بالحكومة الحالية، بقوة دفع الأزمة ‏الاقتصادية. لكن رئيس الحكومة منشغل بدعوة الناس إلى التبرع بما بقي من دولاراتهم التي سرقتها المصارف وعصباتها‎.‎‏ يكفي أن وزيرة ‏العدل تطلب إحالة قاضٍ على التفتيش، لأنه قال للسفيرة الأميركية إن ما تقوم به يتجاوز حدودها، فيما قائد الجيش، العماد جوزف عون، ‏يطلب مكافأة الرئيس السابق للمحكمة العسكرية، العميد حسين عبدالله، بإرساله لدورة تدريبية في الخارج، لأشهر. دورة لا تهدف إلى تحسين ‏قدرات الضابط الذي شارف على التقاعد، بل إلى منح عبدالله مكافأة مالية على حُسن تنفيذه قرار إطلاق العميل عامر الفاخوري. لم نعد نسأل ‏معاقبة مَن يذلّنا. لا نريد سوى ألا يُكافأ، وألا يُعاقَب رافض الهوان‎.‎

‏"الاخبار": القاضي الذي وقف وحيداً في وجه الإمبراطوريّة

كتب رضوان مرتضى في "الاخبار": القاضي الذي وقف وحيداً في وجه الإمبراطوريّة

وقف القاضي محمد مازح وحيداً. لا أثر لأحدٍ من الثوّار الجدد على بوابة قصر العدل. بضعة أشخاص حضروا للتضامن مع القاضي الذي وقف ‏في وجه أميركا، لكن ذلك لم يكن كافياً. لم يتفجّر نبض الثورة أمام قصر العدل حيث تُسوّى ملفات الفاسدين. كان الأجدر أن يُقفل هذا القصر ‏ليُمنع أي كان من الاقتصاص من مازح. هنا يدخل كل من حاكم مصرف لبنان وفؤاد السنيورة ومتعهّدو الدولة معززين مكرّمين ثم يخرجون ‏بصكّ براءة يمهره قاضٍ عيّنته السياسة. ينتظرهم السائقون لديهم في مرأب السيارات ليعودوا بهم من حيث أتوا. لكن مازح حضر وحيداً. كتب ‏استقالته ثم غادر وحيداً. قاد سيارته لساعة ونصف ساعة حتى وصل إلى بيته في الجنوب. ولم يتمكن حتى من غسل عبء هذا اليوم لأن المياه ‏كانت مقطوعة في منزله‎.‎‏ لم يحظَ مازح بالاحتضان الذي حازه مفوض الحكومة بيتر جرمانوس. هذا القاضي الذي اشتُبه في تورّطه في ‏ملفات الفساد حمته السياسة ومنعت عنه المحاكمة لأشهر طويلة. حتى إنّه تمرّد على السلطة القضائية، رافضاً المثول أمام هيئة التفتيش، لكن ‏أحداً لم يجرؤ على المس به. بقي في مركزه حتى استقال بملء إرادته. أما قصة مازح، فذلك أمرٌ آخر‎.‎‏ عند الساعة الثانية من بعد ظهر أمس، ‏وفي ديوان مجلس القضاء الأعلى في قصر العدل في بيروت، جلس مازح منتظراً للدخول لحضور الاجتماع الدوري للمجلس. خرج أحد ‏القضاة لاستقبال القاضي مازح الذي طُلِب منه الحضور لمخالفته موجب التحفّظ في تصريحاته لوسائل الإعلام. وبعد السلام، سأله عن إجراء ‏الوزيرة ماري كلود نجم بحقّه. فوجئ مازح سائلاً: حوّلتني على التفتيش؟ مش محمد مازح اللي بروح على التفتيش. لا أقبل أن أحال على ‏التفتيش. أعوذ بالله أن أحال على التفتيش. ثمّ طلب ورقة بيضاء ليكتب استقالته. حاول القاضي ثنيه، لكن من دون جدوى. طلب منه الدخول ‏لمناقشة ما حصل أمام مجلس القضاء الأعلى، لكنه رفض. أخذ ورقة وكتب عليها: حضرات السادة رئيس وأعضاء مجلس القضاء الأعلى، ‏أتقدّم لحضرتكم بإنهاء خدماتي من القضاء. قدّم كتاب استقالته ثم انصرف. اعتبر مازح أنّ قراره القضائي الذي منع بموجبه وسائل الاعلام من ‏استصراح السفيرة الأميركية دوروثي شيا واعتبار تصريحاتها تهديداً للسلم الأهلي، كان قانونياً وجرى تسييسه، «وهذا ما لا أرضاه حفاظاً ‏على كرامة القضاء‎.‎‏ اليوم، يُنتظر أن يُبدي مجلس القضاء الأعلى رأيه في الاستقالة، على أن تبتّها وزيرة العدل. الأخيرة، في اتصال مع ‏الأخبار، قالت: كل قاضٍ حُرٌّ بقراره‎.‎

‏"الشرق الاوسط": استقالة قاضٍ لبناني قرر معاقبة سفيرة أميركا

كتبت كارولين عاكوم في "الشرق الاوسط": استقالة قاضٍ لبناني قرر معاقبة سفيرة أميركا

استمرت أمس تداعيات القرار الذي أصدره القاضي محمد مازح في نهاية الأسبوع الماضي بمنع السفيرة الأميركية في بيروت دوروثي شيا من ‏الإدلاء بتصريحات إعلامية، وكذلك بمنع وسائل الإعلام من إجراء مقابلات معها‎.‎‏ وبعد إعلان السفيرة أول من أمس أن صفحة القرار طويت قدم ‏قاضي الأمور المستعجلة في صور محمد مازح استقالته أمس إلى مجلس القضاء الأعلى بعد إحالته للتفتيش القضائي، بعدما طلبت وزيرة العدل ‏ماري كلود نجم من المرجع المختص قانونا، النظر في القضية وإجراء المقتضى وفقاً للأصول والقانون لمعالجة الأمر ضمن المؤسسات‎.‎‏ ‏وفي بيان لها قالت وزيرة العدل إنه احتراما منها لاستقلالية القضاء المكرسة بموجب الدستور، لا تخوض في تقييم القرارات القضائية، ‏وتعتبر أن من يتضرر من قرار قضائي يجب أن يسلك الطرق القانونية للطعن فيه. وفيما قال مرجع قانوني لـ"الشرق الأوسط" إن البيان غير ‏واضح، واصفا إياه بـالمعقّد بحيث تظهر فيه الوزيرة وكأنها لا تريد التدخل بالقضاء متمادية في التعليل، قال رئيس مؤسسة جوستيسيا ‏المحامي الدكتور بول مرقص إن الجهة المعنية بكتاب الوزيرة يكون مجلس القضاء الأعلى أو التفتيش القضائي، موضحا لـ الشرق الأوسط أن ‏المجلس ينأى بنفسه عن التأديب ويمكن له الاستماع، كما حصل أمس، إلى القاضي صاحب القرار لبيان صيرورة المسار، أما التفتيش ‏القضائي فمولج به مهمة التحقيق والتأديب‎.

الخطة المالية.. والحكومة في موت سريري

بدا لـ"نداء الوطن" أن الأزمة في ظل الذهنية الحاكمة متجهة نحو مزيد من الآفاق المسدودة تحت وطأة ارتفاع مستوى التوتر المالي بين ‏الحكومة والمجلس النيابي، حيث الانطباع السائد في أروقة ساحة النجمة، وفق ما نقلت مصادر نيابية لـ"نداء الوطن"، يعتبر أنّ "الحكومة ‏صارت في موت سريري ولا أمل يُرتجى منها، فلا التعديل الوزاري يفيد ولا الترقيع" يفيد، واستبدالها لا يزال مرهوناً بجهوزية البديل، ‏وبالتالي لم يعد أمام المجلس سوى محاولة إقناع حكومة دياب "بالنزول عن الشجرة" لإنقاذ ما يمكن إنقاذه في الوقت الضائع من المفاوضات ‏مع صندوق النقد الدولي‎".‎

ولفتت المصادر النيابية في هذا المجال إلى أنّ "صندوق النقد قالها بوضوح إنه لن يقدم على إبرام أي برنامج إنقاذي مع لبنان من دون تنفيذ ‏الإصلاحات المطلوبة، وعليه فإنّ على الحكومة أن تدرك أنّ الصندوق مستعد ليتحاور مع أي لجنة تعتمدها ومع أي أرقام تقرّها وليس عليها ‏أن تبقى أسيرة هاجس تكبير حجم الخسائر لإرضاء صندوق النقد لأنه بطبيعته المصرفية يفضّل الخسائر الكبيرة ليستحصل مقابل قروضه على ‏ضمانات أكبر". وشددت المصادر على أنّ "لجنة المال والموازنة لا تتبنى أرقاماً محددة إنما هي تعمل على تقريب المسافات بين الأطراف ‏المعنية"، كاشفةً من هذا المنطلق أنّ رئيس اللجنة النائب ابراهيم كنعان "سيعرض على الحكومة خلال مؤتمره الصحافي في مجلس النواب ‏اليوم أربعة سيناريوات كمخارج للحلول المتاحة في ما يتعلق بالخطة المالية وحسابات الخسائر‎".‎

وبدا لـ"النهار" أن الصراع، في موضوع الخطة المالية، مفتوح على أشده بين فريق الحكومة ومن يؤيده، ولجنة المال والموازنة النيابية، ‏والذي دفع في اتجاه استقالة المدير العام للمال ألان بيفاني، بعد استقالة مماثلة لمستشار وزير المال هنري شاوول، وهما استقالتان تركتا ‏أثراً سيئاً على عملية التفاوض مع صندوق النقد الدولي‎.‎

ولفتت الصحف إلى أن رئيس الوزراء حسان دياب أعلن "اننا ملتزمون الخطة المالية وأرقام الخسائر الواردة في خطة الحكومة وقد تجاوزنا ‏ذلك ونبحث الان في كيفية توزيع الخسائر بالتواصل مع حاكم المركزي والقطاع المصرفي ووزير المال حتى نجد السيناريو المناسب وليس ‏هدفنا تركيع القطاع المصرفي أو مصرف لبنان ولن يدفع المودعون الثمن‎".‎

في المقابل، أشارت الصحف إلى أن رئيس لجنة المال والموازنة النيابية إبراهيم كنعان، رفع تقرير "لجنة تقصي الحقائق" التي ترأسها الى ‏الرئيس نبيه بري، على ان يعقد مؤتمراً صحافياً ظهر اليوم يدافع فيه عن عمل اللجنة ونتائجه ويتناول الخلاف مع الحكومة على الارقام، ‏خصوصا في ظل اتهامه واللجنة بالانحياز الى مصرف لبنان وجمعية المصارف‎.‎

‏"الانوار": أوصلتمونا إلى الإنهيارِ السريعِ فماذا في جعبتكمٌ بعدُ من تآمرٍ؟

كتبت الهام فريحة في" لانوار": أوصلتمونا إلى الإنهيارِ السريعِ فماذا في جعبتكمٌ بعدُ من تآمرٍ؟

منذ اكثر من 24 ساعة لا كهرباء في بيروت. بربِكم، مَن ينقذنا من هذا الجنون وهذه العصفوريةِ؟ للمرةُ الأولى في تاريخ لبنان يفلتُ الدولار ‏من كل تسعيرٍ، ونخشى ان نكتبَ كم بلغ سعرهُ، لأنه عند الإنتهاء من كتابةِ هذه السطور ربما يكون قفزَ قفزةً جديدةً‎ .‎‏ للمرة الأولى في تاريخِ ‏لبنان تُصبحُ معظم المصارف اللبنانية في حالِ تعثرٍ عن سدادِ الودائع للبنانيين‎ .‎‏ للمرةُ الاولى في تاريخ لبنان يُترَكُ مصيرُ اللبنانيين ‏للصرافين،وما أدراكَ ما الصرافين؟ للمرةُ الأولى في تاريخ لبنان، قد يجد اللبناني نفسهُ مضطراً إلى ملازمةِ منزله، ليس بسبب كورونا ‏فحسب، بل بسبب عدم القدرة على التنقل بسيارتهِ إذا تعطَّلت. هل يعرف اللبناني أن قطع غيارِ السيارات ستُصبحُ مفقودةً من السوق؟وفي ‏غيابِ النقل العام ستكون "الزربة القسرية" هي الخيارُ الوحيدُ المتاحُ‎ .‎‏ للمرةُ الأولى في تاريخ لبنان سيكون اللبناني محروماً من الكثيرِ من ‏السلعِ الغذائية بعدما اصبح استيرادها شبه مستحيل‎.‎‏ وتطولُ اللائحة ولا تتوقف،ولا يسعُ اللبناني سوى القول‎ :‎‏ لماذا تآمرتم علينا نحنُ الشعب؟ ‏قضيتم على تعبِ جيلنا،وحرمتم وقطعتم الطريق على جيلِ المستقبل‎ .‎‏ تنهارُ الدول حين تسقطُ العملاتُ الوطنية وحين تعجزُ السلطات عن ضخِّ ‏جرعات ثقة كفيلةٍ بتعديلِ مسار الإنحرافات‎.‎‏ أنتم غيرُ قادرينَ على حلِ ما هو صعبٌ، فكيف تحلونَ ما هو مستحيلٌ؟ بهذا التعريفِ، لبنانُ منهارٌ‎ ‎‎...‎

‏"الشرق الاوسط": مخاوف من تدخل أنقرة سياسياً في لبنان من باب الأزمة المعيشية والاقتصادية

كتب محمد شقير في "الشرق الاوسط": مخاوف من تدخل أنقرة سياسياً في لبنان من باب الأزمة المعيشية والاقتصادية

يتداول مسؤولون لبنانيون بعيداً عن الأضواء أخبار دخول تركيا على خط الأزمة اللبنانية من باب تقديم المساعدات الغذائية والطبية والعينية ‏إلى العائلات الأكثر عوزاً، وهذا ما يدعو - بحسب ما قالت مصادر وزارية لـ"الشرق الأوسط" - للوقوف أمام خلفية التحرك التركي للتأكد من ‏أن طابعه اجتماعي أو أنه يأتي في سياق التمدد سياسياً باتجاه لبنان‎.‎‏ ولفت مصدر رسمي بارز إلى أن الحديث عن التدخلات الخارجية، في ‏إشارة إلى محاولة تركيا تعزيز حضورها في الساحة السياسية على أمل أن تتحول مع الوقت إلى لاعب إقليمي، لا يراد منه تقديم دفعة على ‏الحساب إلى الدول العربية المناوئة للتمدد التركي بمقدار ما يعكس واقع الحال الذي يصيب لبنان ويهدده مالياً واقتصادياً، والذي يستدعي من ‏الأشقاء العرب نجدته في الوقت المناسب قبل فوات الأوان‎.‎‏ وكشف المصدر نفسه أن أنقرة أوكلت إلى الوكالة التركية للتعاون والتنسيق (تيكا) ‏مهمة الإشراف على توزيع المساعدات من خلال مكاتب استحدثتها في طرابلس وعكار والبقاع وصيدا مستفيدة من وجود لبنانيين من أصول ‏تركمانية، وقال إنها تقيم علاقة مباشرة مع ما يسمى بممثلي قبائل الترك في شمال لبنان‎.‎‏ ولاحظ المصدر الرسمي أن لتركيا حضوراً مميزاً في ‏منطقة باب التبانة في طرابلس التي تُرفع فيها الأعلام التركية وصور لإردوغان. وقال إن المسؤول عن "تيكا" في لبنان أورهان إيدن ‏يتواصل مع عدد من الوزارات، وهذا ما يؤكده مصدر مسؤول في السفارة التركية في بيروت، نافياً أن يكون الحضور الإنساني لـ«تيكا» وليد ‏ساعته، وإنما مضت عليه سنوات سبقت تفاقم الأزمة الاجتماعية في لبنان‎.‎

‏"الشرق": هروب الدولار من لبنان

كتب خيرالله خيرالله في "الشرق": هروب الدولار من لبنان

باختصار شديد، لن يتحسّن وضع الليرة اللبنانية التي تعاني من سقوط حرّ من أي قيود في غياب دخول دولارات الى لبنان. من اين يمكن ان ‏تأتي الدولارات؟ هناك تحويلات اللبنانيين المقيمين في الخارج التي خفّت كثيرا. بين ما جعل هذه التحويلات تخفّ انّه لم يعد أي لبناني يأتمن ‏أي مصرف في بلده على أموال يرسلها الى البلد. كيف يمكن للبناني او عربي او اجنبي التعاطي من الآن فصاعدا مع المصارف الموجودة في ‏لبنان بعدما أصبحت هذه الأموال محجوزة. هناك مصدر آخر للدولار هو المؤسسات الدولية مثل صندوق النقد. لدى هذه المؤسسات شروطها ‏التي لا يوجد في لبنان، بين المسؤولين طبعا، من يستطيع التعاطي معها. تنقص المسؤولين عن القطاع المالي والاقتصادي عموما ايّ رؤية ‏مستقبلية. يهرب هؤلاء من سؤال بسيط. لماذا لم يستطع لبنان الاقدام على أي إصلاحات تسمح له بالاستفادة من مؤتمر سيدر الذي انعقد في ‏باريس في نيسان 2018؟ لم يكن لهذا المؤتمر ان ينعقد لولا سعد الحريري رئيس الوزراء وقتذاك الذي يمتلك علاقات عربية ودولية لا ‏يمتلكها غيره. لم يستطع سعد الحريري القيام بايّ إصلاحات في ظلّ حكومة برئاسته يرغب الطرفان الاساسيان فيها، أي «حزب الله» ‏و»التيّار الوطني الحر» وضع كلّ العراقيل التي تقف في وجه أي إصلاحات من ايّ نوع وذلك كي يبقى لبنان في «جبهة الممانعة» التي ‏تقودها ايران‎…‎‏ سيظلّ الدولار يهرب من لبنان، لا لشيء سوى لان ليس فيه، في موقع المسؤولية، من يعرف شيئا عن العالم وكيف يشتغل ‏العالم وما هي اميركا وأوروبا ولماذا لا يوجد عربي يريد مساعدة لبنان‎…‎‏ مسكين لبنان. لا يوجد فيه حتّى من يعرف ما هي الصين وكيف تعمل ‏الشركات الصينية. عندما تكون هناك شركة صينية تعمل في بلد ما، فانّ هذه الشركة تأتي بالعمال من الصين. يقيم هؤلاء في مجمعات خاصة ‏بهم. يأكلون معلبات تأتيهم من الصين ويقصون شعورهم على يد حلّاق صيني داخل المجمّع‎!‎‏ هناك كما قال الصديق نديم منلا المستشار ‏الاقتصادي لسعد الحريري «محاسبون» فيما لا يوجد من يمتلك أي سياسة او رؤية مالية من أي نوع. ان تكون محاسبا شيء وان تكون ‏صاحب سياسة اقتصادية ومالية شيء آخر‎…‎

الشرق الاوسط": لبنان يسعى إلى الحصول على استثناءات من تطبيق قانون قيصر

كتب نذير رضا في "الشرق الاوسط": لبنان يسعى إلى الحصول على استثناءات من تطبيق قانون قيصر

تضاربت المعلومات حول وضع الحكومة اللبنانية آلية دبلوماسية لمطالبة الولايات المتحدة باستثناءات للبنان في مجال تطبيق قانون قيصر ‏على النظام السوري، وسط مطالب سياسية بتحرك دبلوماسي على هذا الخط‎.‎‏ وفيما قالت مصادر وزارية إن وزارة الخارجية بدأت بوضع آلية ‏للتواصل مع الولايات المتحدة تتضمن طلباً لبنانياً رسمياً بتحديد استثناءات للبنان الذي يحصل على بعض حاجته من الكهرباء من سوريا، ‏وتنطلق الشاحنات المحملة ببضائعه إلى العالم العربي عبر الأراضي السورية، تحدثت مصادر سياسية أخرى عن أنه لا جديد حول هذا الملف‎.‎‏ ‏وقدم باسيل، من موقعه السياسي وكرئيس لأكبر كتلة نيابية، نصيحة للحكومة بالسعي للحصول على استثناءات من الولايات المتحدة لتجنيب ‏لبنان تداعيات إضافية تترتب على قانون قيصر‎.‎‏ وقالت مصادر التيار لـ"الشرق الأوسط" إن ما ورد على لسان باسيل هو نصيحة للحكومة ‏التي لا نستطيع إلزامها بشيء رغم دعم التيار لها وتسميتها ومنحها الثقة، مؤكدة أنه مقترح تم تقديمه للرأي العام وللحكومة للتحرك على هذا ‏الخط أسوة بدول أخرى طلبت إعفاءات أو استثناءات من واشنطن في حالات مماثلة لتصدير البضائع واستقبالها، مشددة على أن ذلك هو ‏حاجة لبنانية لمواجهة التحديات الناتجة عن الأزمة المالية والاقتصادية، ولتجنب أعباء إضافية يفرضها قانون قيصر..ودعت مصادر التيار ‏الحكومة إلى عدم الاكتفاء بدرس قانون قيصر إنما بالتواصل مع واشنطن وشرح الأوضاع لأن لبنان لا يستطيع أن يسلم بعملية اختناقه ‏الاقتصادي فوق كل مشاكله التي يعاني منها‎.‎

‏"النهار": كثير من الأفاعي للأكل!‏

كتب راجح الخوري في" النهار": كثير من الأفاعي للأكل‎!‎

الرأي العام يجمع على اننا في حاجة فعلاً الى سلة تقشّ كل هؤلاء المسؤولين، الذين اوصلوا لبنان الى ما هو عليه من الجوع والمساخر، في ‏وقت نخوض مفاوضات فضائحية فعلاً مع صندوق النقد الدولي منذ أسابيع، ولم نتمكن بعد من ان نتفق على الأرقام والخسائر الناجمة، ‏بإعتراف السياسيين انفسهم، انها ناجمة عن النهب والسرقة من جهة، وعن وضع اليد على البلد بهيمنة السلاح، وجعله معبراً لإنعاش ‏الاقتصاد السوري الذي يواجه صعوبات قاسية واختناقات قبل ان يطبق عليه وعلينا «قانون قيصر»! وما دمنا في الأكل والخبز والسلة وحب ‏الله والنعمة، تعالوا نتذكر العراضات العسكرية المثيرة التي دأب مغاوير الجيش اللبناني، على تقديمها امام الناس لإثارة إعجابهم من جهة ‏واطمئنانهم من جهة ثانية الى قوة العسكر، في مناسبات التخرج والعراضات العسكرية، حيث ذهلنا دائماً والأشداء منهم يأكلون الأفاعي ‏ويقضمونها وهي حيّة بين قبضاتهم، وأتذكّر هذا بحسرة وألم لأن الجيش اللبناني كما قيل امس بات محروماً اللحم في غذائه أيام خدمته، لكأنه ‏وهو صاحب عيال ومصاريف ومدارس ونفقات للأولاد، يعود دائماً ليقيم لهم حفلات الشواء والباربيكيو في منزله‎...‎‏ الى هذه الدرجة ‏ويحدثونك عن طوابير الأفران وطوابير البراميل، لكن هذه الدولة المسخرة لم ولن تتمكن من ان تعتقل وزيراً او نائباً او مديراً عاماً أو لصاً ‏نصّاباً من السماسرة والمقاولين والمتعهدين والذين سرقوا المليارات، ولم تخبرنا حتى كيف ضاعت ملايين الفيول المغشوش مثلاً، او الذي ‏قيل انه صافٍ مثل عين الديك‎.‎‏ كلما قرعوا باباً للتسوّل يقال لهم : الإصلاح الإصلاح اولاً ووقف السرقة والإهدار، لكنهم لا يفعلون، فمن وضع ‏المال المسروق في جيبه اليمنى لن يعيده من جيبه اليسرى، لكنهم ينسجون الخطب ويدبجون الوعود عن الحلول والمعالجات ومحاربة ‏الفساد، ثم يصلون الى فظاظة القول للعسكر ان ليس في قدرة الدولة المنهوبة ان تطعمهم اللحم فكونوا نباتيين، وإذا إرتفع صوت في هذا ‏‏«الشعب العظيم» يطالب بمحاربة الفساد وحاول قطع الطريق إحتجاجاً أدّبوه‎. ‎الى متى تقولون للجيش الذي يأكل الأفاعي، لا لحم لكم في ‏طعامكم بعد اليوم، والجيش يعرف جيداً في النهاية ان هناك كثيراً من الأفاعي التي حان الوقت لأكلها … مفهوم؟

ايران مستعدة: خذوا النفط بالليرة!‏

علمت "الأخبار" أن حزب الله أبلغ جميع المعنيين في الدولة اللبنانية، بمن فيهم رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة حسّان دياب، ‏استعداد إيران لتزويد لبنان بالمحروقات ودفع ثمنها بالعملة اللبنانية أو بسلع لبنانية، وأن الحزب ينتظر موقف الدولة للتحرك باتجاه إيران، ‏في حال الموافقة على قبول العرض‎.‎

لكن ماذا لو لم يجرؤ أحد في الدولة على اتخاذ هذه الخطوة التي ستسبّب حتماً غضباً أميركياً وإجراءات إضافية من ضمن سياسة التجويع ‏والتركيع المتبّعة مع سوريا ولبنان؟ تقول مصادر سياسية رفيعة المستوى لـ"الأخبار": "سيتم تنزيل الحمولات النفطية في سوريا ونقلها إلى ‏لبنان ولن نترك البلد رهينة الحصار الأميركي والخوف من اتخاذ القرارات المصيرية".‏

وأشارت "الأخبار" إلى أن آلية الدفع المتوقّع اعتمادها في حال وافقت الدولة ليست واضحة بعد. إذ أن الدفع بالليرة وفق سعر الصرف ‏الرسمي، يعني خسارة إيران ملايين الدولارات في كلّ شحنة تبيعها للبنان. وهذا الأمر، في حال استمر لأشهر، يعني مساعدة إيران للبنان ‏بمئات ملايين الدولارات، في مقابل الحصار الأميركي الخانق، رغم كل الضغوط الموضوعة على طهران على أبواب الانتخابات الأميركية‎.‎

‏"الشرق": سفر برلك إيراني

كتبت ميرفت سيوفي في "الشرق": سفر برلك إيراني

من حقّ اللبنانيّين أن يطرحوا السؤال وبجديّة، المازوت والطحين وسواها من المواد الحيوية التي تهرّب من لبنان إلى سوريا، اللّقمة التي ‏تنتزع من فم اللبناني وتُرسل إلى سوريا جزء من سفر برلك جديد يضرب لبنان بعد مئة عام ونيّف على سفر برلك الأوّل، من المفيد أن نسأل ‏حزب الله ومن معه هل يتمّ تهريب هذه اللقمة إلى الشعب السوري؟! نشكّ في ذلك منذ متى كان الشعب السوري أولويّة لإيران، سفر برلك ‏العثماني انتزع اللقمة من فم الشعب اللبناني من أجل العسكر العثماني، فماذا عن سفر برلك الإيراني؟‎!‎‏ عندما وضع حسن نصر الله في محرّم ‏عام 2018 اللبنانيّين بين خيارين كان يعلم أنّه في اللحظة المناسبة لن يسمح أبداً بحكومة ليست مع محور إيران وحلفائها مهما كان الثمن ‏الذي سيدفعه لبنان، لم يكن أحد من اللبنانيّين ليتخيّل قبل عامين أن الأمور والحال سيصل بهم إلى هذا الحدّ، إلى حدّ خسارة جنى عمرهم ‏وأرزاقهم ومدخراتهم وقيمة رواتبهم، وأنّ الجوع سيقرع أبوابهم وأنّ الحديث عن المجاعة والتخويف بها سيزداد بشكل مخيف، وأنّ حزب الله ‏لن يرفّ له جفن وهو يرى لبنان شعبه يتدحرجان في مهوار وأنّه لن يبالي على الأقل بتخفيف حدّة الانهيار‎!‎‏ يدفع لبنان اليوم ثمن اختطاف ‏حزب الله له وتحويله إلى رهينة للمحور الإيراني، وعلى حزب الله أن يفكّر مليّاً أنّ أي حكومة بإمكانها أن تحميه من مقصلة المحكمة الدوليّة ‏التي ستقطع رأساً أينع وحان قطافه، في لحظة ما سيجد نفسه وجهاً لوجه مع مفاعيل هذه المحكمة والمجتمع الدولي‎!‎‏ في التاسع من محرّم ‏العام 2018 كثير من اللبنانيين لم يصغوا يومها جيّداً لخطاب حسن نصر الله وهو يقترح علينا بدائل مقاطعة دول العالم للبنان بالتعامل مع ‏الصين أو مع إيران التي قدّمت لنا عروضاً واسعة، وحدّثنا عن تنشيط الزراعة اللبنانيّة (عأساس مساحة لبنان 10452 مليون كم²) وبيع ‏محاصيلها للعراق مثلاً، من المؤسف أنّ الدولة اللبنانيّة وحكومتها كانت في غيبوبة ربّما لم تأخذ كلامه على محمل الجدّ، أو أخذته على محمل ‏الهزل والاستخفاف، اليوم وبعد عامين بالتمام والكمال يترجم كلام نصر الله نفسه، بواقع سيىء لم يتخيّله اللبنانيّون سيصل وإلى هذا الحدّ‎!‎‏ ‏

‏"النهار": "لوين عم تاخدونا"؟

كتبت ميشيل تويني في "النهار": ‏‎"‎لوين عم تاخدونا"؟

لوين عم تاخدونا وتاخدوا لبنان؟ على ايران؟ على سوريا؟ على الصين؟ على فنزويلا؟ لوين؟ هذا ما يقوله معظم اللبنانيين بل جميعهم ضمنا ‏وعلنا كل يوم باللغة العامية المبسطة عل السياسيين يفهمونها بوضوح وبلا تعقيد او افتعال او لبس. إلى اين تاخذون شعبا باكمله ودولة ‏برمتها الى مكان لم يختاروه ولا يريدونه؟ قرار قاضي الأمور المستعجلة في صور ضد دولة مثل الولايات المتحدة لا يمكن ان يوصف الا ‏بالارتجال والتجاوز والمغامرة والتورط في ما لا يليق بالقضاء اطلاقا لجهة مخالفة جسيمة كهذه للقانون نفسه والأصول‎.‎‏ البطاطا تنقطع، ‏الخبز مهدد، اللبناني يجوع ولا يوجد عمل والبطالة الى اتساع مخيف، معظم اللبنانيين صاروا يعيشون تحت الفقر والخوف... وفي المقابل ‏يريد البعض اخذنا الى الصين في حين ان الصين ليست الحل لان الصين غير مهتمة بلبنان. فماذا يبقى ايران وسوريا؟‎...‎‏ لبنان لا يشبه نظام ‏سوريا، ولبنان حارب وناضل من اجل حرياته وليس لكي يبقى له فقط خيار هذا النظام الذي دمره في الماضي القريب ولن ننسى ذلك ابدا‎.‎‏ الى ‏اين تاخذوننا وماذا تفعلون بنا؟ هل تدرون خطورة خطاباتكم وتصرفاتكم وتصريحاتكم وتدخلكم في القضاء والاعلام من اجل خدمة محور ‏معين؟؟ انتم تبيعون لبنان ومصالح لبنان في الخارج وفي الداخل من اجل ولائكم الاعمى‎....‎‏ يجب ان تعلموا انه لا يحق لحزب اولفريق او ‏لطرف ان يأخذ لبنان واللبنانيين الى هذا الجنون والتدهور دون ارادتهم. انتم تخطفون ارادة اللبنانين وتحاصرون قرارنا وتاخذوننا الى ‏الهاوية. كفاكم ظلماً وجنوناً وكفاكم تبعية ورخصا ودعوا شعب لبنان الذي يختنق بسلام‎.‎‏ لا نريد ان نكون ادوات لايران ولا نريد ان نجوع من ‏اجل اعطاء ما تبقى لنا لسوريا‎.‎‏ اللبناني يموت ويجوع وانتم ما زلتم في حرب المحاور وببيع الوطن الى جهة على حساب جهة. بعد كل ‏الحروب والشهداء والتضحيات لم تتعلموا شيئا وما زلنا سلعة بين اياديكم. اعلموا اننا لا نريد ان نكون اداة صغيرة بين اياديكم‎.‎‏ ولا نريد ان ‏تاخذونا معكم الى الانتحار الجماعي من اجل مصالحكم‎. ‎

لبنان منطفئ

أفادت الصحف بأن مجلس إدارة مؤسسة كهرباء لبنان قرر بعد اجتماعه لبحث الصعوبات التي تواجهها مؤسسة كهرباء لبنان نتيجة الظروف ‏الطارئة التي تعم البلاد، إبلاغ وزير الطاقة والمياه ريمون غجر بأن الأوضاع في لبنان والمشاكل باتت تزيد من الصعوبات الملقاة على عاتق ‏المؤسسة وتثقل كاهلها إلى حد قد يستحيل عليها معه الحفاظ على استمرارية المرفق العام لإنتاج ونقل وتوزيع التيار الكهربائي إلى ‏المشتركين وقرر مجلس الإدارة الطلب إلى الوزير إعطاء المؤسسة التوجيهات اللازمة للتمكن من الإستمرار بتسيير هذا المرفق في ظل هذه ‏الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان‎.‎‏ وقرر المجلس مناشدة الوزير رفع الموضوع إلى رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب ورئيس ‏الحكومة اللبنانية وأية جهة معنية لإعلامهم بخطورة الوضع وإعطاء التوجيهات اللازمة‎.‎

وتحدثت "الأخبار" عن فشل ثلاث مناقصات لشراء المازوت، وإعلان الوزير غجر أمس عن استدراج عروض جديد لشراء 60 ألف طن من ‏‏"الديزل". وإذا كانت أزمة الاعتمادات هي الذريعة أمام شركات النفط لعدم المشاركة في المناقصات، فإن أكثر من مصدر في سوق النفط، أكّد ‏لـ"الأخبار" بأن المادة لم تنقطع لدى الشركات في مراكز التخزين، وأن ما يحصل هو عمليّة ابتزاز بهدف الحفاظ على أرباح أعلى. ويقول أحد ‏الخبراء، إن الشركات لا مصلحة لها ببيع المازوت للمحطات، بل هي تبحث عن زبون يدفع سعراً أعلى من السعر الرسمي، لذلك «يخلقون ‏وسيطا بينهم وبين المحطّات». فما أن تصل باخرة المازوت (ما بين 30 أو 35 مليون ليتر)، حتى تسارع الشركات في الأيام الخمسة الأولى ‏للشراء من منشآت النفط بالسعر الرسمي، ثم تسيطر على الأسعار وتوقف تزويد المحطات بالديزل، وتبيعه للوسطاء ليبيعوه في السوق ‏السوداء، وبسعر أعلى بنحو 25% من السعر الرسمي، ويتلاعبون بالفواتير. وكذلك الأمر بالنسبة للتهريب إلى سوريا، إذ أن الشركات إياها، ‏تفضّل البيع للمهرّبين إلى السوق السورية السوداء، مستفيدين من الدعم اللبناني للمنتج والتهرّب من الضريبة السورية. ورغم أن عمليات ‏التهريب على الحدود اللبنانية - السورية تراجعت إلى حدودها الدنيا، إلّا أن الشركات لا تزال تحاول القيام بعمليات محدودة طمعاً بمبالغ مالية ‏إضافية. ويقول الخبير إن «المشكلة ليست بالاستيراد، بل في المراقبة والتوزيع. لماذا لا يحصون ماذا يوجد في المنشآت وماذا وزّعوا ‏ويوزّعون؟ ولماذا لا تتمّ الاستعانة بأرقام الجمارك الموجودة في كل منشأة وتسجّل كل ليتر يدخل ويخرج؟‎».‎

خلال جلسة لجنة الطاقة النيابية، أكّد غجر أن سفينتين ستصلان لبنان (واحدة من المفترض أنها وصلت أمس)، وواحدة في الخامس من ‏تموز، تكفي حتى 30 تمّوز، ومن الآن وحتى الاول من آب، يجري الحديث عن آليتين لشراء الكميّات الجديدة. الأولى، هي أن يقوم مصرف ‏لبنان بفتح اعتمادات معزّزة للشركات، أي مدعمة بضمانة بنك أوروبي أوّل، كي تثق الشركات بأنها ستحصل على أموالها، أو عبر خيار ‏يسمّى‎ spot، أي شراء المواد من بواخر موجودة أصلاً في البحار. وكلا الخيارين دونهما عوائق، عدا أن أنهما لا يحلّان المشكلة طالما أن ‏الشركات لا تخضع للرقابة وتتمتّع بالحماية لتقوم بالاحتكار ورفع الأسعار بطريقة احتيالية عبر الوسطاء، لفرض تعديل الأسعار كأمر واقع في ‏مقابل السعر الرسمي‎.‎

‏"الاخبار": معامل الكهرباء مهدّدة بالتوقف بسبب نقص الفيول

كتب ايلي الفرزلي في "الاخبار": معامل الكهرباء مهدّدة بالتوقف بسبب نقص الفيول

إنتاج الكهرباء في أدنى مستوياته. وهو قارب ربع الكمية التي كانت تنتج في الصيف الماضي. السبب هذه المرة هو النقص الحاد في الفيول.. ‏الفيول المتبقي بالكاد يكفي لأسبوع آخر. حالياً، ونظراً إلى التغيير المتواصل في معدل الانتاج، لا تملك مؤسسة كهرباء لبنان رقماً رسمياً ‏لحجم الانتاج، لكن مصادر غير رسمية، تشير إلى أن مجموع الانتاج انخفض يوم أمس إلى ما دون 900 ميغاواط، من أصل 2000 ميغاواط ‏أنتجت في صيف 2019، فيما يتوقع أن يزداد انخفاضاً اليوم، مع فصل مجموعات إضافية في الزهراني ودير عمار عن الشبكة منتصف ليل ‏أمس. الانخفاض الكبير في إنتاج المعامل الجديدة والبواخر يعود إلى كون مادة الفيول التي تشغّلها تكاد تنفد تماماً من خزاناتها، فيما المازوت ‏الذي يغذي دير عمار والزهراني متوفر بكميات أكثر قليلاً. ولولا أن أفرغت شحنة الفيول‎ Grade A ‎التي سبق أن منعت من التفريغ بعد الشك ‏في مخالفتها للمواصفات، لكانت فُصلت 300 ميغاواط أخرى عن الشبكة. للمناسبة، فإنه بعد طول انتظار، انتهت عملية تفريغ الخزانات في ‏الجية من الفيول المضروب أمس، على أن يبدأ تفريغ الخزانات في الزوق اليوم‎.‎‏ مؤسسة كهرباء لبنان تردّ على من يسألها بالقول إن ‏الماكينات جاهزة وننتظر الفيول لتشغيلها. أما في وزارة الطاقة، فتؤكد مصادر مطلعة أن التأخير هذه المرة لا يتعلق بتأخير مصرف لبنان في ‏فتح الاعتمادات، إذ فتح المصرف اعتماداً لباخرة فيول وآخر لباخرة مازوت. أين المشكلة إذاً؟ فيما كان يُفترض، بحسب جدول الشحنات، أن ‏تصل باخرة نهاية حزيران، لم يكن قد حدد موعد وصولها بعد، قبل أن يتبين أن باخرة الفيول ستصل في 6 تموز، فيما تصل باخرة المازوت ‏في 14 أو 15 تموز‎.‎‏ تلك حالة لم يعتدها العاملون في الوزارة. عادة، كانت البواخر تصل قبل فتح الاعتمادات، فتنتظر في المياه الاقليمية إلى ‏حين فتح الاعتماد. مصادر مطلعة تؤكد أن شركة سوناطراك سبق أن راسلت وزارة الطاقة منذ أسبوعين، طالبة اعتذاراً رسمياً عن الضرر ‏الذي سبّبته لها قضية الفيول المغشوش، وأدت إلى تشويه سمعتها. لم يُبت الأمر بعد في الوزارة، لكن يبدو أن الشركة قررت أن تكون عنصراً ‏إضافياً من عناصر المأساة اللبنانية‎.‎

المجلس الأعلى للدفاع يحذر من كارثة "وشيكة"‏

توقفت "نداء الوطن" عند تحذير الأجهزة العسكرية والأمنية أمام المجلس الأعلى للدفاع من تداعيات كارثية وشيكة جراء تفاقم الأزمة ‏المعيشية مؤكدين بحسب مصادر المجتمعين لـ"نداء الوطن" أنّ "الوضع بات أكثر خطورة من ذي قبل وما يرونه على الأرض أصبح ينذر ‏بالاسوأ اجتماعياً وأمنياً وبالتالي يجب أن ترتكز الحلول على معالجة مسببات الأزمة وليس نتائجها لأنّ أوضاع الناس أضحت ضاغطة جداً ‏ولم يعد من شيء يثنيهم عن التحرك الاحتجاجي، ولم يعد يجدي معهم لا الاستدعاءات ولا التوقيفات ولا حتى السجن‎".‎

‏"الجمهورية": نصيحة أمنية لدياب وفهمي بتوخّي الحيطة والحذر

كتب عماد مرمل في "الجمهورية": نصيحة أمنية لدياب وفهمي بتوخّي الحيطة والحذر

إذا كان الصاروخ الافتراضي، الذي واكب زيارة الحريري الى البقاع بقي موضع اخذ ورد، فإنّ ما يبدو اكيداً، بناء على معلومات مصادر ‏واسعة الاطلاع، هو أنّ كلاً من رئيس الحكومة حسان دياب ووزير الداخلية محمد فهمي تلقيا اخيراً نصيحة من احد الأجهزة الامنية بضرورة ‏توخّي الحيطة والحذر في تنقلاتهما وفي المسالك التي يعتمدانها، من باب زيادة منسوب الاحتياطات الامنية والتدابير الاحترازية في هذه ‏المرحلة الحساسة. َولا تخفي المصادر قلقها من إمكان وجود مخططات لاستهداف السلم الاهلي المرهف والاستقرار الرخو الذي لا يتحمّل اي ‏نوع من العبث، مشيرة الى انّ الأجهزة المختصة في أعلى جهوزية لإحباط كل مخطّط مشبوه، «لكن هذا لا يعوّض عن غياب مظلّة الأمان ‏السياسية التي يصنعها فقط التوافق الوطني، ومن شأنها اذا توافرت ان تخفف من وطأة الحمولة الزائدة الملقاة على عاتق المؤسسة العسكرية ‏والقوى الامنية. وضمن هذا الإطار، بات واضحاً أنّ هشاشة الأمن الاجتماعي والسياسي تلقي مزيداً من الأعباء على القوى العسكرية والامنية، ‏التي تضطر الى ملء الفجوات، الآخذة في الاتساع، بالحضور الميداني الذي يضعها على تماس مباشر مع غضب الناس ومن يتلطون خلفه. ‏كذلك، فإنّ انهيار المناعة الداخلية، على وقع الفشل في ضبط إيقاع الانهيار، ربما يزيد احتمالات الحرب، خصوصاً انّه قد يتهيأ للكيان ‏الاسرائيلي، انّ الفرصة سانحة لاستثمار تعب المجتمع اللبناني المنهك، وضمنه البيئة الحاضنة للمقاومة، من أجل تعويم الرهان على تحريض ‏أوسع شريحة ممكنة ضد «حزب الله»، تمهيداً للانقضاض العسكري عليه، وسط تخلٍ عربي ودولي شبه كامل عن لبنان، علماً انّ الحزب ‏مستعد جيداً لمثل هذا السيناريو، ويعتبر انّ توازن الردع هو العامل الوحيد الذي قد يمنع او يؤخّر الحرب، مهما لجأت تل أبيب الى التهويل ‏بها، من حين الى آخر.‏

‏"النهار": الكارثة لبنانية... وكفى‎!‎

كتب نبيل بو منصف في "النهار": الكارثة لبنانية... وكفى‎!‎

لا نظن ان أجيال اللبنانيين الذين رزحوا 15 عاما تحت اهوال الحروب الى حين نهايتها ينظرون الآن الى انهيار ما كان يوصف بالاعجوبة ‏الاقتصادية بالنظرة إياها التي تطبع أجيال "اللبنانيين الجدد" المنذهلين بفصول الدراما اللبنانية الحديثة. حتى ان ثمة تجارب في الثمانينيات ‏والتسعينيات ما بين نهايات الحرب وبداية عصر الطائف كانت الانهيارات المالية والاقتصادية فيها اشد عصفا بكثير من النواحي العملية ‏والنفسية والمعنوية على اللبنانيين من المرحلة الراهنة مع فوارق الظروف والتقلبات الكبيرة التي طرأت على لبنان بطبيعة الحال.ولعلها ‏مفارقة شديدة الأسى فعلا ان تستعاد في الحقبة الانهيارية الحالية جوانب كثيرة من تجارب العوز والافتقار والغلاء المتفلت وفقدان السلع ‏والانسحاق المرعب في سعر الليرة وتداعياته على الحياة العامة والاشتعال المتجدد في موجات التأهب للهجرة الساحقة الماحقة بأسوأ مما ‏شهده لبنان اطلاقا في تاريخه المعروف في الهجرة كما لو ان تلك الثمانينيات والتسعينيات إياها حطت رحالها بطرق اشد قسوة في نهاية ‏العقد الثاني من القرن الحادي والعشرين في لبنان. مفاد ذلك ان الفاجعة الكبرى التي ضربت لبنان والتي يتعين توقع مسلسل انكشافاتها ‏وتداعياتها تباعا تتمثل في الواقع الأشد قسوة على اللبنانيين وهو انهيار الدولة كلا وليس الاقتصاد والمال والمصارف والإدارة والخدمات ‏والاجتماع بالتقسيط. لا يحتاج اللبنانيون الى مزيد من إسقاطات بعد ما دام انهيار الدولة عندنا صار عرفا وتطبيعا وسهل المنال هكذا بكل ‏تبسيط. والاهم والأخطر ان لا حاجة الى مزيد من جلد الذات بالتشبه بتجارب خارجية ما دام في لبنان من لا يزال يسوغ تسليم لبنان واستباحته ‏للمصالح الاقليمية بعد 45 عاما من انفجار لبنان تحت أقدار استباحته لخارج آخر أنذاك. يكفي اللبنانيين تشاطرا‎.‎

‎550 ‎ألف عاطل عن العمل

توقفت "النهار" عند إزدياد عدد العاطلين عن العمل يوما بعد يوم، وقد وصل معدل البطالة إلى 30 في المئة، وفقًا لاستطلاعات وتقديرات ‏أجرتها شركة‎ InfoPro ‎للأبحاث، كما ان خُمس الشركات توقف عن العمل منذ مطلع عام 2019، نصفها في 2020‏‎.‎

مطلع 2019، قدَّرت ادارة الاحصاء المركزي عدد العاطلين عن العمل بـ 200 ألف شخص، أو 11 في المئة من مجمل القوة العاملة المقدرة بـ ‏‏1.8 مليون شخص. ومنذ ذلك التاريخ، أظهرت استطلاعات‎ InfoPro ‎أن ما يقدر بنحو 350 ألف شخص من أصل 1.15 مليون يعملون في ‏القطاع الخاص فقدوا وظائفهم بسبب الركود الاقتصادي والاحتجاجات ووباء كورونا. ويشمل هذا الرقم 130.000 وظيفة فقدت منذ بداية ‏السنة الجارية 2020‏‎.‎

وتمثل الخسائر الإجمالية للوظائف حتى الآن ثلث مجمل وظائف القطاع الخاص التي كانت موجودة قبل عام 2019، إذ وصل العدد الإجمالي ‏للعاطلين عن العمل إلى 550.000 أو 30 في المئة من مجمل القوى العاملة في القطاعين العام والخاص‎.‎

بدأت هشاشة القطاع الخاص تتجسد على نحو ملحوظ منذ مطلع عام 2019، عندما خفضت الشركات النفقات العامة وعدد الموظفين ‏والرواتب. وبحلول 17 تشرين الأول 2019، كانت معظم الشركات قد استنفدت بالفعل مواردها، وفقد الكثير منها القدرة على مقاومة الأزمة، ‏على عكس الوضع في حالات الطوارئ الأمنية أو الاقتصادية السابقة طوال السنوات الـ25 الاخيرة‎.‎

وقد أجرت مؤسسة‎ InfoPro ‎ثلاثة استطلاعات للرأي (تشرين الثاني 2019 وكانون الأول 2020 وحزيران 2020) عن تأثير الأزمة على ‏الوظائف وأداء الأعمال. ونفّذ المسح الأخير خلال الأسبوع الثاني من حزيران الجاري على عيّنة من 500 شركة، ممثلة ومثقلة بحسب المنطقة ‏والحجم والقطاع‎.‎

ولم تدخل في هذا الاستطلاع، أوضاع الشركات المتعثرة التي لم تصرف موظفيها بعد، لكنها تعجز عن دفع مستحقاتهم الشهرية، ما يجعل ‏هؤلاء العاملين في بطالة مقنعة على رصيف انتظار قد يطول‎.‎

مطار رفيق الحريري مفتوح

أضاءت الصحف على إعادة فتح مطار رفيق الحريري الدولي اليوم بعد طول إقفال.‏

وأشارت "اللواء" إلى أن الرئيس حسان دياب أسف، في مستهل جلسة مجلس الوزراء في بعبدا، لأن هناك من يروج لأخبار كاذبة مفادها أن ‏الدولة حددت مبلغا معينا مسموحا لدخول الدولار إلى لبنان مع الوافدين، وقال: بالفم الملآن، مسموح للمسافرين إدخال دولارات بقدر ما ‏يشاؤون ولن يمنعهم أحد، لا بل إننا ندعو المغتربين اللبنانيين الذين سيأتون إلى لبنان إلى أن يحملوا معهم دولارات لمساعدة أهلهم ومجتمعهم، ‏وألا يصدقوا الشائعات الصادرة عن بعض الأبواق السود، مع الإشارة إلى ان وزارة الصحة تحدثت عن 33 إصابة بالكورونا أمس‎.‎

‏"الديار": تنسيق لـبـناني ــ سوري لـفـتـح المصنع والعبوديّـة... ولا موعد مُحدداً بعد !!‏

كتب علي ضاحي في "الديار": تنسيق لـبـناني ــ سوري لـفـتـح المصنع والعبوديّـة... ولا موعد مُحدداً بعد !!‏

تؤكد اوساط واسعة الإطلاع في 8 آذار ان الاتصالات جارية لاعادة فتح الحدود بين لبنان وسوريا ويقودها اللواء عباس ابراهيم المولج ‏بالتنسيق الرسمي والامني مع الجانب السوري. ويبدو ان هناك ترتيبات مشتركة يجب ان تكون مترافقة ومتزامنة حتى تعود الامور الى ‏طبيعتها. وتؤكد ان المعطيات المتوافرة على قلتها، تشير الى ان لا موعد محدداً لذلك رغم ان المطار يعاود نشاطه اليوم ولو بشكل غامض ‏ومحدود. وتوضح الاوساط ان لا تعقيدات سياسية في ملف الحدود البرية، ولا ارتباط عضوياً بين فتح الحدود بملف قانون قيصر او الالتزام به ‏او عدمه من قبل الجانب اللبناني. وتلفت الاوساط الى ان العلاقة اللبنانية ـ السورية جيدة ، رغم تعقيدات الحرب السورية والازمة الاقتصادية ‏في البلدين الناتجة الحصار الاميركي وارتفاع سعر صرف الدولار، ورغم الانقسام اللبناني حول العلاقة بين الدولتين اللبنانية والسورية ‏وتطبيعها بشكل رسمي ووثيق، فإن هذه العلاقة جيدة والبلدان بحاجة لبعضهما البعض تجارياً واقتصادياً. ولا تستبعد ان تكون هناك اجواء ‏ايجابية في ملف الحدود البرية خلال ايام او اسبوع، وذلك بعد تقييم كل من البلدين صحياً وامنياً واقتصادياً، مدى جهوزيتهما لعودة فتح ‏المعابر البرية. وكذلك الاستعدادات الصحية في البلدين وعلى الحدود لفحص الوافدين اليه من البلد الآخر وكيفية التعامل مع المصابين وآلية ‏ومكان الحجر الخ. وتشير الاوساط الى ان الخسائر الكبيرة التي مني بها لبنان من جراء اغلاق مطار بيروت والمعابر البرية ووقف معظم ‏النشاطات الرياضية والسياسية والسياحية في لبنان وبالترافق مع تداعيات كورونا على الاقتصاد ووقف الجباية وارتفاع عدد المؤسسات التي ‏اغلقت ابوابها بالاضافة الى الاف المسرحين من اعمالهم، وتفلت سعر صرف الدولار وغلاء الاسعار، سيجعل من امر تشديد التعبئة والعودة ‏الى الاغلاق الكامل صعباً جداً وفي ظل اصرار قوى داخلية وخارجية على الفوضى في البلد واغراقه فيها والضغط لإسقاط الحكومة تحت ‏ذريعة الهم المعيشي والاقتصادي.‏

ربطة الخبز بـ 2000ل.ل

توقفت الصحف عند إعلان وزير الاقتصاد راؤول نعمة رفع سعر ربطة الخبز إلى 2000 ليرة بزنة 900 غ‎.‎

وعلمت "الجمهورية" انّ وزير الداخلية والبلديات العميد محمد فهمي بعث رسالة نصية على هاتف نعمة حذّر فيها من انّ "هذا القرار يشبه ‏قرار وزير الاتصالات السابق محمد شقير برفع كلفة التخابر عبر "الواتساب" وما رَتّبه من مفاعيل في الشارع".‏

وشرح نعمة، خلال جلسة مجلس الوزراء، الاجراء الذي سيتخذه بناءً على مفاوضاته مع أصحاب الأفران معلناً بعد مجلس الوزراء ان سعر ‏ربطة الخبز 900 غرام أصبح بـ2000 ليرة والـ400 بقيت 1000 ليرة، مشيراً إلى ان هذا الاجراء يبدأ من اليوم، وقال: لدينا مسؤولية في ‏حماية المستهلك من جهة والتجار والأفران من جهة ثانية‎.‎

ولفت إلى انه سيتابع أسعار بقية المنتجات في الأفران ونفى ان يكون هناك جوع، مشيراً إلى ان التعويل على الاتحاد بين الجمعيات والمجتمع ‏المدني، وكل من يستطيع المساعدة‎.‎

ودعا نعمة إلى عدم التهافت لشراء الطحين لأنه متوافر وقال ان لديه موافقة من مجلس الوزراء لشراء 80 ألف طن من القمح ما يكفينا لثلاثة ‏أشهر وعلى الفور يباشر بذلك‎.‎

وأشارت الصحف إلى أن نقيب أصحاب الأفران علي إبراهيم أوضح ان سعر ربطة الخبز 2000 ليرة لبنانية، اعتمد على سعر صرف الدولار ‏‏8000 ليرة لبنانية، والخبز سيوزع اليوم في كل المناطق‎.‎‏ وسبق ذلك أزمة خبز أدّت إلى احتجاجات واسعة الأسبوع الماضي‎.‎

‏"نداء الوطن": عن "تغيير وجه لبنان"!‏

كتب رامي الرّيس في "نداء الوطن": عن "تغيير وجه لبنان‎"!‎

عندما يرِد الحديث عن رفض تغيير وجه لبنان، فإنّه لا يعني التمسّك بالنظام الطائفي والمذهبي الذي يستغلّه البعض، من خلال تطبيق سياسات ‏شعبوية فئوية رخيصة، عند كل منعطف وفي كل محطة، ولا يعني القبول بالتفاوت الإجتماعي والإنمائي بين الفئات والمناطق اللبنانية (وقد ‏جعلتها الأزمة الأخيرة تتساوى في الفقر والحرمان والذل)‏‎.‎‏ إنما المقصود، رفض إسقاط التعددية والتنوّع، والحفاظ على الحريات السياسية ‏والحريات العامة وحرية الصحافة والإعلام (وقد بقي لبنان، بالرغم من كل عثراته وهفواته وضعفه، موقعاً مُتقدّماً لحرية التعبير عن الرأي ‏التي تُمس اليوم بأشكال مختلفة وأنماط متعددة)، وبالحفاظ على الجامعات الخاصة العريقة، كالجامعة الأميركية في بيروت، والجامعة ‏اليسوعية، وسواهما من مؤسسات التعليم الخاص المدرسي والجامعي، التي شكلّت مساحة حرّة للتفاعل والبحث الأكاديمي والعلمي وتنمية ‏الفكر النقدي المُتحرّر، مُقابل القوالب الجامدة التي كانت الأنظمة التسلطية العربية تُخرّجها من معاهدها وجامعاتها‎.‎‏ لقد أدّت حالة المراوحة ‏الحكومية القائمة على التردّد وغياب القُدرة على اتّخاذ القرارات السياسية والإصلاحية المطلوبة، إلى الإفقار الجماعي للبنانيين، وإلى خفض ‏سقف طموحاتهم لتأمين المأكل والملبس، وما إلى ذلك من الحاجات البديهية للعيش الكريم‎.‎‏ إن إشتراك الحكومة، عن قصد أو غير قصد، في ‏تنفيذ هذا المخطّط الجهنمي، يضع البلاد أمام مخاطر وجودية حقيقية، وأمام تحدّيات تتطلّب من كل القوى الحيّة النِضال في سبيل حماية ‏الديموقراطية اللبنانية والتعدّدية والتنوّع والحرّيات العامة والخاصة. كما أن المحاولات الحثيثة لتغيير وجه لبنان، تنطوي على مشاريع ‏جهنميّة تريد الدفع بالبلاد نحو مواقع تتناقض مع تاريخها وتراثها، ومواقع مُظلمة مُنغلقة على ذاتها ومُنعزلة عن العالم، تتراجع بثبات إلى ‏الخلف، في الوقت الذي يتحرّك فيه العالم خطواتٍ إلى الأمام‎.‎‏ ختاماً، النضال في سبيل لقمة العيش لا ينفصل عن النضال في سبيل الكرامة ‏الإنسانية‎.‎

‏"النهار": لبنانُ كلِّ الأزمنة!‏

كتب الياس الديري في "النهار": لبنانُ كلِّ الأزمنة‎!‎

لا بُدَّ أن ننظر إلى لبنان الذي أصبح في حالاته كلّها كما لو أنّه يتيم، ولا بأس بمراجعة مسلسل المصائب التي هطلت دفعة واحدة، وانتشرت كما ‏لو أنّها غيوم موسم الثلج الشامل. والفرق بين الحالين أنّ التطوّرات السياسيَّة الفعليّة لم تُعلن بعد. ولم تبدأ. لكن يومها سيطلُّ لاحقاً، كما يقول ‏الخبراء‎.‎‏ وما حدث للسفيرة الأميركيّة على النحو الذي تبدَّى لا يجوز تجاهل ما يتضمَّنه في كل الأحوال التي رافقته، وبالنسبة إلى الدلالات التي ‏يرنو إليها‎.‎‏ لا شكَّ في أن لبنان استُفرد. بُذلت جهود جبَّارة وطوال أعوام، وعلى كل الصعد، وخصوصاً بالنسبة إلى الوضع المالي، وتأثيرات ‏الضغوط التي مورست طوال سنوات، وتركَّزت على أمرين: فصل الصيف والاصطياف والسياحة، وحيث كان لبنان مفتوحاً لكلّ الأقطار ‏والدول، ثمّ الوجه الثاني والدور الاستثنائي، الفعّال، المُثمر الذي تتولّاه المملكة العربيَّة السعوديَّة، ثمّ دولة الكويت، فدولة الإمارات، فدولة ‏قطر، فالدول العربيّة الأخرى‎.‎

وإلى هذا كلّه دور اللبنانيّين المُنتشرين في معظم دول الهجرة، وبالألوف المؤلّفة، وحيث كانوا يفدون لغايتين: زيارة لبنان وشمِّ الهواء، ثمّ ‏تفقّد الأرض، والدخول في خانة بناء بيوت جديدة كمصايف مفتوحة لجميع المواسم والمُناسبات‎.‎‏ لقد نجحت خطّة تعطيل كل هذه الموارد، مع ‏افتعال "أحداث صيفيّة" وغيرها. الى أن وصل لبنان إلى حالات شتّى، كشفت وضعه الاقتصادي والمالي، وأغرقته في الضياع والخسارات ‏الفادحة، وفي ما هو فيه حاليّاً‎.‎‏ السؤال الآن: من هنا إلى أين؟

‏"الجمهورية": جبل الثلج اللبناني والانهيار المحتوم

كتب نبيل هيثم في "الجمهورية": جبل الثلج اللبناني والانهيار المحتوم

مع انهيار التسوية الإقليمية، نتيجة لمتغيرات لم تعد خافية، كان لا بد أن يكون للواقع الجديد انعكاسات على لبنان، وهو ما حصل بالفعل مع ‏اغتيال الرئيس رفيق الحريري وانسحاب الجيش السوري من لبنان، وهما الحدثان اللذان فرضا معادلة جديدة حاكمة للمنظومة اللبنانية، ‏تراكمت معها الأزمة السياسية على مدار عقد من الزمن ونيّف، بموازاة تراكم الأزمة الاقتصادية، لتنفجر الأزمتان معاً - امتداداً لبعضهما البعض ‏‏- في لحظة إقليمية مفصلية، تتمثّل اليوم في صفقة القرن وخطة الضم الإسرائيلية. ليس من قبيل المبالغة الربط بين العامل الداخلي والإقليمي ‏لتَوقّع الانهيار المحتوم لجبل الثلج اللبناني. اليوم، بات الخارج يريد أن يحمّل لبنان ثمن مقاومته، وهذا هو فحوى السردية القائمة منذ ‏الانتخابات البرلمانية الأخيرة حول دولة حزب الله وحكومة حزب الله... إلى آخر تلك المصطلحات، التي تَشي بأنّ الهدف المنشود خارجياً هو ‏إسقاط حزب الله من بوّابة إسقاط الدولة اللبنانية، وهو بالضبط المخطط الجاري حالياً، والذي لم تعد معه الأزمة الاقتصادية الممهّدة للانهيار ‏مجرّد صناعة لبنانية بحتة، رغم أنّ الصناعة اللبنانية الفاسدة قد أسهمت بالتأكيد في ما وصلنا إليه. هذا المنطق نفسه، يجعل الحديث يتجدّد ‏اليوم عن احتمالات عدوان إسرائيلي على لبنان تزامناً مع الأزمة الاقتصادية التي أرجعَت لبنان بالفعل إلى العصور الوسطى، والمرشّحة إلى أن ‏تُرجعه إلى العصر الحجري، على النحو الذي طالما هَدّد به القادة العسكريون والسياسيون في إسرائيل منذ سنوات، وهو أمرٌ قد لا يحتاج ‏سوى إلى فتنة داخلية أطَلّت برأسها في أحداث 6 حزيران، أو اعتداء إسرائيل على ما تبقى من بنية تحتية مهترئة!‏

‏"نداء الوطن": ضم الضفة وحقل "تمار" والإنقسام الداخلي

كتب وليد شقير في "نداء الوطن": ضم الضفة وحقل "تمار" والإنقسام الداخلي

ليس صدفة أن يتزامن عزم إسرائيل على ضم غور الأردن وأجزاء من الضفة الغربية تضم 130 مستوطنة إسرائيلية تحوي زهاء 600 ألف ‏إسرائيلي، مع الإعلان عن قرار الحكومة الإسرائيلية عن قرب بدء التنقيب عن الغاز والنفط في حقل "تمار" النفطي الذي يمتد إلى جزء لا ‏يستهان به من البلوك الرقم 9 من المنطقة الاقتصادية الخالصة العائدة إلى السيادة اللبنانية‎.‎‏ مثلما شكل العامل الخارجي الدور الأبرز في إدامة ‏الانقسام الفلسطيني بين المحور الإيراني والمحور العربي، يعمّق استخدام لبنان أحد ميادين الصراع الأميركي الإيراني حالة الوهن والتراجع ‏في قدرات البلد الغارق بتبعات انهيار اقتصاده، على منع مصادرة جزء من ثروته الغازية‎.‎‏ لبنان أيضا يخضع لالتحاق "حزب الله" بحسابات ‏المحور الإيراني حيال الانتخابات الرئاسية الأميركية، حيث تغلب وجهة النظر القائلة بعدم التفاوض مع الجانب الأميركي قبل الانتخابات، مقابل ‏وجهة النظر الأخرى في طهران التي ترى فتح خطوط التواصل مع إدارة ترامب تحسباً لعودته الى البيت الأبيض. بدلا من توحيد الموقف ‏اللبناني لخوض معركة ديبلوماسية سياسية تحفظ الحقوق في المياه، يبقي "حزب الله" على التفاوض معلقاً، وعلى وساطة الولايات المتحدة ‏مؤجلة، في شأن الحدود البحرية والبرية‎.‎‏ فما الذي يحول دون أن يواصل رئيس البرلمان نبيه بري مفاوضاته مع الجانب الأميركي حول ‏ترسيم هذه الحدود، وإعطاء الأجوبة على اقتراحات طرحت عليه؟ ولماذا يتم رهن ورقة الحدود بالتفاوض الإيراني الأميركي عبر إبقاء احتمال ‏الصدام العسكري قائماً بسبب النزاع على الحدود؟ بدلاً من الإقبال على التفاوض مع التشدد في الحفاظ على مصالح لبنان والـ 860 كيلومتراً ‏مربعاً التي تنوي إسرائيل مصادرتها من البلوك 9، يأخذ "الحزب" البلد إلى مواجهة تتسم بالخفة عن طريق افتعال المشكلة مع السفيرة ‏الأميركية في بيروت دوروثي شيا، بحجة منعها من التصريح‎.‎‏ ‏

‏"الشرق": تصعيد إسرائيلي يواكب مساعي التهدئة الأميركية – اللبنانية؟!‏

كتب يحي جابر في "الشرق": تصعيد إسرائيلي يواكب مساعي التهدئة الأميركية – اللبنانية؟‎!‎

يتمسك رئيس الجمورية العماد ميشال عون، نأى بنفسه، عن الاشكاليات اللبنانية – الاميركية، الاخيرة، وقد نقل عن الرئيس عون قوله: ‏انه غير معني بما حصل…؟! وان. كان، على ما يؤكد عديدون، انه، وبالتوافق مع رئيس الحكومة حسان دياب، كان وراء احالة المسألة ‏الى وزارة الخارجية، بشخص الوزير ناصيف حتي… الذي التقى السفيرة شيا، في مبنى السفارة، في الاشرفية، مؤكدا حرص لبنان، الدولة، ‏على الحفاظ على افضل العلاقات مع الولايات المتحدة، رغم المواقف الاخيرة لقيادات اميركية، احرجت لبنان وشعبه وقواه السياسية، ناهيك ‏بحرب الدولار على الليرة اللبنانية… مع وجوب التمييز بين لبنان الدولة، بسائر مؤسساتها الادارية والمدنية، والعسكرية والامنية، ‏والشعب، وبين حزب الله، الذي لا يمثل كل. اللبنانيين ، ولا يتكلم باسمهم‎…‎‏ ولبنان ينتظر ما ستكون عليه المواقف الاميركية، من جملة ‏تحديات بالغة الخطورة، على وضعه حاضرا ومستقبلا، تزيد الامور تعقيدا، من ابرزها مباشرة اسرائيل التنقيب عن الغاز والنفط، في ‏المنطقة المحاذية. لـالبلوك رقم ٩ اللبناني، وهي، اي الادارة الاميركية، لم تلتزم بتنفيذ ترسيم الحدود بين لبنان واسرائيل، والحفاظ على ‏الحقوق والمصالح اللبنانية الشرعية»، كما ومن بينها، دعم لبنان في صندوق النقد الدولي‎..‎‏ لم يجد الرئيس عون، اقله حتى يوم امس، ‏بديلا عن تكثيف اتصالاته ومشاوراته، في ضوء القرار الاسرائيلي… وقد كانت هذه المسألة في صلب مداولات المجلس الاعلى للدفاع، ‏الذي عقد في القصر الجمهوري، برئاسة عون، من دون ادارة الظهر لسائر التحديات، التي من بينها الاوضاع الصحية ( كورونا) ‏والاقتصادية – المالية – النقدية – المعيشية، خصوصا استمرار انهيار الليرة امام الدولار… وقد اخذ انفلات السوق السوداء، حيزا كبيرا، ‏من التداول بين الرئيس عون وحاكم مصرف لبنان، رياض سلامه، وكان اتفاق على انه يؤثر على استقرار سعر صرف الليرة…؟‎!‎

‏"الجمهورية": إسرائيل تتحرَّش بلبنان: حرب للتفاوض؟

كتب طوني عيسى في "الجمهورية": إسرائيل تتحرَّش بلبنان: حرب للتفاوض؟

في تقدير بعض الخبراء أن تَحَرُّش إسرائيل بلبنان نفطياً، إذا حصل، لا يمكن أن يمرّ مرور الكرام. فـحزب الله لا بدّ أن يردّ بوسائله العسكرية، ‏أيّاً كان الثمن، ولو ضمن حدود مضبوطة. وقد يكون الكثير من الأطراف الدوليين والإقليميين راغباً في استدراج الحزب إلى هذا المكان. وأيّ ‏مفاوضات تُجرى اليوم مع إسرائيل، عبر الولايات المتحدة والأمم المتحدة، سيتولاها أو يُشرف عليها من الجانب اللبناني طرفٌ يثق فيه ‏الحزب. وحتى الآن، كان الرئيس نبيه بري هو المولَج بهذا الملف. وقد حاولت أطراف أخرى أن تتبرّع بأداء هذه المهمَّة، لكنها لم تنجح. ‏لذلك، قد يكون وارداً أن تبدأ المسألة بمواجهة عسكرية محدودة في المنطقة الحدودية، بين لبنان وإسرائيل، تستمرّ أياماً، وتنتهي بجلوس ‏الجميع إلى طاولة المفاوضات. وهناك، تبدأ النقاشات بالنفط والحدود البرية والبحرية وتتمدَّد إلى مسائل الأمن وتوازنات القوى الإقليمية. وقد ‏يجد الإسرائيليون، ومعهم الأميركيون، أنّ الفرصة سانحة للتركيز على وضع ضوابط لنفوذ «حزب الله»، أي لإيران على حدود إسرائيل ‏الشمالية، في لبنان وسوريا والساحل الشرقي للمتوسط. في هذه الحال، يُطرَح السؤال: ما انعكاس ذلك على الأزمة اللبنانية عموماً؟ وهل ‏يقود إلى سلّة توافقات استثنائية تترك أثرها الحاسم على هذه الأزمة، وعلى مستقبل لبنان؟

‏"نداء الوطن": تبرئة ذمّة "زين" و"أوراسكوم" قد تفجّر التسليم والتسلّم!‏

كتبت كلير شكر في "نداء الوطن": تبرئة ذمّة "زين" و"أوراسكوم" قد تفجّر التسليم والتسلّم‎!‎

في الرابع من حزيران الماضي وجّه وزير الاتصالات طلال حواط كتاباً خطياً إلى شركتيّ زين وأوراسكوم يبلغهما فيه على نحو رسمي بدء ‏اجراءات التسليم والتسلّم والتي يفترض أن تستمر أسبوعين من الزمن، تتحول بعدهما الدولة بواسطة مجلسي ادارة جديدين هي المدير الجديد ‏لشركتي "ألفا" و"تاتش‎".‎‏ بعد مرور أكثر من ثلاثة أسابيع على تلك الرسالة، لا يزال الوضع في الشركتين على حاله. لا تسليم ولا تسلّم و"لا ‏من يحزنون". حجّة القيّمين على القطاع أنّ المرحلة الانتقالية تستدعي التئام الجمعيات العمومية لنقل صلاحيات التوقيع الى مجلسي الادارة ‏الجديدين، ليتمكنا من القيام بواجباتهما وملء الفراغ الاداري والمالي الحاصل‎.‎

لا توحي تجربة الشهرين الماضيين أنّ الأمور تسلك منحى سليماً كما يؤكد كبار الموظفين في الشركتين. لا بل ثمة من ينقل عن أحد رئيسي ‏مجلس الادارة المفترض أنه وضب أغراضه الشخصية لمغادرة مكتبه، أنه سيقوم ما بوسعه لعرقلة انعقاد الجمعية العمومية من خلال تعطيل ‏النصاب لمنع التئامه. وبهذا السيناريو سيكسب مهلة اضافية، حوالى شهر من الزمن، قبل تحديد موعد جديد للجمعية العمومية، قد يخلق الله ‏خلال هذا الشهر ما لا يعلمون. ومنها مثلاً سقوط الحكومة ومعها مشروع استرداد الادارة‎.‎‏ الأهم من ذلك كله، هو أنه في حال بقي الموعدان ‏المبدئيان على حالهما، وانعقدت الجمعيات العمومية، فهي تتضمن في جدول أعمالها بند تبرئة ذمة الشركتين المشغلتين، وهو ما سعت اليه ‏‏"زين" و"أوراسكوم" منذ اعلان قرار الاسترداد رغم كل الضجيج المثار حول هدر بملايين الدولارات شهده القطاع، ذلك لأن تبرئة ذمة ‏الشركتين يعني عملياً خروجهما من الباب وامكانية عودتهما من "الشباك" اذا ما أجريت مناقصة جديدة‎!‎‏ ما يجب التوقف عنده هنا، هو ‏مناشدة الموظفين والمستخدمين "عدم السماح بابراء ذمة الشركات المشغلة قبل الإيفاء بكامل التزاماتها وتعهداتها تجاه الموظفين بخاصة ‏والدولة بشكل عام، ومصلحة الدولة اللبنانية والمواطنين اللبنانيين فوق كل اعتبار"، وذلك في ضوء دعاوى قضائية عالقة بين الشركتين ‏والموظفين. فهل ستفعلها الجمعيات العمومية أم ستتم عرقلة المسار؟

‏"الاخبار" العدو يتهم الزميلة بيروت حمود باختراقه أمنياً: عندما تخفي اسرائيل عجزها بكذبة!‏

كتبت ابراهيم الامين في "الاخبار" العدو يتهم الزميلة بيروت حمود باختراقه أمنياً: عندما تخفي اسرائيل عجزها بكذبة‎!‎

بيروت حمود شابة فلسطينية من قرية مجد الكروم في الجليل. لم يترك أهلها فلسطين بعدما احتلها الصهاينة، وقد سمّاها والدها بيروت تيمّنا ‏بالعاصمة العصيّة على الاحتلال والكسر. التقت بيروت بلال، قبل سنوات، في مخيّم شبابي في إحدى الدول العربية، لتنشأ بينهما علاقة حب ‏تطورت الى زواج، تركت بيروت بعده فلسطين للعيش في لبنان، وأنجبا صبيّا سمّياه جواد الجليل. تذكّر العدو أنه سبق أن حقق مع بيروت بعد ‏عودتها من المخيم الشبابي، وتحدث عن هربها من فلسطين، واتهمها بأنها تعمل مع بلال، ضمن فريق تابع لحزب الله، في تجنيد فلسطينيين ‏لمساعدة المقاومة، وهو الاتهام الذي وضع أمس عنواناً لبيان الشاباك، على خلفية لقاء تمّ بين بلال وبيروت وصديقات لها أتين من فلسطين ‏للقائها في تركيا، حيث يمكن اللقاء، وحيث سبق لبيروت أن التقت عائلتها مرات عديدة‎.‎‏ لكن ما حصل قبل نحو شهر ونصف شهر، أن بيروت ‏نجحت في الوصول الى حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، لجنود وضباط من جيش العدو قرروا نشر روايتهم عن هزيمة عام 2000 ‏في لبنان. فجمعت المادة التي قرر جيش العدو حجبها عن جمهور عريض، لأنها تعكس حجم الهزيمة الكبيرة التي أصابت عقل ووعي وإرادة ‏ضباط العدو وجنوده. ولـفشّ خلقه، لم يجد العدو سوى استنساخ تجارب حلفائه من الحكومات العربية التي لا تعرف سوى القمع وتلفيق ‏التهم، حتى صار المرء يشك في أن إسرائيل تأثرت كثيراً ببرامج عمل حليفها الأبرز محمد بن سلمان، أو رجالات أمن السلطة الفلسطينية. هكذا ‏لجأ العدو الى أعمال صبيانية لن تغير من حقيقة أن بيروت ليست إلا صحافية تحب فلسطين، ولم تُخف يوماً حلمها باستعادة شعبها لأرضه ‏وحكمه وقراره، وتفعل ما بوسعها لمقارعة العدو من خلال عملها كصحافية ناجحة. أما كل تأويل وترهيب وتهديد فلن تنفع معه كل محاولات ‏التضليل وتركيب الأفلام‎.‎‏ واضح جداً أن الهدف من هذه الجلبة هو قطع أي تواصل بين بيروت وأهلها وأصدقائها ومعارفها، وحتى مصادرها ‏الصحافية. والسبب، مرة أخرى، هو انزعاج العدو من نشر التقرير عن استذكار جنود العدو لكوابيسهم في حروب لبنان‎.‎

مجد حرب عن الإخبار ضدّ "حزب الله" لـ"النهار": مقاربة تقنية بالمعنى التقليدي لتبييض الأموال

كتب مجد بو مجاهد في "النهار": مجد حرب عن الإخبار ضدّ "حزب الله": مقاربة تقنية بالمعنى التقليدي لتبييض الأموال

يقول المحامي مجد حرب عبر "النهار" إن "ميزانية حزب الله تقارب المليار دولار سنوياً، فيما تبين أن الأمين العام للحزب السيد حسن ‏نصرالله كان يُطمئن حزبييه بأن رواتبهم ستصل في وقت تحدث فيه بعض المسؤولين في الحزب من المنطلق نفسه. وعندما أعطى نصرالله ‏مشورة اقتصادية للبنانيين، اكتشفتُ أن شخصاً يعطي هذه النصائح، لا بدّ للحزب الذي يمثّله أن يكون قائماً بواجباته الضريبية والمدنية، لذلك ‏قرّرت المباشرة في هذا الموضوع خصوصاً أن الاثباتات متوافرة أمام الجميع واستغربت كيف أن أحداً لم يثر هذا الموضوع من قبل. على الأقل ‏نكون قد قمنا بالواجبات القانونية ووضعنا النقاط على الحروف تجاه الرأي العام، بأن هناك مستحقات مالية تجاه الدولة اللبنانية باعتبار أن ‏التهرّب الضريبي والتهرّب الجمركي هما نوعان من أنواع الفساد، وتبييض هذه الأموال هو نوع من الفساد أيضاً، ولا يمكن الحديث عن ‏محاربة الفساد من دون البدء من البيت الداخلي‎".‎

ويرى حرب أنه "استناداً الى ميزانية عالية قيمتها مليار دولار سنويّاً، هناك دراسات للـ‎ NSA ‎تشير الى أنّ 500 مليون من القيمة تذهب ‏كمساعدات اجتماعية ورواتب. وإذا اعتبرنا أن هناك 40 الى 80 ألف مقاتل للحزب يتقاضون رواتب تتراوح قيمتها ما بين 500 و1500 ‏دولار الذي يمثل راتب الأمين العام، يمكن أخذ حدّ متوسط من النسبة المئوية 10%، ما يعني حصول الدولة على مئات الملايين من الدولارات ‏على مدى سنوات‎".‎‏ ولا تؤثر وضعية حزب الله الشرعية أو غير الشرعية على استحقاق هذه المبالغ لخزينة الدولة. يقول قانون مكافحة ‏تبييض الأموال إنّ أي شخص ينتج ربحاً من تهرّب ضريبي أو تهرّب جمركي ثمّ يستثمر هذا الربح، يُعتبر أنه يبيّض أموالاً، وهذه مقاربة تقنية ‏بالمعنى التقليدي لتبييض الأموال وتنطبق على هذا موضوع الإخبار‎".‎

أسرار وكواليس

 يعمد وزير الزراعة الى الزام الموظفين غير المحسوبين عليه بدوام 8 ساعات فيما يعين القريبين منه في مراكز لا ‏تخضع للمكننة ولا ‏لمراقبة الدوام‎.‎

 ما زالت آليات الحلول المقترحة لمصالحة جرت مؤخراً غير ناضجة، اذ تتحكم بها تدخلات من بعض المتضررين من ‏نتائجها ‏الإيجابية‎.‎

 يقول نائب بارز إنّ أبرز ما يمكن قراءته في حوار بعبدا الأخير هو الصمت المدوي للرئيس نبيه بري الذي يحمل ‏رسائل بالغة ‏الأهمية وعلى الجميع قراءتها‎. ‎

 يقول قريبون من مرجعية كبيرة إنه اضطر لمسايرة بعض السياسيين في ملفات عدة في السنوات الأخيرة في ‏حين إن هذا البعض ‏ينتقده الآن حول هذه الملفات‎‏.‏

 طلبت شخصية سياسية موعداً لمقابلة قيادي بارز فجاءه الجواب بالرفض‎‏.‏

 إتصل مسؤول كبير بأحد السياسيين وقال له: خلال قراءتي لكتابك ذكرتني بـ"مسيلمة الكذاب‎". ‎

 تتحرك أكثر من جهة أوروبية ونقدية، ومحلية لمعرفة الأسباب غير المعلنة لاستقالة موظف مالي رفيع‎‏.‏

 ينتظر عارفون ردّ فعل يصدر عن القاضي المستقيل، في الإطار المعاكس، بعدما تخلّى عنه رُعاته‎‏!.‏

 تبلغت جهات حزبية وجنوبية أن معاودة قطع طريق الساحل، كما حدث قبل نهاية الأسبوع الماضي، لن يحصل‎!‎.‎

 يخشى مسؤول كبير دخول لبنان تدريجياً في العتمة بعدما تبلغ أنّ "جي بي مورغان" لم تفتح ‏اعتمادات جديدة للمصرف المركزي ‏لتمويل المحروقات‎.‎

 قدّمت زوجة موظف مستقيل استقالتها من عملها تمهيداً للسفر إلى باريس حيث يُحتمل أن يكون ‏المركز الجديد لعمل زوجها‎.‎

 على الرغم من تمنّع شركتي الخلوي عن تسديد أي مستحقات تشغيلية مترتبة على القطاع، إلا أنّ ‏دفعة العام 2020 من ثمن مبنى ‏تاتش والبالغة 15 مليون دولار، قد تمّ تسديدها‎.‎

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

1 تموز 2020 08:44