كورونا في لبنان ساعة بساعة

558369

إصابة مؤكدة

7897

وفيات

536623

شفاء تام

21 حزيران 2021 | 23:38

منوعات

الخمول يُهدّد حياتك

الخمول يُهدّد حياتك

ينصح الخبراء والأطباء دائماً باتباع نمط حياة مليء بالنشاط والحركة ‏والابتعاد عن الخمول والراحة لفترات طويلة. فعلى مدى عقود من ‏الزمن، حذرت دراسات من أن قلة النشاط البدني يمكن أن تزيد من خطر ‏الإصابة بأمراض القلب والسكري والسمنة وارتفاع ضغط الدم وغيرها‎.‎

والآن مع انتشار فيروس كورونا المستجد حول العالم لم تقتصر مخاطر ‏قلة النشاط على الأمراض فقط بل قد تهدد الحياة وتؤثر سلباً على معدل ‏بقاء من يتبعون نمط حياة خامل مقارنة بالأشخاص الذين يواظبون على ‏أسلوب حياة نشط‎.‎

فبحسب تقرير لموقع "أونلي ماي هيلث" الطبي، قال أستاذ ورئيس قسم ‏علم الأحياء الدقيقة السريرية في كلية نارايان بالهند، الدكتور ‏سرينيفاسولو ريدي، إن "أسلوب الحياة الخامل هو أسوأ جزء في نمط ‏حياتنا، وهو نقطة الانطلاق للعديد من الأمراض‎".‎

كما أشار ريدي، المتخصص في كوفيد-19 والأمراض المعدية الأخرى، ‏إلى الحالات الأكثر شيوعاً المرتبطة بنمط الحياة الخامل وهي‎:‎

‎1- ‎ارتفاع ضغط الدم: ويطلق عليه القاتل الصامت، حيث لا ينتبه ‏الشخص إلى مدى خطورة هذا المرض على حياته‎.‎

‎2- ‎هشاشة العظام: يحدث بسبب نقص الكالسيوم وينتشر بين الإناث، ‏خاصة ربات البيوت حيث يعشن نمط حياة خاملا‎.‎

‎3- ‎اضطرابات الدهون: وهو محتوى الدهون في الدم ويمثل عاملاً ‏مساعداً للنوبة للقلبية‎.‎

‎4- ‎السمنة: تؤثر على الأشخاص سلباً وقد تكون مميتة في حالة الإصابة ‏بكوفيد-19‏‎.‎

‎5- ‎الاكتئاب والقلق: يؤديان إلى تغير مستويات الهرمونات ما يتسبب في ‏خفض مناعة الجسم، وهو ما ينتهي بتدهور الوضع الصحي لمرضى ‏كورونا وتعرضهم لإصابات شديدة‎.‎

من جانبها، كشفت منظمة الصحة العالمية أن 60 إلى 85% من سكان ‏العالم لا يمارسون نشاطاً كافياً، وأن الخمول البدني عامل الخطر ‏الرئيسي الرابع للوفيات حول العالم‎.‎

كما أوصت المنظمة بما يلي للمحافظة على صحة جيدة‎:‎

‎- ‎القيام بنشاط بدني معتدل لمدة 150 دقيقة على مدار الأسبوع للبالغين، ‏أو 75 دقيقة على الأقل من النشاط البدني الشديد طوال الأسبوع‎.‎

‎- ‎ممارسة نشاط بدني متوسط الشدة بمقدار 300 دقيقة في الأسبوع أو ما ‏يعادله‎.‎

‎- ‎الانتظام في ممارسة أنشطة تقوية العضلات التي تشمل مجموعات ‏العضلات الرئيسية في يومين أو أكثر خلال الأسبوع‎.‎

‎- ‎القيام بنشاط بدني لتعزيز التوازن لمدة 3 أيام أو أكثر في الأسبوع ‏لكبار السن والضعفاء‎.‎

‎- ‎القيام بنشاط بدني معتدل إلى شديد لمدة لا تقل عن 60 دقيقة يومياً ‏لجميع الأطفال والمراهقين، والمواظبة على الأنشطة التي تقوي ‏العضلات والعظام 3 أيام في الأسبوع على الأقل‎.‎

واختتمت المنظمة توصياتها بأن ممارسة أكثر من 60 دقيقة من النشاط ‏البدني يومياً يعزز من الصحة العامة‎.‎

يلفت موقع Mustaqbal Web الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

21 حزيران 2021 23:38